ما هو ميقات وادي محرم

ما هو ميقات وادي محرم

ما هو ميقات وادي محرم، معلومٌ أنَّ الله -عزَّ وجلَّ- شرع الحجَّ والعمرة، وجعل الإحرام جزءٌ من مناسكِ هاتين العبادتين، ووقت للحجَّاج والمعتمرين مواقيت مكانية ليحرموا منها، ومن المواقيتِ ميقاتُ وادِي محرمْ، فما هو هذا الميقاتُ؟ وما هي البلدة التي يُحرم أهلها منه؟ كلُّ هذه الأسئلة سيجد القارئ الإجابة عليها في هذا المقال الذي يطرحه موقع محتويات في السطور التالية.

ما هو ميقات وادي محرم

يعدُّ ميقاتُ وادي محرم أحد المواقيت المكانية التي يَحرم من الحجَّاج والمعتمرين، وهو ميقاتُ أهلِ الطائف، وهو ليس ميقاتًا مستقلًا، بل هو ميقاتٌ تابعٌ لقرنِ المنازل، ويبعد هذا الميقات عن المسجد عبر الطريق الجبلي الذي يمر بالهدا مسافة 76 كم، ويبعد عن الطائف مسافة 10 كم، أمَّا المسجد الذي يمل هذا الاسم، فيقع جنوب شرقي مكة المكرمة.[1]

شاهد أيضًا: هل يجوز الاحرام من مسجد عائشة

المواقيت المكانية

لقد وقَّت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بعضًا من الأماكن ليحرم منها من أراد أداء مناسك الحجِّ أو العمرة، وفي هذه الفقرة من هذا المقال سيتمُّ الحديث عن هذه المواقيت بشيءٍ من التفصيل، فيما يأتي ذلك:[2]

  • ميقات ذي الحليفة: وهو ميقات أهل المدينة المنورة، ويسمَّى في ذا اليوم بآبار علي.
  • ميقات الجحفة: وهو الميقات الذي يحرم منه أهل الشام.
  • ميقات قرن المنازل: وهو الميقات الذي يحرم منه أهل نجد، وهذا الميقات يسمَّى بالسيل.
  • ميقات يلملم: وهو ميقات أهل اليمن.
  • ميقات ذات عرق: ويعد هذا الميقات ميقاتًا لأهل العراق.

شاهد أيضًا: المواقيت الزمانية للحج ثلاثة أشهر منها شهر

حكم الإحرام قبل الميقات

أجمع أهل العلم على جواز الإحرام قبل الميقات، لكنَّ أقوالهم قد تباينت في أفضلية الإحرام من الميقات أم قبله، وفيما يأتي تفصيل ذلك:[3]

  • القول الأول: ذهب المالكية والشافعية والحنابلة إلى كراهة الإحرام قبل الميقات، وأنَّ الأفضل للمسلم أن يُحرم من ميقات بلده، مستدلين على ذلك بأنَّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وأصحابه قد أحرموا من الميقاتِ، ومعلومٌ أنَّ هؤلاء لا يفعلون إلَّا الأفضل.
  • القول الثاني: ذهب الحنفية إلى أنَّ تقديم الإحرام على الميقات المكاني أفضل.

حكم من تجاوز الميقات من غير إحرام

إنَّ من ترك الإحرام من الميقات، فقد تركَ واجبًا من واجبات الحجِّ والعمرة، ويلزمه بهذه الحالة الرجوع للإحرام منه، ومن أحرمَ بعد تجاوز الميقات، ولم يرجع فيلزمه في هذه الحالة دمٌ يُوزع على مساكين الحرم ولا يلزمه الرجوع للميقات.

شاهد أيضًا: يلملم هي ميقات

حكم من تجاوز الميقات من غير إحرام إلى ميقات آخر

للعلماء في هذه المسألة ثلاثة أقوال، وفيما يأتي ذكر هذه الأقوال وعزوها إلى أصحابها:[4]

  • القول الأول: ذهب الشافعية في المشهور من مذهبهم، والحنابلة إلى أنَّ من مرَّ بميقاتٍ وجب عليه الإحرام منه، ولو كان سيمرُّ بمقايت بلدته.
  • القول الثاني: ذهب المالكية إلى منع تجاوز الميقات لمن مرَّ به، إلَّا إن قصد من تجاوزه الإحرام من ميقاته، فيجوز له بهذه الحالة.
  • القول الثالث: ذهب الحنفية إلى جواز تجاوز الميقات إلى ميقات آخر، وإن كان الميقات الآخر ليس ميقاتًا لبلدته.

شاهد أيضًا: مواقيت الحج الزمانية هي

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال والذي يحمل عنوان ما هو ميقات وادي محرم، وفيه تمَّ بيان أنَّ هذا الميقات ليس ميقاتًا مستقلًا، بل هو ميقاتٌ تابعٌ لقرن المنازل، وأنَّ أهل الطائف يحرمون منه، ثمَّ تمَّ الحديث عن المواقيت المكانية وبيان بعض الأحكام الشرعية المتعلقة بها.

المراجع

  1. ^ أرشيف منتدى الألوكة , https://al-maktaba.org/book/31869/19391 , 02/08/2022
  2. ^ alukah.net , المواقيت المكانية , 02/08/2022
  3. ^ الموسوعة الفقهية الكويتية , مجموعة من المؤلفين، (148/2)، بتصرف , 02/08/2022
  4. ^ alukah.net , أحكام مجاوزة الميقات , 02/08/2022
33 مشاهدة