يستخدم هذا العنصر في ملئ المناطيد التي تحمل أجهزة قياس عناصر الطقس وحمل الكاميرات التي تصور الأحداث الرياضية

كتابة خضر ديوب -
يستخدم هذا العنصر في ملئ المناطيد التي تحمل أجهزة قياس عناصر الطقس وحمل الكاميرات التي تصور الأحداث الرياضية

يستخدم هذا العنصر في ملئ المناطيد التي تحمل أجهزة قياس عناصر الطقس وحمل الكاميرات التي تصور الأحداث الرياضية ؟ إذ تعتمد المناطيد على غاز معين لتتمكن من الارتفاع، حيث تستخدم المناطيد في المجالات العلمية والعسكرية والترفيهية، كما تستخدم في عمليات الرصد الجوي. سنتعرف وإياكم عبر موقع محتويات على إجابة السؤال السابق وعلى أهم استخدامات هذا الغاز.

يستخدم هذا العنصر في ملئ المناطيد التي تحمل أجهزة قياس عناصر الطقس وحمل الكاميرات التي تصور الأحداث الرياضية

يستخدم هذا العنصر في ملئ المناطيد التي تحمل أجهزة قياس عناصر الطقس وحمل الكاميرات التي تصور الأحداث الرياضية، الإجابة الصحيحة هي: غاز الهيليوم، ويرجع سبب استخدامه إلى خفة وزنه وعدم قابليته للاشتعال، على عكس غاز الهيدروجين الذي يعتبر من أخف الغازات على الإطلاق لكنه قابل للاشتعال لذلك لم يتم استخدامه في المناطيد. كما يعتبر غاز الهيليوم Helium Gas أحد العناصر الكيميائية أحادية الذرة، وكتلته الذرية تساوي 4.003 وحدة كتلة ذرية، وهو أحد عناصر مجموعة الغازات النبيلة، كما يعتبر ثاني أكثر العناصر وفرةً بعد عنصر الهيدروجين، ويعتبر الغاز الطبيعي هو المصدر الرئيس للهيليوم، حيث يحتوي على نسبة 0,4% من الهيليوم.

اكتشاف غاز الهيليوم

يرجع الفضل في اكتشافه إلى جهود عدة علماء، أولهم الفلكي الفرنسي بيير جانسين الذي لاحظ خلال دراسته لكسوف الشمس الكلي وجود خط أصفر في الطيف الشمسي، وذلك في العام 1868 ميلادي. ليتبعه عالم الفلك جوزيف نورمان لوكير ويلاحظ أن الطول الموجي لهذا الخط يبلغ 587,49 نانومتر، ولا ينتج هذا الطول الموجي عن أي عنصر معروف. تم اكتشاف غاز الهيليوم للمرة الأولى على كوكب الأرض على يد الكيميائي ويليام رامزي، وذلك أثناء تجاربه على معدن الكليفيت، حيث عرضه إلى عدة أحماض معدنية وعزل الغازات الناتجة وجمعها وأرسلها إلى ويليام كروكس وجوزيف لوكير اللذان تمكنا من تحديد عنصر الهيليوم فيها.

شاهد أيضًا: مخلوط الهيليوم والنيون هو

غاز الهيليوم واستخداماته

هو أحد عناصر الجدول الدوري في الدورة الأولى وفي المجموعة الثامنة عشر، تحتوي نواته على بروتونين ونيوترونين، ويوجد حول النواة من الخارج إلكترونين. كما يتميز هذا الغاز بأنه عديم اللون والرائحة والمذاق، وخفيف يأتي في المرتبة الثانية من حيث الخفة بعد غاز الهيدروجين، بالإضافة إلى أنه غير قابل للاشتعال. يوجد للهيليوم العديد من الاستخدامات، أبرزها:[1]

  • يدخل الهيليوم في تصنيع رقائق السيليكون.
  • يدخل في عملية الاستشراب الغازي.
  • يستخدم في تقنيات التبريد العميق، كتبريد أجهزة المغناطيس ذو الموصلية العالية.
  • يستخدم الهيليوم أيضًا في التصوير بالرنين المغناطيسي.
  • يستعمل الهيليوم كواقي في اللحام القوسي، بالإضافة إلى إنتاج رقائق الجرمانيوم والسيليكون والزركونيوم والتيتانيوم.
  • يستخدم في ملئ المناطيد التي تحمل أجهزة قياس عناصر الطقس، وفي السفن الهوائية، حيث يساعدها على الطيران بسبب وزنه الذي يعتبر أخف من وزن الهواء.
  • يستخدم في التجارب التي تحتاج إلى العمل ضمن درجات حرارة قريبة من الصفر المطلق.
  • يستخدم في حماية الغواصين من خطر انخفاض الضغط، إذ يستنشقون خلطيًا فيه 20% أوكسجين و80% هيليوم.
  • يعمل على تشتيت الحرارة والأبخرة الكيميائية خلال الحفر على رقائق الحواسيب.
  • يستخدم في تبريد معدات الأقمار الصناعية.

وبذلك نكون قد عرفنا إجابة السؤال يستخدم هذا العنصر في ملئ المناطيد التي تحمل أجهزة قياس عناصر الطقس وحمل الكاميرات التي تصور الأحداث الرياضية ، كما تعرفنا على أهم خصائص واستخدامات هذا الغاز.

المراجع

  1. ^ britannica.com , helium , 06/01/2022
52 مشاهدة