آلام الدورة الشهرية والتأثير النفسي لها

كتابة كتّاب محتويات - تاريخ الكتابة: 25 نوفمبر 2019 , 22:11 - آخر تحديث : 7 فبراير 2020 , 14:02
آلام الدورة الشهرية والتأثير النفسي لها

تشتكي بعض السيدات من آلام الدورة الشهرية والتأثير النفسي لها، فمن المُتعارف عليه أن الدورة الشهرية من علامات البلوغ عند الفتاة، وتتعرض الفتاة أو المرأة خلال تلك الفترة إلى الكثير من الأعراض والتي لا تظهر عليها إلا خلال تلك الفترة فقط من الشهر، وقد أرجع الأطباء أن الحالة المزاجيّة السيئة التي تعاني منها السيدة خلال تلك الفترة يعود في المقام الأول إلى فقد الدماء خلال الدورة الشهرية وما يحدث خلالها من اضطراب في الهرمونات في الهرمونات.

آلام الدورة الشهرية والتأثير النفسي لها

تعاني الكثير من الفتيات خاصة في الأيام الأولى من نزول الدورة الشهرية إلى الشعور ببعض الآلام، بعضها قد يكون مُحتملًا والآخر غير محتمل، وفي حالة معاناة الفتاة من الآلام غير المحتملة عليها مراجعة الطبيب المختصّ، فقد يكون الأمر متعلقًا بتكيّسات المبايض أو أي مرض أصيب الجهاز التناسلي، مما يؤثر على الصحة الإنجابية عند الفتاة في المستقبل.

وغالبًا ما يرتبط الألم الذي تشعر به الفتاة خلال تلك الفترة بتغيير في الهرمونات والذي يؤثر على الجسد كله، فقد نجد أن الفتاة تتعرض إلى انتفاخات في الثدي ويصبح أكثر حساسية، أو الشعور بألم متوسط إلى شديد في المفاصل وبعض عضلات الجسم، كما أكدت الدراسات على أن الدورة الشهرية لديها تأثير واضح في احتباس السوائل بالجسم، الأمر الذي يؤدي إلى انتفاخ القدم والكاحل، كما تزيد من شعور الفتاة بالانتفاخ مما يؤثر سلبًا على حالتها النفسية أيضًا.

تأثير الدورة الشهرية على نفسية المرأة

تتعرض المرأة خلال حياتها إلى الكثير من التغيّرات الهرمونيّة، مما يؤثر بشكل واضح على نفسيتها ومزاجها بشكل عام، وخلال فترة الدورة الشهرية تتغير هرمونات المرأة بشكل واضح مما يؤثر عليها -أيضًا- ومن أشهر الأسباب التي تؤثر في حالة المرأة خلال تلك الفترة فهي على النحو التالي:

  • التغيرات الهرمونية، نظرًا لحدوث نقص في هرمون البروجيسترون وحدوث خلل بينه وبين الإستروجين، فإن المرأة تتعرض إلى تغيير واضح في المزاج.
  • التغيرات الكيميائية، تتعرض المرأة -أيضًا-خلال تلك الفترة إلى تغيير في هرمون السيروتونين ويعتبر نقصه هو المسؤول الأول عن ظهور أعراض الاكتئاب.
  • العامل الوراثي، فقد نلاحظ أن أبناء العائلة الواحدة قد يعانين من مشكلة الاكتئاب وتغيير الحالة المزاجية خلال فترة الدورة الشهرية بدون سبب واضح.

أعراض التأثير النفسي للدورة الشهرية على المرأة

يظهر على المرأة الكثير من الأعراض التي تدل على التأثير النفسي السيئ لنزول الدورة الشهريّة، وعن أشهر الأعراض التي تعاني منها المرأة في تلك الفترة فهي على النحو التالي:

  • تشعر المرأه بالمزيد من الاكتئاب وعلامات تعكر المزاج.
  • كما تعاني بعض السيدات من حالة من الخمول الشديد والكسل مع زيادة الرغبة الشديدة في النوم.
  • تتعرض بعض النساء إلى الشهيّة المفتوحة وتناول المزيد من الطعام خلال فترة الدورة الشهرية مما يؤثر على الوزن، ويتعرض البعض الآخر إلى فقدان الشهيّة مما يؤثر على الحالة المزاجية بالسلب أيضًا.
  • تصبح السيدات أكثر حساسية للمواقف خلال تلك الفترة من خلال العصبية الزائدة أو البكاء على أبسط الأسباب.
  • الصداع الشديد مع ضعف عام في التركيز بالمذاكرة أو في أي شيء، كما نجد أن بعض السيدات يلجأن إلى البكاء للخروج من ذلك الشعور السيء خاصةً عندما يتعلق الأمر بالمذاكرة أو التحصيل الدراسي بشكل عام.

يؤكد الكثير من الأطباء أنه لا خطورة في حالة ظهور تلك الأعراض على المرأة إلا في حالة وجود تاريخ عائلي سابق، خاصّةً إن كان هناك عنف أو إساءة تنتج من تعرض المرأة إلى تلك الأعراض.

1796 مشاهدة