من هو مخترع البطارية وأهم المعلومات عنه

كتابة ريم بركات - آخر تحديث: 20 مايو 2020 , 23:05
من هو مخترع البطارية وأهم المعلومات عنه

من هو مخترع البطارية الكهربية، واحداً من الأسئلة الشائعة بين الكثيرين، بعدما أصبحت البطارية في عصرنا الحالي، أحد أهم الاختراعات التي من الصعب الاستغناء عنها، كما أنها منذ اختراعها وقد شهدت الإنسانية مزيد من التقدم والتطور، وباتت البطارية أحد وسائل تيسير الحياة على الناس.

مخترع البطارية

بات اختراع البطارية أحد أهم محاور حياتنا الحالية، وذلك لاستخدامها في توليد الطاقة الكهربية التي تعمل بها جميع الأجهزة الكهربية في عصرنا اليوم.

ويعتمد عمل البطارية على تحويل الطاقة الكيميائية لطاقة كهربية، بواسطة خلايا الكهروكيميائية الموجودة بالبطارية، وتتعدد أشكال البطاريات وأحجامها وفقاً لطبيعة الجهاز المًستخدم، وإليكم أهم معلومات عن مخترع البطارية الذي يُعزى إليه الفضل الأول لتطور البشرية.

اقرأ أيضًا: مخترع الانترنت … من هو مخترع الانترنت

من هو مخترع البطارية

العالم الفيزيائي أليساندرو فولتا، أحد أشهر العلماء الإيطاليين الذي برعوا في علم الكهرباء والطاقة، واستطاع أن يثبت عكس النظريات التي كانت سائدة في عصره، وهو أن الكهرباء يتم توليدها الطبيعة ومن خلال الكائنات الحية فقط.

ولعل دراسة فولتا للكيمياء، كانت من أهم أسباب نجاحه في هذا الاختراع، حيث استطاع أن يثبت أن للكيمياء دور في توليد التيار الكهربي، ونجح مخترع البطارية فولتا في صنع أول نموذج للبطارية.

واستطاع من خلال هذا النموذج أن يُخزن شحنات الكهرباء ومن ثم يتم توليدها على هيئة تيار ممكن أن يستخدم، حيث قام بالوصل بين شريحتي زنك وأخرى نحاس بواسطة سلك من المعدن، ووضع هذا السلك في حمض مخفف.

اقرأ أيضاً: من هو مخترع المدرسة

 معلومات عن مخترع البطارية

وُلد فولتا سنة 1745م بإيطاليا، ودرس بمدرسة كومو الإيطالية، حيث درس الكيمياء وبعد دراسته له اكتشف غاز الميثان ونجح في القيام ببعض التجارب لعزل هذا الغاز، وكان اختراعه للبطارية أثره الكبير على حياته، إذ أن هذا الاختراع حاز على إعجاب نابليون بونابرت.

دُعى فولتا بعدها لمعهد فرنسا كي يعرض اختراعه، ومن حينها نال إليساندرو فولتا حفاوة كبيرة من الامبراطور، إذ تقلد عدد من الأوسمة منه، ولا يزال اسمه بارزاً حتى يومنا هذا، وأطلقوا على قوة قياس الجهد الكهربي اسم فولت كنوع من التكريم لهذا العالم.

أُنتخب فولتا للحصول على الزمالة من الجمعية الملكية في لندن، ليستطيع بعدها بثلاث سنوات الحصول على ميدالية كوبلي أعلى جائزة تكريم، وذلك لما قدمه من إنجازات ومساهمات علمية.

وفي عام 1827 توفى فولتا ودُفن في مدينة كامناجو التي عاش فيها منذ تقاعده وتوقفه عن الأبحاث، وسُميت هذه المدينة بعد ذلك باسمه، ووُضع له تمثال بالمدينة، وبُني متحف له يعرض جميع اختراعاته.

وبختام مقالنا هذا، فقد قدمنا لكم من هو مخترع البطارية وأهم المعلومات عنه، وأهم الانجازات العلمية التي قام بتحقيقها على مدار سنوات حياته العملية.

47 مشاهدة
error: المحتوى محمي!!