هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض

هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض

هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض ؟وما هي الحالات التي تترافق مع ضعف تبويض، تعتبر اضطرابات الدورة الطمثية من المشاكل الشائعة لدى المرأة حيث يعاني منها حوالي 85% من النساء خلال سن النشاط التناسلي، فيراجعن عيادة الطبيب للاطمئنان على صحتهن وتدبير هذه الاضطرابات التي قد تؤثر على نوعية حياتهن وجودتها.

هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض

تخاف معظم النساء من اضطرابات الدورة الطمثية كالنزف الغزير أو القليل وحالات تطاول فترة النزف والعكس، ويعتبر سؤال هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض من التساؤلات التي تشغل بال الكثيرات، وتدفعهن إلى مراجعة الطبيب بأسرع ما يمكن، ومن الجدير بالذكر بأن اضطرابات الدورة الطمثية كالنزف الخفيف أو الزائد يمكن أن تترافق مع ضعف التبويض ولكنها غير مؤكدة له، وبالتالي ينبغي على المرأة التي تعاني من هذه المشكلة أن تزور الطبيب لإجراء الاستقصاءات والفحوصات الضرورية للوصول إلى التشخيص الصحيح.[1]

هل كمية دم الحيض تعتبر قليلة

تقدر الكمية الوسطية الشهرية الطبيعية لدم الطمث بحوالي 70 مل وهي كمية قليلة نوعًا ما، ويحدث أغلب النزف خلال اليومين الأولين من الدورة بشكل مترافق مع التقلصات والتشنجات التي تسبب آلام الدورة المعتادة لدى المرأة، وتختلف كمية دم الحيض من أنثى لأخرى نظرًا لاختلاف الصفات الوراثية وحجم الرحم ووجود إضرابات دموية معينة أو غيابها كنقص الصفيحات وعوامل التخثر التي تترافق مع كميات كبيرة من النزف قد تنتهي بحدوث صدمة.

كيف أعرف أن الدورة في حالتها الطبيعية

يمكن القول بأن مراقبة الأنثى لدورتها الشهرية من الممارسات الضرورية والمهمة لاكتشاف الاضطرابات المتعلقة بها وعلاجها قبل تطور أي مضاعفات أو اختلاطات خطيرة، وتتم هذه المراقبة من خلال تسجيل موعد حدوث الطمث وعدد الفوط النسائية المستهلكة ومدى الاختلاف في مدة الدروة وكميتها، فإذا لاحظت المرأة وجود فروقات واضحة ومهمة يجب عليها ألا تهمل ذلك وأن تتوجه إلى عيادة الطبيب النسائي للاطمئنان على حالتها ووضعها الصحي.

شاهد أيضًأ: يتم انتاج البويضات في

الأعراض الخفيفة للدورة الشهرية

هناك بعض الأعراض التي تترافق مع الدورة الخفيفة وتشير إلى وضع غير طبيعي، ومن هذه الأعراض:

  • نزف قليل جدًا كأن لا تحتاج المرأة لاستعمال فوط نسائية.
  • بقاء النزف ليوم واحد أو يومين كحد أقصى.
  • تكرر النزف الخفيف لمرتين أو أكثر في الشهر الواحد مع بقاء كمية الدم نفسها دون أن تزداد.
  • طول المدة الفاصلة بين الدورتين المتتاليتين حيث يعتبر الحد الأعلى الطبيعي للفترة الفاصلة بين طمثين متعاقبين 35 يوم.

علاج قلة دم الدورة الشهرية

يمكن القول بأن قلة دم الدورة الشهرية من المشاكل غير الخطيرة والتي لا تتطلب القلق والخوف، ويكن ينبغي على المرأة أن تتلقى العلاج المناسب لتنظيم دورتها والحفاظ على سلامة أعضائها التناسلية، ومن العلاجات الفعالة:

  • حبوب منع الحمل المركبة التي تحتوي على الإستروجين والبروجسترون حيث تساعد هذه الهرمونات على علاج الاضطرابات الهرمونية لدى المرأة.
  • حبوب منع الحمل البسيطة الحاوية على هرمون البروجسترون.
  • مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية كالبروفين والديكلون التي تعمل على تسكين الآلام الشديدة التي قد ترافق اضطرابات الدورة.
  • المسكنات البسيطة كالسيتامول الذي يساعد على تخفيف الآلام البسيطة البطنية والعضلية والمفصلية وعدم الارتياح المرافق لفترة النزف.
  • الكمادات والمغاطس الدافئة إذ تلعب المياه الدافئة دورًا مهمًا في تخفيف التشنجات العضلية البطنية والتقلصات الرحمية القوية المسؤولة عن نوبات الألم المرافقة للحالة السابقة.

ماذا أفعل عندما يحدث نزف خفيف لشهر واحد

يخضع جسم المرأة للتغيرات الهرمونية الدائمة التي تؤثر على غالبية أجهزة جسمها وأعضائه وبشكل خاص الجهاز التناسلي، وبالتالي يمكن أن تتغير كمية النزف وطبيعته من دورة لأخرى، وتقلق الكثير من النساء عندما يحدث لديها نزف خفيف لشهر واحد، ومن الجدير بالذكر بأن هذه الحالة طبيعية ولا تشير إلى وجود إلى مشكلة خطيرة ولكن هناك بعض النصائح التي تساعد على الوقاية من تكرر الحالة، ومنها:

  • تناول الحبوب الهرمونية لمدة شهرين أو ثلاثة أشهر لتحقيق توازن في البيئة الهرمونية الداخلية لجسم المرأة.
  • الوصول إلى وزن جسم مثالي حيث تلعب البدانة والنحافة الزائدة دور مهم في الاضطرابات الهرمونية ومشاكل الدورة الشهرية التي قد تواجه المرأة.
  • ممارسة الرياضة اليومية المعتدلة إذ تعتبر الرياضة من أهم الوسائل المساعدة على تخفيف التوتر والتقلبات المزاجية المرتبطة بالطمث.
  • اللجوء إلى أساليب الاسترخاء كاليوغا والمساجات وخاصةً في الأسبوع السابق للطمث وخلال فترة النزف.
  • الالتزام بنظام غذائي متوازن غني بالعناصر الغذائية الضرورية للجسم.
  • شرب مغلي الأعشاب كالبابونج والقرفة والكركم حيث أثبتت هذه الأعشاب دورها في علاج اضطرابات الدروة الشهرية ومشاكلها.
  • العلاج بالإبر الصينية فقد أثبتت هذه الطريقة فائدتها في تدبير الحالة السابقة.

علامات تدل على ضعف التبويض خلال الدورة الشهرية

سبق وتم التوضيح بأن ضعف التبويض لا علاقة له بكمية النزف خلال الدورة الشهرية من خلال الإجابة على تساؤل هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض، ولكن هناك مجموعة من العلامات التي تشير إلى ضعف التبويض خلال الدورة الشهرية، وسيتم ذكرها في هذه الفقرة لتتمكن المرأة من التعرف عليها ومراجعة طبيبها عن ملاحظة وجودها، ومنها:[2]

  • اضطرابات الدورة الطمثية كعدم انتظام الدورة والنزف الزائد أو الخفيف أو انقطاع الدورة الطمثية.
  • التعرق الزائد خلال الليل حيث تضطر المرأة في بعض الحالات أن تستيقظ لتدّل ملابسها.
  • تراجع القدرات الذهنية إذ تعاني المرأة من التشتت الزائد والتركيز الضعيف.
  • جفاف الأغشية المخاطية في الجهاز التناسلي للمرأة كجفاف المهبل الذي يسبب تألم المرأة أثناء العلاقة الجنسية، وبالتالي مشاكل في العلاقة بين الزوجين.
  • عدم الاستقرار النفسي والشعور بتقلبات مزاجية مستمرة ومتكررة، وهذا ما ينعكس على الحالة الاجتماعية للمرأة ووضعها الصحي.
  • عدم شعور المرأة بالتقلصات الرحمية والتشنجات المرافقة للدورة الشهرية حيث تشتهر الدورات الإباضية بالآلام المرافقة لها والتي تتطلب تناول الأدوية لتسكينها.

شاهد أيضًا: الم التبويض على ماذا يدل

أسباب التبويض الضعيف مع انتظام الدورة الشهرية

يمكن أن يكون التبويض ضعيف على الرغم من انتظام الدورة الشهرية وغياب أي اضطراب فيها، ومن أهم أسباب هذه الحالة:[3]

  • الفتيات في بداية سن النشاط التناسلي حيث تشتهر الدورات الأولى (التي تحدث بعد الطمث الأول مباشرةً) لدى المرأة بكونها غير إباضية.
  • النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 40 إلى 45 سنة، وهذا السبب في نقص خصوبة المرأة خلال هذه المرحلة العمرية، كما يمكن أن تظهر بعض الاضطرابات الخفيفة في الدورة الشهرية الناتجة عن البيئة الهرمونية غير المستقرة.
  • ممارسة التمارين الرياضية القاسية والمجهدة مرات عديدة ومستمر، ونلاحظ هذه الحالة بشكل خاص عند الرياضيات ولاعبات الباليه.
  • اضطرابات الوزن كالبدانة أو النحافة الشديدة.
  • الحالة النفسية غير المستقرة عند المرأة وخاصةً النساء اللواتي يعانين من القلق والتوتر الشديد.
  • الشراهة في تناول الطعام.

أسباب ضعف التبويض المفاجئ

قد تحدث مجموعة من الاضطرابات لدى المرأة وتسبب ضعف تبويض مفاجئ، ومنها:

  • الاضطرابات الغدية كقصور الغدة النخامية.
  • المعالجة الشعاعية للمرأة في سن النشاط التناسلي وخاصةً عندما يتعرض الرأس والدماغ لهذه الأشعة.
  • فرط البرولاكتين وهو عبارة عن هرمون الحليب، ويزداد تركيز هذا الهرمون داخل جسم المرأة خلال فترة الإرضاع وعند تناول بعض أصناف الأدوية كمضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقة، ومن الجدير بالذكر بأن الأورام الدماغية المفرزة للبرولاكتين هي أهم سبب لزيادة تركيزه في الدم.
  • أمراض المبيض كقصور المبيض مجهول السبب (وهذا ما يسمى بسن اليأس المبكر) أو سرطان المبيض أو استئصاله.

الأعراض الخاصة بضعف التبويض البسيط

يرتبط ضعف التبويض الضعيف بوجود متلازمة تُدعى بالمبيض متعدد الكيسات، ويمكن القول بأن تكيس المبيض من الاضطرابات الشائعة لدى النساء وتتميز بمجموعة من الأعراض هي:

  • ضعف التبويض البسيط حيث يُلاحظ عند هؤلاء المريضات وجود دورات إباضية ودورات غير إباضية.
  • علامات ارتفاع هرمون الذكورة التي تتمثل بالشعرانية، ويُقصد بها ظهور الأشعار في المواضع ذكرية التوزّع كالوجه والصدر والظهر.
  • تساقط شعر الرأس، ولكنه يعود للنمو من جديد بعد العلاج المناسب.
  • مشاكل البشرة كالحبوب الالتهابية في الوجه والتي لا تستجيب للمعالجة التقليدية.
  • التقلبات المزاجية الناتجة عن الاضطرابات الهرمونية المرافقة للحالة السابقة.

الأعراض المصاحبة لضعف التبويض الشديد

يتظاهر ضعف التبويض الشديد بمجموعة من الأعراض التي تدفع المرأة لمراجعة الطبيب بأسرع ما يمكن، ومن هذه الأعراض:

  • انقطاع الدورة الشهرية لمدة تزيد عن ثلاثة أشهر متتالية.
  • الدورات المؤلمة التي تترافق بتشنجات وتقلصات شديدة في الرحم وعضلات البطن.
  • النزف الشديد وفقدان كميات كبيرة من الدم خلال الدروة فتعاني المرأة من فقر الدم والدوخة المستمرة.
  • النزف الخفيف حيث يمكن أن تلاحظ بعض النساء أن كمية دم الدورة لديهن قليلة جدًا ولكن يترافق النزف الخفيف في هذه الحالة مع أعراض أخرى كاضطرابات الدورة والتعرق الغزير وغيرها.

شاهد أيضًا: هل استمرار الم التبويض يدل على الحمل

كيف يقوم الطبيب بتشخيص اضطرابات التبويض

يعتمد الطبيب على مجموعة من الفحوصات لتشخيص اضطرابات التبويض، ومنها:

  • الفحص السريري والقصة المرضية إذ يسأل الطبيب المريضة عن الأعراض المرافقة لضعف التبويض وخاصةً اضطرابات الدورة الطمثية.
  • هرمونات الغدة الدرقية كالتيروكسين حيث يسبب نقص تركيز هذا الهرمون الناتج عن قصور الغدة الدرقية اضطرابات في التبويض.
  • هرمون الحليب (البرولاكتين) إذ يؤدي ارتفاع تركيزه إلى حدوث اضطرابات في الدورة الطمثية بالإضافة إلى التبويض الضعيف أو المعدوم.
  • هرمون البروجسترون الذي يعبّر عن عملية الإباضة حيث يرتفع بوجودها وينقص عند انقطاعها، وبالتالي يعتبر من أهم الفحوصات المخبرية التي يجب إجراؤها.

هل يمكن حدوث حمل مع التبويض الضعيف

يرتبط مفهوم العقم بضعف التبويض بشكل كبير وهذا ما يدفع المرأة للتساؤل عن إمكانية حدوث حمل مع التبويض الضعيف، والإجابة على ذلك نعم ممكن ولكن الاحتمال ضعيف حيث يتطلب حدوث الحمل تبويض طبيعي وبويضات سليمة وفعّالة لتحدث عملية الإلقاح.

نصائح مهمة لمراقبة الدورة الشهرية

يجب على كل امرأة أن تراقب دورتها بشكل شهري ومستمر، ومن النصائح المفيدة التي يجب عليها اتباعها:

  • استخدام مفكّرة لتسجيل اليوم الذي يحدث فيه الطمث كل شهر ثم مقارنة النتائج كل 4 أشهر حيث يشير الفرق الذي يزيد عن 3 أو 4 أيام إلى دورة غير منتظمة نوعًا ما.
  • حساب عدد الفوط الشهرية التي تستخدمها المرأة خلال الطمث لمقارنة كمية النزف بين الدورات المتتالية.
  • الانتباه لوجود تقلصات أو آلام مرافقة للدورة الشهرية.
  • زيارة طبيب النسائية بشكل متواتر للاطمئنان على صحة الأعضاء التناسلية لدى المرأة.

شاهد أيضًا: كم مدة الدورة الشهرية عند المرأة المتزوجة

وهنا ينتهي المقال حيث تمت الإجابة عن سؤال هل قلة دم الدورة يدل على ضعف التبويض، كما تم التطرق إلى الأعراض الخفيفة للدورة الشهرية وعلاج قلة دم الطمث، بالإضافة إلى علامات تدل على ضعف التبويض وأسباب ضعف التبويض مع انتظام الدورة الشهرية وأسباب التبويض الضعيف المترافق مع اضطرابات الدورة، وأخيرًا تم ذكر الأعراض المرافقة لضعف التبويض البسيط والشديد بالإضافة إلى مجموعة من النصائح المهمة لمراقبة الدورة الشهرية.

المراجع

  1. ^ cwc-mdobgyn.com , 8 Potential Risk Factors or Signs of Infertility , 12/05/2022
  2. ^ clevelandclinic.org , Anovulation , 12/05/2022
  3. ^ medicalnewstoday.com , Anovulation: All you need to know , 12/05/2022
11 مشاهدة