هل مرض بهجت خطير

هل مرض بهجت خطير

هل مرض بهجت خطير؟ وما أهم أسباب هذا المرض، بداية وقبل كل شيء يعتبر مرض بهجت من الأمراض المناعية الذاتية غير الشائعة حيث تم اكتشاف الحالة الأولى منذ حوالي 70 سنة وكانت الحالة غريبة على الوسط الطبي في البداية حتى تم التعرف إلى هذا المرض بمزيد من التفصيل، يعاني المريض في الحالة السابقة من مجموعة من الأعراض والعلامات المزعجة التي تخيفه وتقلق راحته، فهل مرض بهجت خطير؟ هذا ما ستتم الإجابة عنه في هذا المقال من خلال موقع محتويات، وذلك في السطور القادمة.

ما هو مرض بهجت

يعتبر مرض بهجت من الأمراض المناعية الذاتية متعددة الأعراض حيث يقوم الجهاز المناعي للجسم بمهاجمة الخلايا الذاتية دون تمييزها مما يؤدي إلى ظهور مجموعة من الأعراض والعلامات التي قد تكون خطيرة فتؤثر على نمط حياة المريض وصحته، ومن أهم هذه الأعراض والعلامات:[1]

  • القرحات الفموية التي تكون مؤلمة وعميقة ومتعددة حيث يلاحظ المريض تواجد هذه القرحات بشكل مستمر، فينزعج من مظهرها كما تسبب له الألم خلال تناول الطعام.
  • القرحات في المنطقة التناسلية حيث يعاني غالبية المرضى من تواجد هذه القرحات المؤلمة، مما قد يسبب إحراج للمريض وقد تؤثر هذه القرحات على العلاقة الحميمية بين الزوج والزوجة وتسبب القلق والتوتر بينهما.
  • تظاهرات هضمية حيث يعاني مريض بهجت من آلام بطنية متكررة نتيجة الاحتشاءات المتكررة التي تحدث نتيجة الخثرات الصغيرة في الأوعية الدموية للجهاز الهضمي.
  • آلام معممة في مفاصل الجسم المختلفة وقد يصاب المريض بما يُسمى التهاب المفاصل المناعي الذاتي، ويتظاهر هذا الالتهاب بتورم واضح في المفاصل واحمرار الجلد الموجود فوقها أيضًا.
  • التهابات في أوعية العين مما قد يؤثر على القدرة البصرية بشكل واضح، وقد تم تسجيل عدد من حالات فقدان البصر المرافقة لمرض بهجت مما يستوجب الحذر والالتزام بالعلاج المناسب للوقاية من تطور المضاعفات السابقة.
  • الحوادث الوعائية التي قد تصيب أي عضو من أعضاء الجسم المختلفة، فمن الجدير بالذكر بأن مريض بهجت يعاني من زيادة في تشكل الخثرات الدموية التي قد تغلق الأوعية وتسبب مضاعفات خطيرة.
  • النزف الذي يختلف بالشدة من مريض لآخر حيث يتعلق ذلك بشكل أساسي بالتهابات الشرايين والأوردة التي تتضرر جدرانها فيخرج الدم منها مسببًا نزوف سطحية وعميقة.
  • اضطرابات عصبية متعددة تتراوح بالخطورة من حالة إلى أخرى حيث يرتبط ذلك بشدة التهاب الأوعية الموجودة في المنطقة السابقة.
  • الاضطرابات النفسية مثل الخوف والقلق والاكتئاب فقد يشعر المريض بأنه مختلف عن الآخرين وبأن حياته مهددة بالخطر دائمًا مما ينعكس على مزاجه وعلاقاته الاجتماعية والشخصية.

شاهد أيضًا: مرض بهجت: أسبابه وأعراضه وكيفية تشخيصه وعلاجه

هل مرض بهجت خطير

هل مرض بهجت خطير وما اهم المضاعفات الناتجة عنه، نعم، يعتبر مرض بهجت من الأمراض الخطيرة نظرًا للمضاعفات التي قد تنتج عنه حيث يرتبط ذلك بشكل أساسي بشدة الإصابة ومكانها، كما يعتبر الإهمال وعدم الالتزام الدقيق بالأدوية والعلاج من أهم عوامل الخطر لتطور المضاعفات سابقة الذكر، ومن أهمها:[2]

  • العمى الذي ينتج عن الالتهاب الشديد في الأوعية الدموية الموجودة في العين، وبالتالي يجب على مريض بهجت أن يفحص عينيه بشكل دوري ومتواتر عند طبيب العيون.
  • المشاكل القلبية الخطيرة مثل الذبحة الصدرية واحتشاء العضلة القلبية التي يمكن أن تودي بحياة المريض في حال عدم اتخاذ الإجراءات الإسعافية الضرورية.
  • الحوادث الدماغية مثل الاحتشاء الدماغي الناتج عن وجود خثرة تمنع وصول الدم إلى الخلايا العصبية الموجودة في الدماغ، ويتظاهر ذلك بمجموعة من الأعراض غير القابلة للعلاج في غالبية الأوقات.

شاهد أيضًا: علاج جروح الفم … وأسباب الإصابة بها وطرق الوقاية منها

سبب مرض بهجت

بعد الإجابة عن سؤال هل مرض بهجت خطير سيتم التطرق إلى الأسباب الكامنة وراء هذا المرض، فعلى الرغم من الدراسات والأبحاث الكثيرة التي تم القيام بها في هذا المجال إلا أن السبب الحقيقي الكامن وراء المرض السابق لا يزال مجهول، ويمكن تلخيص الأسباب المحتملة بما يلي:[3]

  • أسباب وراثية: يتعلق وجود مرض بهجت بمورثات معينة فهو مرض مناعي ذاتي ناتج عن خلل في البنية الوراثية للمريض فيهاجم الجسم خلاياه الخاصة ويعتبرها اجسام غريبة.
  • أسباب بيئية: تساهم بعض العوامل البيئية بظهور مرض بهجت فالكثير من المرضى لا يعانون من أعراض المرض في بداية حياتهم بل يظهر ذلك لاحقًا بعد التعرض لعوامل محيطية معينة مثل التعرض لبعض العوامل الممرضة.

تجربتي مع مرض بهجت

في سياق الإجابة عن سؤال هل مرض بهجت خطير؟ وبعد ذكر أعراض المرض والأسباب الكامنة وراءه سيتم التطرق إلى مجموعة من التجارب مع مرض بهجت كما يلي:

التجربة الأولى

اسمي مارك وأبلغ من العمر 22 عام ولدت سليم معافى ولم أعاني من أي مرض خلال فترة طفولتي ومراهقتي، ولكن قبل سنتين وعندما كنت ألعب كرة القدم مع زملائي سقطت على الأرض وتأذت ركبتي إلا أن الإصابة كانت خفيفة وغير مهمة، وبعد حوالي 4 أيام بدأ الورم يظهر واضحًا في ركبتي حتى أنني لم أعد قادرًا على المشي فقصدت الطبيب فقال أنه مجرد التهاب ووصف لي بعض الأدوية، ولكن الوضع لم يتحسن بل ازداد سوءًا وبدأت أشعر بغباشة في عيني وعندما قصدت طبيب العيون شك بمرض بهجت وقام بالفحوص الضرورية لتأكيد الإصابة، فبدأت بتناول العلاج النوعي للمرض السابق والحالة الآن مضبوطة وتحت السيطرة، أي باختصار يمكنني القول بأن المرض كان موجودًا لدي دائمًا إلا أن الإصابة المفصلية هي السبب في تنشيطه فاكتشفته قبل تطور المضاعفات الخطيرة.

التجربة الثانية

اسمي كلارا وأبلغ من العمر 34 عام اكتشف طبيبي الخاص إصابتي بمرض بهجت منذ 8 سنوات فقد راجعته بحالة إسعافية خطيرة، اذكر تلك الحادث بوضوح حيث كنت جالسة مع والدي نتحدث ونضحك وفجأة أحسست بأن مجال الرؤية تغير عندي، وعندما أغمضت عيني اليسرى لم أستطع أن أبصر أي شيء سوى الظلام، وعندما وصلنا إلى عيادة الطبيب قام بإجراء فحص معمم وشك بإصابتي بمرض بهجت وطلب مني إجراء بعض التحاليل التي أكدت إصابتي بالمرض السابق، فوصف لي الأدوية المناسبة وطلب مني الالتزام بها، ولكن ومع الأسف إن بصري لن يعود إطلاقًا كما كان ولكنني تأقلمت مع الوضع الحالي وتقبلت فكرة مرضي.

وهنا ينتهي المقال حيث تمت الإجابة عن سؤال هل مرض بهجت خطير، كما تم التطرق إلى تعريف المرض والأسباب الممكنة له بالإضافة إلى ذكر مجموعة من التجارب المتعلقة بمرض بهجت، وأخيرًا تم ذكر تأثير مرض بهجت على الزواج والخصوبة.

المراجع

  1. ^ nhs.uk , Behçet's disease , 27/07/2022
  2. ^ mayoclinic.org , Behcet's disease , 27/07/2022
  3. ^ my.clevelandclinic.org , Behçet's Disease , 27/07/2022
227 مشاهدة