يؤثر القدوة في الشخص المقتدي من ناحية

يؤثر القدوة في الشخص المقتدي من ناحية

يؤثر القدوة في الشخص المقتدى من ناحية، الاقتداء والتأسي شيء مشروع، بل بات من الضروري أن يتخذ الشخص له قدوة، يتأسى به في أخلاقياته السوية، وطريقة تعاطيه القوية مع شؤون الحياة المختلفة، والشخص القدوة يؤثر في الشخص المقتدى في أحد أهم جوانب شخصيته، ومن خلال موقع محتويات سنتعرف على تأثير القدوة على الشخص المقتدي.

يؤثر القدوة في الشخص المقتدى من ناحية

يؤثر القدوة في الشخص المقتدى من ناحية سلوكه، والسلوكيات هي الأخلاقيات، والمعاملات والتصرفات التي يبديها الشخص، خلال حياته اليومية، وتعامله مع الآخرين من الأهل والأصدقاء والجيران وزملاء العمل وغيرهم، فينعكس ذلك على سلوك الشخص المقتدي ويتصرف مثله، ويتخذه نبراسًا له، ويهتدي به، ولا يتصرف إلا من خلاله، وليست العبرة في الاقتداء والتأسي أن يكون ذلك في الملبس والمطعم والمشرب والزينة والمسكن، ولكن أهم أثر يتركه القدوة في المقتدي هو التأثير السلوكي.

شاهد أيضًا: يسمى العلم الذي يدرس الأدوات وبقايا الحضارات الإنسانية القديمة بعلم

الرسول القدوة صلى الله عليه وسلم

أمر الله –تعالى- عباده المؤمنين بأن يقتدوا بالنبي –صلى الله عليه وسلم- في سلوكياته وأخلاقياته وقيمه وأقواله وأفعاله، فقال تعالى (لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر وذكر الله كثيرا)، كما قال أيضًا –سبحانه وتعالى-: (وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا)، وقد تأسى به الصحابة والتابعون، وصالحوا الأمة فكان حظهم من السلوك القويم عظيمًا، وكان هو نفسه حريصًا على أن يظهر إنسانيته العالية وسلوكياته العظيمة حتى يتأسى به كل من حوله.[1]

من هو القدوة

القدوة هو شخص فذ فريد في سلوكياته وأخلاقياته وصفاته الحميدة، وقيمه النبيلة، ويتسم بالآداب الرقيقة التي تعينه على السلوكيات الجميلة الصالحة، وبذلك يكون قدوة لغيره، وكلما اقتدى به غيره في سلوك طيب ففعل مثله، كان له أجره مرتين مصداقًا لقول النبي –صلى الله عليه وسلم-: “من سن سنة حسنة كان له أجرها، وأجر من عمل بها إلى يوم القيامة” وعنه –صلى على العكس من ذلك لو كان الشخص قدوة سيئة لغيره تتأسى به في سلوكه المشين، كان عليه اللوز مرتين، مصداقًا لقول النبي –صلى الله عليه وسلم-: “ومن استن سنة سيئة كان عليه وزرها ووزر من عمل بها إلى يوم القيامة”.

شاهد أيضًا: يتصف الشخص الذي اقتدي به بعدة صفات منها

وفي الختام نكون قد استطعنا الإجابة على السؤال التالي: يؤثر القدوة في الشخص المقتدى من ناحية، وكانت الإجابة الصحيحة من ناحية سلوكه بعيدًا عن أي مظهر آخر من مظاهره الخارجية، وقد أوضحنا قيمة القدوة ممثلة في شخص أعظم قدوة وأسوة وهو النبي صلى الله عليه وسلم.

المراجع

  1. ^islamweb.net , أعظم قدوة ـ صلى الله عليه وسلم , 05/09/2022