أعمال اليوم الأول من شهر رمضان وأدعيته

كتابة أيوب شامية - تاريخ الكتابة: 3 أبريل 2021 , 14:04 - آخر تحديث : 3 أبريل 2021 , 13:04
أعمال اليوم الأول من شهر رمضان وأدعيته

أعمال اليوم الأول من شهر رمضان وأدعيته من الأمور التي يبحث عنها المسلم حرصًا على اغتنام شهر رمضان المبارك على أكمل وجه. فبكل تأكيد يكثر الناس في شهر رمضان الأعمال الصالحة و كذلك القيام بالطاعات والعبادات على أكمل وجه. كما يهتم موقع محتويات بذكر الأعمال التي ينبغي على المسلم القيام بها في أوّل أيام هذا الشهر الكريم. وذلك لاغتنام ما يمكن اغتنامه من البركة والخير.

شهر رمضان

قبل كل شيء وقبل الخوض في ذكر أعمال اليوم الأول من شهر رمضان وأدعيته لا بدّ من التعريف بماهيّة هذا الشهر الكريم. فشهر رمضان هو شهر القرآن. و كذلك شهر الإيمان والعتق من النار. قال تعالى: {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ۖ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۗ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ}.[1] وصيام رمضان من الأركان التي يقوم بها الدين الإسلامي. وقد خصّه الخالق -عزّ وجلّ- بخصائص وفضائل عظيمة، ومنها:[2]

  • أنّ الأجر فيه لا ينقص ولو كان الشهر ناقصًا في عدد أيّامه. قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “شَهْرَانِ لا يَنْقُصَانِ، شَهْرَا عِيدٍرَمَضَانُ، وذُو الحَجَّةِ.”.[3]
  • كما أنّ صيام رمضان سبيلٌ لتكفير الذنوب. و كذلك قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “مَن صامَ رَمَضانَ إيمانًا واحْتِسابًا غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ، ومَن قامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إيمانًا واحْتِسابًا غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ“.[4]
  • كذلك يعدّ صيام شهر رمضان من أسباب دخول الجنّة.
  • ومن شهد هذا الشهر واجتهد فيه بالعبادة حقّ الاجتهاد تعلو رتبته عند الله على الشهيد.
  • في أيّامه تفتح أبواب الجنّة وتغلق أبواب النار.
  • كذلك في كلّ ليلة من لياليه عتقاء من النار. وذلك كما قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “إنَّ للَّهِ عندَ كلِّ فِطرٍ عتقاءَ وذلِك في كلِّ ليلةٍ“.[5]

شاهد أيضًا: بداية شهر رمضان 2021

الاستعداد لشهر رمضان

كذلك قبل ذكر أعمال اليوم الأول من شهر رمضان وأدعيته لا بدّ من توضيح كيفية الاستعداد لشهر رمضان. فلا يكون الاستعداد لهذا الشهر المبارك بشراء الأطعمة والألبسة والأشربة والحلويات والسهريات كما تفعل الغالبيّة العظمى في هذه الأيّام. وفيما يأتي الخطوات السليمة للاستعداد لشهر رمضان الكريم:[6]

  • التوبة النصوح. وذلك لما قاله تعالى في سورة النور: {وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُو}.[7]
  • كذلك الدعاء، لما ورد عن السلف أنّهم كانوا يدعون الله شهور عديدة حتّى يبلغهم رمضان.
  • السعادة والسرور بإقبال هذا الشهر. لما قاله تعالى في سورة يونس: {قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ}.[8]
  • كذلك إبراء الذمم. وذلك لما أخبرت به السيّدة عائشة -رضي الله عنها- في الصحيح من الحديث: “سَمِعْتُ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا، تَقُولُكانَ يَكونُ عَلَيَّ الصَّوْمُ مِن رَمَضَانَ، فَما أَسْتَطِيعُ أَنْ أَقْضِيَهُ إلَّا في شَعْبَانَ، الشُّغْلُ مِن رَسولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ، أَوْ برَسولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ”.[9]
  • كما ينبغي على المسلم التزوّد بأحكام الصيام.
  • و كذلك إنهاء الأعمال التي قد تشغله في رمضان.
  • والصيام من شعبان لتحضير النفس وإعداد الرّوح. كذلك ورد في الصحيح من الحديث: “عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا، قَالَتْ: كانَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَصُومُ حتَّى نَقُولَ: لا يُفْطِرُ، ويُفْطِرُ حتَّى نَقُولَ: لا يَصُومُ، فَما رَأَيْتُ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ اسْتَكْمَلَ صِيَامَ شَهْرٍ إلَّا رَمَضَانَ، وما رَأَيْتُهُ أكْثَرَ صِيَامًا منه في شَعْبَانَ“.[10]

شاهد أيضًا: عبارات تهنئة رسمية بمناسبة شهر رمضان

أعمال اليوم الأول من شهر رمضان

ليس هنالك أعمال مخصوصة لأيّام رمضان تميّزها دونًا عن سواها. فقد جعل الخالق سبحانه الخير كلّه في الشهر كلّه. وأمّا عن أعمال اليوم الأول من شهر رمضان ، فقد ورد في المستحبّ في هذا اليوم من الشهر كما ورد عن أهل العلم ما يأتي:

  • ينبغي على المسلم أن يحرص على نظافته وطهارته في هذا اليوم المبارك. فيستحمّ عن طريق صبّ ثلاثين كفّ من الماء على الرأس، حيث أنّ هذا العمل يورث الحماية من كثير الآلام، والله أعلم.
  • الحرص على غسل الوجه بماء الورد، وذلك لكي ينجو المؤمن من الفقر والمذلّة. و كذلك أن يصبّ شيئًا على رأسه ليأمن من السرسام.
  • كذلك أن يصلّي المسلم ركعتين للمولى عزّ وجلّ. حيث يقرأ في ركعته الأولى بعد الفاتحة سورة إنّا فتحنا. وفي الثانية بعد الحمد ما شاء من السور.
  • الحرص على تقديم الصدقة في هذا اليوم.
  • كذلك الحرص على الدعاء بقول: اللَّهُمَّ قَدْ حضر شهر رمضان، وَقَدِ افْتَرَضْتَ عَلَيْنا صِيامَهُ، وَأَنْزَلْتَ فيه القرآن هدى لِلنَّاسِ وَ بَيِّناتٍ مِنَ الهُدى وَالفُرْقانِ، اللَّهُمَّ أَعِنّا عَلى صِيامِهِ، وَتَقَبَّلْهُ مِنّا، وَتَسَلَّمْهُ مِنّا، وَسَلِّمْهُ لَنا فِي يُسْرٍ مِنْكَ وَعافِيَةٍ، إِنَّكَ عَلى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ.
  • الحرص على صلة الرحم لما لها من الخير الوفير والكثير.
  • كذلك الحرص على تلاوة آيات القرآن الكريم، محاولًا إنجاز ولو ختمة واحدة خلال الشهر.
  • كما يجب على المسلم أن يذكر الله ما استطاع إلى ذلك سبيلا.

دعاء اليوم الأول من شهر رمضان كامل مكتوب

كذلك ليس هناك دعاء مشروط لأيّام رمضان كلٌّ على حدا. وإنّما يحرص المسلم على الإكثار من الدعاء دونما تخصيص، لما في الدعاء من الخير الوفير والأجر الكبير الذي خصّه الله سبحانه له. ومن أدعية اليوم 1 من شهر رمضان التي يمكن للمسلم أن يدعو بما شاء منها:

  • كذلك اللهم ربّ السماوات السبع والأرضين السبع. وربّ ما فيهنّ وما بينهنّ، و ربّ العرش العظيم. أسألك اللهم بك وبما سمّيت به نفسك، أنت الذي تمنّ بالعظيم وتدفع كل محذور. و كذلك تعطي كلّ جزيل. إنّك على كلّ شيء قدير وبالإجابة جدير، ألبسني ثوب الستر. ونضّر وحهي بنور الكريم. و كذلك اللهمّ ارزقني حبّك، وحبّ من يحبّك، وبلّغني اللهمّ رضوانك وشريف كرامتك وجسيم عطيتك. و كذلك اللهمّ أعطني من خير ما أنت معطٍ له، وألبسني ثوب عافيتك يا كريم العفو يا حسن التجاوز. وتوفني اللهمّ على ملّة إبراهيم وفطرته. وعلى دين سيّدنا محمّد صلّى الله عليه وسلّم وسنّته.
  • اللَّهُمَّ وَجَنِّبْنِي فِي هذِهِ السَّنَةِ كُلَّ عَمَلٍ أَوْ قَوْلٍ أَوْ فِعْلٍ يُباعِدُنِي مِنْكَ، وَاجْلِبْنِي إِلى كُلِّ عَمَلٍ أَوْ قَوْلٍ أَوْ فِعْلٍ يُقَرِّبُنِي مِنْكَ فِي هذِهِ السَّنَةِ، يا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ، وَامْنَعْنِي مِنْ كُلِّ عَمَلٍ أَوْ قَوْلٍ أَوْ فِعْلٍ يَكُونُ مِنِّي أَخافُ ضَرَرَ عاقِبَتِهِ، وَأَخافُ مَقْتَكَ إِيَّايَ عَلَيْهِ، حِذارَ أَنْ تَصْرِفَ وَجْهَكَ الكَرِيمَ عَنِّي فَأَسْتَوْجِبَ بِهِ نَقْصا مِنْ حَظٍّ لِي عِنْدَكَ، يارَؤُوفُ يارَحِيمُ.
  • كذلك اللَّهُمَّ اجْعَلْنِي فِي مُسْتَقْبَلِ سَنَتِي هذِهِ فِي حِفْظِكَ وَفِي جِوارِكَ وَفِي كَنَفِكَ، وَجَلِّلْنِي سِتْرَ عافِيَتِكَ، وَهَبْ لِي كَرامَتَكَ، عَزَّ جارُكَ وَجَلَّ ثَناؤُكَ، وَلا إِلهَ غَيْرُكَ. اللَّهُمَّ اجْعَلْنِي تابِعاً لِصالِحِي مَنْ مَضى مِنْ أَوْلِيائِكَ، وَأَلْحِقْنِي بِهِمْ، وَاجْعَلْنِي مُسَلِّما لِمَنْ قالَ بِالصِّدْقِ عَلَيْكَ مِنْهُمْ، وأَعُوذُ بِكَ اللَّهُمَّ أَنْ تُحِيطَ بِي خَطِيئَتِي وَظُلْمِي وَإِسْرافِي عَلى نَفْسِي وَاتِّباعِي لِهَوايَ وَاشْتِغالِي بِشَهَواتِي، فَيَحُولُ ذلِكَ بَيْنِي وَبَيْنَ رَحْمَتِكَ وَرِضْوانِكَ، فَأَكُونُ مَنْسِيّا عِنْدَكَ مُتَعَرِّضاً لِسَخَطِكَ وَنِقْمَتِكَ.

أهمية الدعاء في رمضان

إنّ الدعاء هو واحدٌ من أهمّ أعمال اليوم الأول من شهر رمضان . بل هو من أحبّ الأعمال إلى الله في هذا اليوم والشهر وغيره من الشهور والأيام. فللدعاء أهميّة ومكانة بالغة وأجر كبير عند الخالق عزّ و جلّ. ومن أهمية الدعاء في رمضان وغيره:[11]

  • الدعاء هو العبادة. و كذلك أخبر النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- في قوله: “الدُّعاءُ هوَ العبادةُ . قالَ ربُّكُم ادْعُوني أستَجِب لَكُم”.[12]
  • كذلك الدعاء محبوب لما رواه أبو هريرة -رضي الله عنه- أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “ليسَ شيءٌ أكرَمَ على اللهِ عزَّ وجلَّ مِنَ الدُّعاءِ“.[13]
  • ومن أهميّة الدعاء في الرمضان، أنّ له خاصيّة عيظمة: وهي اجتماع فضيلة الزمان وحال الصيام. وقد قال تعالى في آيات الصيام من سورة البقرة: {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ}.[14]
  • وقد ورد في الحديث أنّ دعوة الصائم لا ترد. عن أبي هريرة -رضي الله عنه- أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “ثلاثةٌ لا تُردُّ دعوتُهُم : الإمامُ العادلُ ، والصَّائمُ ، حتَّى يُفْطِرَ ، ودَعوةُ المظلومِ ، يرفَعُها اللَّهُ دونَ الغَمامِ يومَ القيامةِ ، ويَفتَحُ لَها أبوابَ السَّماءِ ، ويقولُ : بعزَّتي لأنصرنَّكِ ولو بعدَ حينٍ”.[15]

شاهد أيضًا: صور عن شهر رمضان 2021

أعمال اليوم الأول من شهر رمضان وأدعيته هو ما سلف ذكره في المقال. وذلك بعد أن تمّ التعريف بماهيّة شهر رمضان المبارك، وكيف أنّ هذا الشهر هو أحد أركان الإسلام. كذلك ذكر المقال طريقة الاستعداد المثلى لشهر رمضان، بالإضافة إلى أهميّة الدعاء في هذا الشهر الكريم.

المراجع

  1. ^ سورة البقرة , الآية 185
  2. ^ alukah.net , فضل شهر رمضان , 03/04/2021
  3. ^ صحيح البخاري , البخاري/أبو بكرة نفيع بن الحارث/1912/صحيح
  4. ^ صحيح البخاري , البخاري/أبو هريرة/2014/صحيح
  5. ^ صحيح ابن ماجه , الألباني/جابر بن عبد الله/1340/حسن صحيح
  6. ^ islamqa.info , الاستعداد لشهر رمضان , 03/04/2021
  7. ^ سورة النور , الآية 31
  8. ^ سورة يونس , الآية 58
  9. ^ صحيح مسلم , مسلم/عائشة أم المؤمنين/1146/صحيح
  10. ^ صحيح البخاري , البخاري/عائشة أم المؤمنين/1969/صحيح
  11. ^ alukah.net , الدعاء وأهميته في رمضان وغيره , 03/04/2021
  12. ^ الصحيح المسند , الوادعي/النعمان بن البشير/1177/صحيح
  13. ^ تخريج شرح السنة , شعيب الأرناؤوط/أبو هريرة/1388/إسناده حسن
  14. ^ سورة البقرة , الآية 186
  15. ^ عمدة التفسير , أحمد شاكر/أبو هريرة/1/225/أشار في المقدمة إلى صحته
152 مشاهدة