يؤخذ من قوله صلى الله عليه وسلم من سمع النداء فلم يأته فلا صلاة له إلا من عذر

كتابة إيناس - تاريخ الكتابة: 19 فبراير 2021 , 13:02
يؤخذ من قوله صلى الله عليه وسلم من سمع النداء فلم يأته فلا صلاة له إلا من عذر

يؤخذ من قوله صلى الله عليه وسلم من سمع النداء فلم يأته فلا صلاة له إلا من عذر ، من الأحاديث التي سيتم التعرف على الأحكام الواردة فيه، فمن الجدير بالذّكر أن رأي العلماء والمتفقهين في الدين في الأذان، أنّه من السنن المؤكدة؛ ودليل ذلك وجود أول مؤذن في الإسلام وهو بلال بن رباح -رضي الله عنه-، وبرغم اختلاف الحنابلة حول هذا الحكم فيقولون بأنه فرض كفاية وذلك يعني أنه يسقط عن الجمع لو قام به أحدهم، وفي هذا المقال سيتم التعرف على أنّ النداء سبب لأهمية صلاة الجماعة.

تعريف صلاة الجماعة

لبيان يؤخذ من قول الرسول صلى الله عليه وسلم من سمع النداء فلم يأته فلا صلاة له إلا من عذر لا بد من تعريف صلاة الجماعة؛ فهي الصلاة التي يؤديها مجموعة من الأشخاص في نفس المكان والزمان ويصلّي بهم الأمام وأفضل ما تكون صلاة الجماعة للرّجال في المسجد حيث شرعت المساجد في الإسلام للعبادة والصلاة والذكر وقد سُمّيت المساجد بالجوامع لأنها تجمع الناس وقد رغب الإسلام بصلاة الجماعة لما لها من أجرٍ عظيمٍ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : “تفضُلُ صلاةُ الجماعةِ على صلاةِ الفذِّ أو صلاةِ الرَّجلِ وحدَهُ خمسًا وعشرينَ صلاةً”، وهذا الحديث النبويّ  يبيّن أجر الصلاة في جماعة عن صلاة الفرد.

يؤخذ من قوله صلى الله عليه وسلم من سمع النداء فلم يأته فلا صلاة له إلا من عذر

يؤخذ من قوله صلى الله عليه وسلم من سمع النداء فلم يأته فلا صلاة له إلا من عذر وهو المرض أو الخوف أو الفزع ، حيث يدل هذا الحديث الشريف على أنّ لصلاة الجماعة أهمية عظيمة وبالغة وأنها واجبة عند بعض الفقهاء، وتجدر الإشارة إلى أنّ صلاة الجماعة شُرعت لتحقيق أهداف مقصودة ومحددة؛ منها: إظهار عبادة الصلاة وبيان أهميتها حيث تُعد من شعائر الإسلام إذ لو صلّى المسلم في البيت لما علم أحدٌ عن الصلاة، ومن الأمور التي تحقّقها صلاة الجماعة المودة والتقرب بين الناس، والشعور بالمساواة والعدل بين الناس عند الله تعالى؛ فالغني والفقير يُصلّون في المسجد ذاته، والحاكم كذلك بجانب المحكوم، والصغير بجانب الكبير، وتفقّد المصلين لأحوال بعضهم في حال تخلّف أحدهم عن الصلاة، ومعرفة حاجة الفقير ومساعدته والتصدّق عليه، وإن كان فيهم من يتهاون في صلاة الجماعة قاموا بتقديم النصح والإرشاد له.[1]

حكم صلاة الجماعة عند الأئمة الأربعة

بعد الخوض في تفصيل تعريف صلاة الجماعه وبيان أهميّتها في حياة كلّ مسلم لا بدّ من بيان ما هو حكم صلاة الجماعة عند الأئمة الأربعة ؟ فقد اختلف العلماء في بيان حكم صلاة الجماعة وهنا يعرض المقال آراء المذاهب الأربعة:[2]

  • المذهب الشافعي: الذي قال أنها فرض كفاية حيث قال أبو العباس وأبو إسحاق: هي فرض كفاية يجب إظهارها في الناس، فإن امتنعوا مم إظهارها قوتلوا عليها.
  • المذهب المالكي: حكم صلاة الجماعة عند المذهب المالكي سنة مؤكدة وقال بعضهم فرض كفاية.
  • المذهب الحنفي: يرى الحنفية وجوب الصلاة في جماعة.
  • المذهب الحنبلي: اتفق الحنابلة في رأيهم في حكم صلاة الجماعة مع المذهب الحنفي وقالوا أنها واجبة.

شاهد أيضًا: من صلى الفجر في جماعه يكتب له اجر قيام

حكم الصلاة في المسجد

بعد بيان حكم صلاة الجماعة عند المذاهب الأربعة ينبغي بيان حكم الصلاة في المسجد حيث اتفق أكثر العلماء على أنها واجبة على كل رجلٍ قادر، وقد جاء في الحديث الصحيح: “عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قالَ: أَتَى النبيَّ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ رَجُلٌ أَعْمَى، فَقالَ: يا رَسولَ اللهِ، إنَّه ليسَ لي قَائِدٌ يَقُودُنِي إلى المَسْجِدِ، فَسَأَلَ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ أَنْ يُرَخِّصَ له، فيُصَلِّيَ في بَيْتِهِ، فَرَخَّصَ له، فَلَمَّا وَلَّى، دَعَاهُ، فَقالَ: هلْ تَسْمَعُ النِّدَاءَ بالصَّلَاةِ؟ قالَ: نَعَمْ، قالَ: فأجِبْ”،[3] فيجب على المسلم أن يحرص قدر المستطاع على أداء الفروض الخمس في المسجد.[4]

شاهد أيضًا: من صلى العشاء في جماعه يكتب له اجر قيام

إلى هنا نكون قد بينا يؤخذ من قوله صلى الله عليه وسلم من سمع النداء فلم يأته فلا صلاة له إلا من عذر ، وتبين إلى وجوب التزام العبد المسلم بصلاة الجماعة ولا سيما بالصلوات المفروضة عند سماع الأذان سواء كان الأداء بالمسجد أم بغيره، ولكن صلاة الجماعة بالمسجد أكثر أجرًا، كونه بيت الله المعظّم.

المراجع

  1. ^ alukah.net , صلاة الجماعة , 19-02-2021
  2. ^ islamqa.info , مكانة الصلاة في الإسلام , 19-02-2021
  3. ^ صحيح مسلم , مسلم/أبو هريرة/653/صحيح
  4. ^ islamqa.info , حكم صلاة الجماعة في المسجد , 19-02-2021
199 مشاهدة