من هي التي قال عنها النبي صلّى الله عليه وسلم هي أمي بعد أمي

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 17 أبريل 2021 , 10:04 - آخر تحديث : 17 أبريل 2021 , 09:04
من هي التي قال عنها النبي صلّى الله عليه وسلم هي أمي بعد أمي

من هي التي قال عنها النبي صلى الله عليه وسلم هي أمي بعد أمي، هي سيدة يقال عنها من سيدات الجنة، قام بوصفها الرسول صلى الله عليه وسلم بأنها أمه بعد أمه الحقيقية، سنتعرف على قصة تلك السيدة في السطور التالية، وما الذي قدمته تلك السيدة من بركات وخير ليقال عنها هكذا، وتصبح سيدة من سيدات الجنة وتجاور الرسول بعد أن يتوفاها الله .

من هي التي قال عنها النبي صلّى الله عليه وسلم هي أمي بعد أمي

إنّ التي قال عنها النبي صلّى الله عليه وسلم هي أمي بعد أمي هي أم أيمن رضي اللّه عنها؛ وهي واحدة من سيدات الجنة وكان الرسول صلى الله عليه وسلم؛ يشير لها حباً وتقديراً قائلاً هي أمي بعد أمي، يعد الاسم الحقيقي لأم أيمن هو بركة بنت ثعلبة، جاءت أم أيمن مع جيش أبرهة الحبشي من بلاد الحبشة، وكان هذا في ذات العام الذي ولد فيه الرسول صلى الله عليه وسلم، أراد أبرهة الحبشي أن يهدم الكعبة المشرفة التي هي مركز عبادة المسلمين، فقام بتجهيز الجيش وجاء إلى مكة المكرمة لذات الغرض خاصة، ولكن جيش الله من طير أبابيل ولم يستطيع هدم الكعبة، ولكن في ذات الوقت وقعت بركة بنت ثعلبة في الأسر.

من هي أم أيمن

جاءت تلك الفتاة الحبشية لتكون واحدة من بيت كريم لسادة قريش، حيث عاشت حياتها مكرمة في بيت عبد المطلب كبير قادة سادات قريش وجد الرسول صلى الله عليه وسلم، أخذها عبد المطلب ثم قام بوهبها لأبنه عبدالله؛ الذي ترك حياته فجأة ورحل تاركاً خلفه امرأته حاملاً في طفل، وجاء الطفل يتيماً للأب وأصبح بعدها يتيم الأم لتكون له بركة بنت ثعلبة أماً جميلة حنونة، لذلك قال عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم هي أمي بعد أمي، كما كان يقول هي بقية أهل بيتي وذلك عندما كان يراها آتية إليه، وعندما تزوج الرسول من السيدة خديجة، أعتق السيدة بركة بمناسبة زواجه، قد تعاقدت بعد أعواماً طويلة عاشت فيها مع أهل بيت الرسول بكل حب، حيث قال لها “أنت حرة إن شئت بقيت معنا حرة طليقة، وإن شئت ذهبت إلى حيث أردت”، وظلت ام أيمن مع الرسول وزوجته خديجة وأحبتها كثيراً وظل أهلها جميعاً.

شاهد أيضًا: من هي حاضنه الرسول صلى الله عليه وسلم

قصة أم أيمن

تزوج الرسول صلى الله عليه وسلم من السيدة خديجة بنت خويلد رضى الله عنها، وفي ذات الوقت أعتق السيدة بركة بنت ثعلبة؛ فتزوجت من عبيد بن عمرو، أنجبت بعدها السيدة بركة أحد الصحابة الجليلين، وهو أيمن بن عبيد عمرو وقد توفي في غزوة حنين، وقد كان حاملاً راية الإسلام لآخر وقت وآخر نفس.

آمنت السيدة أم أيمن بالإسلام حتى هاجرت بالإسلام من مكة إلى موطنها الأصلي الحبشة، ثم ذهبت إلى المدينة المنورة حتى تهرب من بطش كفار قريش وعذابهم.

  • استشهد زوج السيدة أم أيمن عبيد بن عمرو في غزوة مؤتة.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “من سره أن يتزوج من امرأة من أهل الجنة فليتزوج أم أيمن”.
  • وتزوجت السيدة أم أيمن من الصحابي المعروف وهو زيد بن حارثة.
  • كانت هدية السيدة بركة بنت ثعلبة؛ ابنها الذي أصبح صحابي جليل وهو أسامة بن زيد بن حارثة رضي الله عنه، وسمي ونودي بالحب أبن الحب من النبي صلى الله عليه وسلم.
  • استشهد أسامة بن زيد بن حارثة، وعندما جاء السيدة صدمة ذلك الخبر قالت: حسبنا الله ونعم الوكيل الحقتها بـ إنا لله وإنا إليه راجعون. [1]

ارضاع أم أيمن للرسول

تعد أم أيمن حاضنة للرسول صلى الله عليه وسلم، فقد اختار الله عدة نساء طاهرات ليكونن أمهات لرسول الله، وذلك بعد وفاة والدته السيدة آمنة، لكل واحدة منهم دوراً كبيراً في تربيته ورعايته، وكان للسيدة أم أيمن رضي اللَّه عنها نصيب؛ حيث اعتنت به منذ ولادته حتى بعدما تزوج، وبعدما توفى وقد حصلت طوال حياة الرسول على العلم والمنفعة الكثيرة؛ من الرسول صلى الله عليه وسلم، وكانت أول من أمنت عندما بعث الرسول برسالته، ولم تكن الوحيدة التي اعتنت به، فيوجد السيدة حليمة السعدية حيث أرضعته وأطعمته في البادية.

وفي النهاية تعرفنا في هذا المقال على من قال عنها النبي صلى الله عليه وسلم هي أمي بعد أمي، كما حرص الصحابي الجليل أبو بكر الصديق رضي الله عنه، والصحابي سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه على مداومة الزيارة للسيدة أم أيمن، وذلك تقديراً لمنزلتها العظيمة عند رسول الله صلى الله عليه وسلم وتوصية الجميع بها، وبعد موت السيدة أم أيمن انتقلت إلى ربها، في الجنات العليا وذلك من تاريخ تولي عثمان بن عفان رضي الله عنه الخلافة بعشرين يوماً فقط، لتصبح واحدة من سيدات الجنة.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , أم أيمن ( ق ) , 17-4-2021
515 مشاهدة