يتفاعل الإنسان مع البيئة بالمحافظة على الغابات والمنتزهات

يتفاعل الإنسان مع البيئة بالمحافظة على الغابات والمنتزهات

يتفاعل الإنسان مع البيئة بالمحافظة على الغابات والمنتزهات ، هل هذه العبارة صحيحة أم خاطئة، يتفاعل الإنسان مع عناصر بيئته المختلفة ويقوم بنشاطات تؤثر أحيانًا بشكل سلبي على عناصر بيئته حيث يتسبب بزوال أشكال الحياة من بعض البيئات الحيوية بسبب بعض ممارساته الخاطئة.

تفاعل الإنسان مع البيئة

يمكن تعريف التفاعل البشري مع البيئة المحيطة بأنه الروابط بين البشر والوحدة البيئية المحيطة به بكافة أجزائها المادية والحيوية، فالنظم الاجتماعية البشرية تتطيف مع النظم البيئية بطريقة معقدة، لأن هنالك العديد من الوحدات البيئية والأنظمة الاجتماعية البشرية والتي تحتوي على العديد من العناصر الجزئية والتي تربطها ارتباطات متشابكة معقدة فيما بينها، كما تمتلك عناصر البيئة أنظمة تكيفية تطورت بما يلائم عملية التغذية الراجعة، والتي تسمح لتلك العناصر وبيئتها الاستمرار بالحياة على الرغم ن الظروف البيئية المتغيرة.[1]

يتفاعل الإنسان مع البيئة بالمحافظة على الغابات والمنتزهات

هذه العبارة صحيحة، وهذه هي الطريقة الصحيحة للتفاعل مع البيئة مع الحفاظ عليها واستمرار كل أشكال الحياة فيها، وإن الحفاظ على الغابات هو أمر بالغ الأهمية، لأن الأشجار تلعب دورًا هامًا جدًا وحيويًا في الحفاظ على التوازن البيئي، فالأشجار مصدر كبير للأوكسجين في الغلاف الجوي، كما أنها تساهم بتخفيف حرارة الجو عن طريق امتصاص غاز ثاني أوكسيد الكربون والذي يلعب دورًا هامًا في الاحتباس الحراري، كما أنها تشكل موطنًا لأنواع مختلفة من النباتات والحيوانات من الحشرات الصغيرة إلى الطيور والثدييات والزواحف.

شاهد أيضًا: النظام البيئي هو المخلوقات الحية التي تتشارك في البيئة يوجد بينها تفاعل

أنواع تفاعلات البشر مع البيئة

تفاعل البيئة البشرية هو الطريقة التي يتكيف بها الناس مع البيئة وتعديلها. وهناك ثلاثة أنواع من التفاعل  البشري مع البيئة الطبيعية وهي:[1]

  • استخدام الموارد الطبيعية في البيئة: وهي الطريقة التي يعتمد فيها الإنسان منذ الأزل على بيئته في الحصول على غذائه عن طريق الحيوانات والنباتات والحصول على الماء من الأنهار والآبار الجوفية، وقطع الأشجار للحصول على الخشب، واستخدام المصادر الطبيعية الأخرى كالغاز الطبيعي.
  • تلبية الحاجات الخاصة: مثل التنفس وهو تبادل الأوكسجين وغاز ثاني أوكسيد الكربون مع الغلاف الجوي، وهي الطريقة التي يتكيف بها الناس مع البيئة لتلبية احتياجاتهم الخاصة.
  • تغيير مظاهر الخارجية للبيئة ومعالمها: وهي الطريقة التي يقوم بها الناس بتعديل البيئة سلباً أو إيجاباً مثل بناء السدود.

أمثلة على تفاعلات الإنسان مع بيئته

هنالك أمثلة كثيرة ومتنوعة لتفاعل الإنسان مع بيئته، وسيتم ذكر بعضًا منها، وهي على الشكل التالي:[1]

استخدام مصادر الطاقة

يستخدم الناس أنواعًا مختلفة من المصادر الطبيعية مثل الأخشاب والمعادن والنفط في حياتهم اليومية، يحتاج الإنسان إلى مصادر الطاقة المختلفة للقيام بأنشطته المختلفة مثل الطهي، والنقل والأغراض الصناعية.

شاهد أيضًا: عند قطع الإنسان الأشجار من أجل بناء المنازل فإنه يسبب

إزالة الغابات

حيث قام الإنسان مرارًا بإزالة الكثير من الغابات للأغراض الاقتصادية والزراعية لتلبية الطلب على الغذاء والوقود ومواد البناء، دون السماح للغابات بالنمو مجددًا، كما يؤدي تحويل الغابات إلى مناطق زراعية إلى تقليل التنوع البيولوجي الضروري للبشر.

استخدام الموارد المائية

وذلك لأغراض متنوعة من أهمها أغراض الزراعة، وقد يؤدي استجرار كميات كبيرة من المسطحات المائية إلى حدوث خلل في الدورة الطبيعية للماء، ويقلل كمية الماء الصالحة للشرب مستقبلًا.

أمثلة أخرى

فقد ينتج عن غازات المصانع إطلاق العديد من الغازات في الجو والتي تتسب بظاهرة الاحتباس الحراري، كما أن إلقاء القمامة يمكن أن يتسبب بتجمعات مطرية غزية في شبكات الصرف الصحي وخاصة بعد هطولات مطرية غزيرة مما يسبب انفجار أنابيب الصرف وتلوث البيئة.

شاهد أيضًا: يعتبر الإنسان من أكثر المخلوقات الحية التي تحدث تغييرًا في البيئة

وفي ختام المقالة تمت إعطاء الإجابة على السؤال يتفاعل الإنسان مع البيئة بالمحافظة على الغابات والمنتزهات ، وقد تبين أن هذه العبارة صحيحة، وهي طريقة صحيحة للحد من التأثيرات السلبية والتغيرات التي يقوم بها الإنسان في بيئته، كما تم تعريف تفاعل الإنسان مع البيئة وذكر أهم أنواع التفاعلات مذكر أمثلة عليها.

المراجع

  1. ^ conserve-energy-future.com , Human Environmental Interaction , 24/11/2021
27 مشاهدة