أضرار حبوب جينيرا

كتابة محمد رحال -
أضرار حبوب جينيرا

يجب أن يتم استخدام تلك الحبوب وفقًا لوصفة الطبيب المختص لأن الإفراط بتناولها يسبب أضرار حبوب جينيرا. تعتبر حبوب جينيرا من الحبوب التي تستخدم لتأخير أو منع الحمل التي تؤخذ بالفم، حيث تقوم حبوب جينيرا بمنع الحمل لمدة معينة من خلال استخدامها بشكل منتظم يوميًا لمدة واحد وعشرين يوم، ويتم إيقافها أسبوع وبعد الدورة الشهرية يتم البدء بتناولها مرة أخرى حيث تحتوي الحبوب على مادتين فعالتين وهما (مادة سواغ اللاكتوز، ومادة الجيستودين) تلك المواد تعمل على تثبيط الغدد التناسلية وبالتالي تمنع خروج البويضات من المبيض.

فوائد حبوب جينيرا

يعرف أن حبوب جينيرا هي حبوب منع الحمل، ولكن تلك الحبوب لها العديد من فوائد الصحية الأخرى الغير متوقعة، ومنها:

  • تنظيم الهرمونات بالجسم.
  • التحكم في مواعيد الدورة الشهرية.
  • حماية الجسم من الآثار الناتجة عن الأنفلونزا، وهذا لأنه عند الإصابة بمرض الأنفلونزا يقل معدل هرمون البروجيستيرون بالجسم ولكن هذا حبوب جينيرا تعمل على تعويض هذا الانخفاض، وبالتالي تقلل من آثار المرض.
  • الحماية من الإصابة بأمراض القلب وعلاج مشاكل إضطرابات الدورة الشهرية.
  • تقليل الألم الشديد المصاحب للدورة الشهرية وتساهم في علاج مشاكل الصداع النصفي.
  • علاج مشاكل وآلام الحوض، التي يسببها مرض بطانة الرحم المهاجرة.
  • منع ظهور حبوب الشباب.

أضرار حبوب جينيرا

توجد العديد من الأضرار التي تظهر على الجسم عند تناول حبوب جينيرا بصورة غير صحيحة أو مضاعفة الكمية، ومنها:

  • الحساسية الشديدة للجلد والحساسية الشديدة من أي من مكونات الدواء.
  • الإسهال.
  • القيء والشعور بالغثيان وآلام في البطن ومشاكل بالرؤية.
  • تؤثر على الجهاز المناعي بالجسم فتضعفه.
  • تؤثر على الجهاز الهضمي فتسبب العديد من الاضطرابات.
  • الشعور بالصداع الدائم واحتباس السوائل تحت الجلد.
  • حدوث اضطرابات بعملية التمثيل الغذائي وحرق الدهون، فيمكن أن تزيد من الوزن أو تنقصه على حسب الحالة وطبيعة الجسم.
  • التقلب المزاجي والإصابة بالطفح الجلدي، وظهور حب الشباب بصورة كبيرة.
  • تساقط الشعر بكثرة وبصورة غير طبيعية.

أضرار خطيرة لحبوب جينيرا

من الأضرار الخطيرة لحبوب جينيرا والتي يجب عند ملاحظتها التوقف نهائيًا عن تناول الدواء واستشارة الطبيب المختص، منعًا لحدوث أي أضرار حبوب جينيرا، ومن تلك الأضرار:

  • الصداع المستمر والمتكرر بشكل دائم وغير طبيعي.
  • اضطرابات وعدم وضوع الرؤية وزغللة مستمرة واضطرابات الحواس وبالأخص حاسة السمع.
  • الشعور الدائم بالضيق واضطرابات وصعوبة التنفس.
  • الشعور بألم حاد في منطقة الكبد.
  • تضخم الكبد وألم شديد في البطن من الجهة العلوية.
  • الإصابة بالاكتئاب الشديد والتوتر الدائم.
  • ارتفاع أو انخفاض مستوى ضغط الدم، على حسب حالة الجسم.
  • ألم الثدي.
  • الإصابة بنزيف بصورة غير طبيعية.
  • تغير في الإفرازات المهبلية، فيحدث إما زيادة أو انخفاض بتلك الإفرازات.
  • تضخم قرنية العين وتغير شكل قرنية العين.
  • تورم مؤلم في الساق وإصفرار كل من الجسم والعينين.
  • الإصابة بألم مفاجئ في الجسم.
  • الدوخة الشديدة والإغماء، والإصابة بالتشنجات.
  • تورم الحلق واللسان وتورم الوجه.
  • ظهور تكتلات في الثدي والإصابة بالتخدر في أي من أجزاء الجسم.

كل الأعراض والأضرار التي تم ذكرها نادرة الحدوث، فلا تحدث إلا عند زيادة الجرعة أو أخذ الدواء بصورة خاطئ غير المحددة من قبل الطبيب المختص.

أمراض تتعارض مع حبوب جينيرا

توجد العديد من الأمراض التي إذا كنتي مصابة بها لا يمكنك تناول حبوب جينيرا إلا من خلال استشارة الطبيب المختص وعمل التحاليل والفحوصات اللازمة حتى لا يتفاقم الوضع ويتجنب أضرار حبوب جينيرا ومن تلك الأمراض:

  • أمراض الكلى وأمراض الثدي.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية والشرايين وأمراض الدوالي.
  • أورام الرحم والصداع النفسي.
  • تصلب الأذن وأمراض الكبد والسرطان وأمراض السكر.

يرجى لأي مريض أن يتجنب الاستعمال السيء لأي دواء  وليست حبوب جينيرا فقط لذا يجب تجنب أضرار حبوب جينيرا باللجوء إلى الطبيب المختص.

20864 مشاهدة