هل البشرة الدهنية تسبب تساقط الشعر

هل البشرة الدهنية تسبب تساقط الشعر

وُجد أن البعض يُعاني من مشاكل تساقط الشعر، ولكن ما يزال مبهمًا هل البشرة الدهنية تسبب تساقط الشعر ، أم أن لا تأثير لها في هذا؟.. والإجابة تحصل عليها مع متابعة الأسطر المقُبلة خاصةً وأن مشاكل البشرة الدهنيّة متعددة بالفعل ما لم يتم التحّكم بمعدلات إفراز الدهون بشكل ما.

هل البشرة الدهنية تسبب تساقط الشعر ؟

بالفعل لم تقتصر مشاكل البشرة الدهنية في حدود مجال البشرة فقط سواء للرجال أو النساء، بل وامتدَّ وصولًا إلى الشعر مسببًا تراكم الكثير من الدهون حول بُصيلات الشعر جاعلةً منه دهنيُا هو الأخر بنسب أكبر من المعتاد بالنسبة لفروة الرأسِ الصحيّة.

وتجد أن السبب الأساسي في كون الشعر دهنيًا يختلف ما بين الشخص والآخر، ففي المعدلات الطبيعية يتم إفراز مادة دهنية تُعرف باسم الزهم(بالإنجليزية: Sebum) عبر الغُّدد الدهنية التي تتواجد أسفل بشرة الرأس.

تلك المادة تقوم بدور هام في حماية بصيلات الشعر من العوامل البيئيّة القاسية محافظةً عليها من الهرم المبكر أو من الجفاف، إذ تُضيف النعومة إلى الشعر، ولكن إذا ما زاد معدلات إفراز تلك المادة يتم إغلاق المسامات بفروة الرأس عبر تكوّن القشرة.

ومنها تزداد هشاشة بُصيلات الشعر بمُعَدلات أكبر لتتسبب في إحداث ضيق بالأوردة المُغذية لبصيلات الشعر، ومنها تقودها إلى التساقط.

أبرز الأسباب التي تجعل من الشعر دهنيًا

تعددت الأسباب واختلفت إذا ما تعلقت بما يجعل من الشعر دُهنيًا، فمنها الوراثي وأخر الهرموني، ولمزيد من التفصيل ترى أن تلك الأسباب متمثلة في:

  • اختلالات هرمُّونية بالجسم تعمل بشكل سريع على زيادة دهون فروة الرأس، وقد تكون تلك أحد أشهر الأنماط للمصابين بالصلع الذكوري (بالإنجليزية: Alopecia Areata).
  • تغذية غير مُتوازنة بالاعتماد على نمط غير صحي للطعام، حيث كثرة تناول الوجبات الدهُنيّة من شأنه التسبب في حدوث البشرة الدهنية ، حيث تزداد نسب الزهم مصعّبة من تنفس بصيلات الشعر لتضعُف وتتساقط.
  • حالات الالتهاب الجلدي (بالإنجليزية: Seborrheic Dermatitis)، على الرغم من كونه غير شائعة، إلا أنها ما تزال واردة الحُدوث، فالسبب الرئيسي لها هو إنتاج فطريات Malassezia Yeast التي تُحدث ضرراً بالغاً في توازن فروة الرأس الطبيعية، فتظهر أعراض تلك الحالة في هيئة بقع فطريّة أو حكّة ناتجة عن تراكم الزيوت والجلد الميت.
  • قِلة الاهتمام بنظام العناية الشخصية للشّعر، وتنتج إما عن الإفراط أو تقليل الاستحمام وغسيل الشعر، حيث كثرة غسله لها دور في جفاف البشرة، بالتالي تزداد معدلات إفراز الزهم عن معدلها لتعويض النقص، في حين التفريط وقلة غسله من شأنه تكوين طبقة سميكة من القشرة لتضعُف فروة الرأس.
  • كثرة استهلاك المُستحضرات الخاصّة بالعناية بالشّعر كالزيُوت والكريمات، جميعُها له دور في سد مسامات فروة الرأس ومنها تؤُثر على قوة البصيلات والمظهر الصحي للشعر.
  • تغير المناخ أحد العوامل والأسباب، فقد يكون تُلوث المناخ في حد ذاته سببًا في تُكوّن الأوساخ على الشعر أو زيادة القشرة بالرأس.

أهم النصائح للعناية بالشعر الدهني

بعدما تعرفت على إجابة السؤال هل البشرة الدهنية تسبب تساقط الشعر ؟ الموضحة سابقًا، أنت في حاجة إلى معرفة كيفية العناية به، ويتم الأمر عبر التالي:

  • اتبع نظاماً ورُتيناً صحياً مع غسل الشعر باعتدال.
  • اختر أنواع الشامبو أو البلسم المخُصصة للشعر الدهني، وهذا على أن يكُون خالياً من المواد الكيميائية المُضِرة بالشعر، مع الاعتماد على البلسم ذي الكثافة المنُخفضة على نحو خاص، ويُمكن الاستعاضة عنه بزيت جُوز الهند.
  • اتبع نظام غذائي صحي ومتوازن قدر المستطاع، فكُلًا من الدهُون والكربوهيدرات الصحية هامّ لنمو الشعر بشكل صحي وسليم.
  • استعن بخدمة طبية متُخصّصة في حال لم تُجدِ الماسكات والعناية الشخصية لوضع حد للحماية من تساقط الشعر .
2992 مشاهدة