أهمية رياضة السكوات .. نصائح يجب اتباعها عند ممارسة السكوات

كتابة شاهيناز - آخر تحديث: 1 ديسمبر 2019 , 20:12
أهمية رياضة السكوات .. نصائح يجب اتباعها عند ممارسة السكوات

رياضة السكوات عبارة عن مجموعة من التمارين القوية يقوم فيها المتدرب بتخفيض الوركين من وضع الوقوف، ثم الوقوف. أثناء نزول القرفصاء، تنحني مفاصل الورك والركبة، بينما تستقيم مفاصل الظهر. وعلى العكس من ذلك، تمتد مفاصل الورك والركبة ويمتد مفصل الكاحل عند الوقوف، تُعد أهمية رياضة السكوات متعددة فلها دورًا حيويًا لزيادة قوة وحجم عضلات الجسم السفلية، بالإضافة إلى تطوير القوة الأساسية، وشد عضلات البطن، وإطالة وشد عضلات الفخذين، وقوة عضلات الظهر، ومن ميزاتها أنها ليست بحاجة إلى أجهزة معينة في التدريبات، بل تعتمد على المتدرب فقط. وقد ظهرت واشتهرت رياضة السكوات في الفترة الأخيرة، وأصبحت جزء رئيسي في تدريبات الأيروبكس للنساء والرجال والمبتدئين أيضًا.

وتعتبر رياضة السكوات من تدريبات الإعداد البدني لحمل الأثقال الهامة والقوية، وأيضا تعتبر تمرينًا أساسيًا في العديد من برامج التمارين الترفيهية الشعبية.

أهمية رياضة السكوات

  • تعتبر تمارين السكوات فعالة بشكل كبير للراغبين في شد عضلات البطن والمؤخرة، حيث أن نتائجها مضمونة في حال الاستمرار على أداء التمارين.
  • لها دور فعال في التخلص من السيلوليت، وأيضًا الخطوط البيضاء المصاحبة لبرامج الحمية والتخسيس.
  • مع الاستمرار في التدريب يبدو الجسم متناسقا مفرودًا ومشدودًا بدون ترهلات.
  • تخلص رياضة السكوات النساء من ترهلات الفخذين بشكل نهائي.
  • تقوي رياضة السكوات عضلة القلب، وتزيد قدرة المتدرب على التحمل، كما تنظم ضربات القلب.
  • تساعد التدريبات على حماية الجسم من هشاشة العظام، وأمراض العظام مثل الروماتيزم، كما تعمل على كثافة الكتلة العضلية، وعلى مرونة العضلات.
  • لها دور فعال في رفع معدلات حرق السعرات الحرارية بشكل فعال.
  • تساعد على تنشيط الدورة الدموية، وترفع من كفاءة الرئتين، وتمنح الإنسان شعورًا بالسعادة والرضا عن النفس، كنتيجة لممارسة الرياضة.

نصائح يجب اتباعها عند ممارسة تمارين رياضة السكوات

  • يجب أن يكون وضع الجسم صحيحًا والظهر مشدودًا أثناء أداء التمارين حتى لا يصاب المتدرب بالشد العضلي أو تمزق في العضلات، أو آلام في الركبتين.
  • من الضروري ممارسة تمارين الإحماء قبل أي تدريب رياضي حتى يتم تهيئة الجسم للتمارين الصعبة المتخصصة.
  • يجب مراعاة أداء التمارين ببطء في حالة الصعود والهبوط لتجنب الإصابة بارتخاء عضلات الساقين والفخذين.
  • لابد من التدرج في صعوبة التمارين، وألا تنتقل من درجة صعوبة لأخرى إلا بعد إتقان التمرين السابق بشكل كامل.
  • تحديد عدد أيام وفترة أداء التمارين في كل مرة وتجنب الوصول إلى حالة الإرهاق.
  • يمكن للمبتدئين القيام بعدد 10 تمارين في كل تدريب، مع الزيادة المتدرجة، اما المحترفين فيمكنهم البداية من 50 مرة والتدرج بعد ذلك حتى الوصول إلى 200 مرةفي نهاية الشهر.

هل تصلح رياضة السكوات للرجال؟

يقبل الرجال على رياضة السكوات لأغراض متعددة، فالبعض يطلبها من أجل زيادة حرق السعرات الحرارية، أو الحصول على عضلات نحيفة مشدودة، والحصول على قوام ممشوق. ولا تنسى عزيزي المتابع أن رياضة السكوات هي جزء رئيسي في تمارين الإعداد البدني لرياضات متعددة ومنها حمل الأثقال.

رياضة السكوات وتخفيف الوزن

لن يفلح أي برنامج غذائي لتخفيف الوزن مهما بلغت براعته في تحقيق الهدف بالوصول إلى قوام متناسق، دون أن تكون تمارين السكوات والأيروبكس جزء رئيسي فيها، والمرأة تسعى إلى قوام مثالي مقسم ومنحوت، يبرز فيه الصدر وتتحدد الخلفية بشكل جميل ومشدود وغير مترهل، لذلك فرياضة السكوات تقبل عليها المرأة بشكل مكثف لأنها تحقق لها تلك الغاية المهمة.

183 مشاهدة