هل يجوز القصر قبل 80 كيلو

كتابة سندس - تاريخ الكتابة: 20 أبريل 2021 , 03:04 - آخر تحديث : 20 أبريل 2021 , 02:04
هل يجوز القصر قبل 80 كيلو

هل يجوز القصر قبل 80 كيلو ؟ سؤالٌ يكثر البحث عن إجابته، ومن المعلوم أنَّ الله -عزَّ وجلَّ- رخص للمسافر اختصار صلاته الرباعية إلى ركعتين فقط، ودليل ذلك قوله تعالى: {فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَنْ تَقْصُرُوا مِنَ الصَّلَاةِ إِنْ خِفْتُمْ أَنْ يَفْتِنَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا}،[1] فما حكم قصر الصلاة؟ وهل يجوز للمسافر أن يقصر صلاته في إذا سافر لمسافة أقل من 80 كيلو؟ وما هي شروط قصر الصلاة؟ كلُّ هذه الأسئلة سيتمُّ الإجابة عليها في هذا المقال.

حكم قصر الصلاة

ذهب جمهور العلماء من الشافعية والحنابلة إلى أنَّ القصر في حقِّ المسافر يعدُّ سنةً من السنن، ودليلهم في ذلك قوله تعالى: {فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَنْ تَقْصُرُوا مِنَ الصَّلَاةِ إِنْ خِفْتُمْ أَنْ يَفْتِنَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا}، ووجه الدلالة من ذلك أنَّ كلمة لا جناح تُستعمل في المباحات، كما يدلُّ على سنيتها قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “صَدَقَةٌ تَصَدَّقَ اللَّهُ بهَا علَيْكُم، فَاقْبَلُوا صَدَقَتَهُ”،[2] ووجه الدلالة من ذلك أنَّ القصر شُرع تخفيفًا على العباد ورفقًا بهم، وبناءً على ذلك فلا يُلزم به المسلم على وجه الحتم، كما أنَّ العلماء أجمعوا على أنَّ المتصدق عليه لا يُلزم بقبول الصدقة،[3] وذهب المالكية إلى أنَّ القصر في حقُِّ المسافر من السنن المؤكدة، أمَّا الحنفية فقالو بأنَّها واجبة عليه وجوبًا أقلُّ من الفرض، وبناءً على ذلك يُمكن القول بأنَّه يُكره للمسافر إتمام الصلاة، إلَّا أنَّ صلاته صحيحة ما لم يترك الجلوس الأول.[4]

شاهد أيضًا: هل يجوز قصر صلاة الجمعة

هل يجوز القصر قبل 80 كيلو

لا يجوز للمسافر قصر الصلاة قبل مسافة 80 كيلو عند جمهور الفقهاء؛ إذ أنَّهم ذهبوا إلى أنَّ من شروط قصر الصلاة أن تكون مسافر القصر 80 كيلو فأكثر، مع العلم إلى أنَّ بعض أهل العلم ذهبوا إلى أنَّ القصر ليس محددًا بمسافة معينة، بل يرجع إلى العرف، وبناءً على ذلك فإنَّ قطع مسافةٍ أقل من 80 كيلو إذا كان بعرف المسافر يُسمى سفرًا فيجوز له القصر حينها، عند القائلين بأنَّ السفر مرتبطٌ بالعرف وليس بالمسافة.[5]

شاهد أيضًا: الجمع والقصر للمسافر كم يوم

شروط قصر الصلاة

بعد الإجابة على سؤال هل يجوز القصر قبل 80 كيلو، فإنَّه يتوجب علينا ذكر شروط قصر الصلاة، حيث لا بدَّ من توافر عددًا من الشروط ليتمكن المسافر من قصر صلاته، وفيما يأتي ذكرها:[6]

  • نية السفر: اشترط جميع الفقهاء لجواز قصر الصلاة النية للسفر، وذلك لأن السفر قد يكون سفرًا مقصودًا، وقد يكون غير مقصود، فمن خرج من بيته إلى موضع ما طلبًا لحاجة معينة ثم تبدو له حاجة أخرى تجعله يقطع مسافة طويلة بدون قصد السفر مع كونه تجاوز مسافة القصر- فإنه لا يشرع له القصر؛ لاشتراط النية في السفر.
  • مسافة السفر: اشترط الفقهاء أن تكون مسافر السفر مبيحة لقصر الصلاة، وقد اختلف الفقهاء في تقدير المسافة على ثلاثة أقوال، فيما يأتي بيانها:
    • أن تكون مسيرة يومين كاملين أو أكثر، أي ما يعادل ثمانون كيلو متر تقريبًا.
    • أن تكون المسافة مسير ثلاثة أيام ولياليها.
    • ليس هناك حد للمسافة ولا توقيت، المرجع في ذلك للعرف، فما سماه العرف سفرًا صار سفرًا يجوز قصر الصلاة فيه.
  • الخروج من عمران بلدته: لا يجوز للمسلم أن يقصر الصلاة حال سفره إلا إذا فارق محلَّ إقامته والمراد بالمفارقة هنا المفارقة بالبدن لا بالبصر، أي أن يتجاوز البيوت ولو بقدر ذراع، فمتى خرج من مسافة البيوت ولو بمقدار ذراع، فإنه يعتبر مفارقًا.
  • اشتراط نية قصر الصلاة عند كلِّ صلاة: وهذا الشرط محلُّ خلافٍ بين الفقهاء، وفيما يأتي أقوالهم في ذلك:
    • ذهب الأحناف إلى عدم اشتراط النية في ذلك؛ فيكفي نية السفر لجواز القصر.
    • ذهب المالكية إلى اشتراط ذلك في أول صلاة يقصرها، ولا يُشترط تجديد النية لكلِّ صلاة.
    • ذهب الشافعية والحنابلة إلى اشتراط نية القصر عند كلِّ صلاة، فإن لم ينوِ القصر وجب عليه إتمام الصلاة.
  • أن يكون السفر مباحًا: وهذا الشرط أيضًا محلُّ خلافٍ بين العلماء، وفيما يأتي بيان رأي كلِّ فريق:
    • اشترط المالكية والشافعية والحنابلة في لجواز القصر أن يكون السفر مباحًا، أي لا يكون السفر لمعصيةٍ.
    • ذهب الأحناف إلى عدم اشتراط كون السفر مباحًا؛ لأن الأدلة التي جاءت في القصر عامة لم توجب الفصل بين مسافر ومسافر، فوجب العمل بعموم النصوص وإطلاقها، بالإضافة إلى أنَّ القصر ليس برخصة، فإن صلاة ركعتين للظهر والعصر والعشاء بدلًا من أربع ركعات ليس تحويلًا من الأربع إلى ركعتين، بل هما في الأصل ركعتان.

شاهد أيضًا: الصلاتان اللتان لا يجوز قصرهما

وبذلك نكون قد وصلنا إلى ختام مقال هل يجوز القصر قبل 80 كيلو ؟ والذي تمَّ فيه بيان حكم قصر الصلاة في المذاهب الأربعة، كما تمَّ الإجابة على السؤال المطروح، وفي ختام هذا المقال تمَّ ذكر شروط قصر السفر بشيءٍ من التفصيل.

المراجع

  1. ^ النساء: 101
  2. ^ صحيح مسلم، مسلم، عمر بن الخطاب، 686، حديث صحيح
  3. ^ dorar.net , حكم قصر الصلاة , 20/4/2021
  4. ^ الفقه على المذاهب الأربعة، عبد الرحمن الجزيري، ص427 , https://al-maktaba.org/book/9849/425#p5 , 20/4/2021
  5. ^ islamqa.info , هل يعيد الصلاة إذا قصر وتبين أن المسافة أقل من 80 كيلومترا , 20/4/2021
  6. ^ الفقه الميسر، عبدالله الطيار، ص408-412 , https://al-maktaba.org/book/33241/408#p3 , 20/4/2021
468 مشاهدة