رسائل عتاب للزوج القاسي والمطنش والصعب والمهمل

كتابة حنين شودب - تاريخ الكتابة: 31 ديسمبر 2020 , 16:12 - آخر تحديث : 2 يناير 2021 , 06:01
رسائل عتاب للزوج القاسي والمطنش والصعب والمهمل

رسائل عتاب للزوج القاسي والمطنش والصعب والمهمل ، هي من أنواع الرسائلٍ التي يبحث عنها الزوجات، فمن أشدّ الآلام أن نهون على قلب من نحب، فكلما كان صاحب الجرح قريبًا منّا كلما كان حجم جرحه لنا أعمق، ولا يتم نسيانه بسهولة، فيكبر الألم ويزرع الإحباط في ثنايا الروح، وتصبح الحياة بلون قاتم، وإذا ما كانت رسائل العتاب تلك من زوجة إلى زوجها فالأمر يحتاج إلى ألفاظ رقيقة وكلمات مختارة بعناية، حتّى لا يزيد العتاب من وقع المشكلة بل يكون سببًا في إصلاحها، وفي هذا المقال نماذج من تلك الرسائل.

رسائل عتاب للزوج القاسي قصيرة

إنّ العتاب من أهم الأمور التي تؤكد أنّ الحبّ ما يزال قائمًا بين الزوجين، كما أنّه من أهم الأمور التي ترافق كلّ العلاقات العاطفيّة السوية فهو يغسل القلوب، ويوضح الرؤية ويهدأ النفوس بما باحت به من المكنونات النفسية، وفيما يأتي رسائل عتاب للزوج القاسي قصيرة:

  • بدأت أتساءل يا تُرى ماذا فعلت أنا ليعاملني حبيبي بكل هذه القسوة، يا زوجي أنت أقرب الناس لي ولقلبي فلماذا كل هذه القسوة، إن كنتُ فعلت شيئًا يغضبك صارحني وناقشني.
  • حبيبي مرت الأيام ووجدت نفسي كأنني تزوجت شخص آخر غير الذي أحببته وآمنته على نفسي ومالي وأولادي، وجدت أني أعيش مع شخصٍ يكاد الحجر يكون أرق منه.
  • أتمنى أن تُعيد كلماتي الرقة واللين في قلبك، وأن تكون على علم بأن ما لي سواك في هذه الدنيا ليكون سندي ومسكني وأماني،، ولا تنسَ وصية رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم “استوصوا بالنساء خيرا”.
  • مهما كانت قسوة النقاش فإنّها ستكون بلا شك أفضل من حياتنا القاسية التي نعيشها الآن، اكتب إليك لأنه لا يُعاتب المرء إلا حبيبه، وأنت زوجي وحبيبي الذي قضيت معه أجمل أيام حياتي.
  • لستُ نصفًا لأنتظر أحد ليُكملني أنا مُكتمل بِذاتي وإن أتى شخصٌ إلى حياتي فما هو إلا نجمٌ يُزّين سمائي وإن رحل فما أجمل السماء وهي صافية.
  • الطمأنينة انك تملك شخص يخاف أن يخسرك كما أنت تخاف أن تخسره، تكون محطّ اهتمامه، وتشاركه أفراحه وأحزانه، هكذا يجب أن نكون أنا وأنت يا زوجي الحبيب.

رسائل عتاب للزوج المهمل لزوجته

جميلٌ أن تجد الزوجة كل ما يساعدها من مشاعر وتقدمها لزوجها حتّى يكون زوجًا جيدًا بل مثاليًا، وبشكلٍ خاصّ في تلك المواقف التي لا بدّ من وجود رسائل جميلة محمّلة بالعتاب فيها، على شيء ما قد تكون أحسن الزوجة، وفيما يأتي رسائل عتاب للزوج القاسي والمهمل:

  • دعني أبعثر كلماتي دعني أغضب دعني أبكي، وأعاتبك دعني ودعني ودعني، فهم لهم الحق فيك أكثر مني فلعلها غيرتي من أن تفعل بي هكذا يا زوجي.
  • زوجي الغالي يؤلمني غيابك ويؤرقني فراقك، أحبّك وقلبي ينتظر عودتك فلا تطل الغياب فكم من غائب بجسده حاضر بطيفه عد يا غالي ففي قلبي الكثير.
  • زوجي حبيبي يؤلمني أسلوبك يؤلمني برودك وعدم مبالاتك و قلة اهتمامك بي، أريد أن أشعر بوجودك بجانبي وبأني محور اهتمامك.
  • زوجي العزيز ألا ترى أن عدم مبالاتك بي قد بلغت أقصى حدودها، أصبحت وكأنك لا تراني، أو كأني قطعة أثاث في منزلنا لا أكثر، أرجو أن تشعر بي وأن تهتم بي فأنا بأمسّ الحاجة لهذا الاهتمام.
  • زوجي الحبيب، المركب الحب والزواج مركب شراعه الاهتمام، وبدون الاهتمام ستتوه تلك المركب وستضلّ طريقها في البحر الواسع، ولربما غرقت ومات كلّ من عليها، وهكذا الزواج والحب أرجوك أن تعرف كم هو مهم أن تهتم بي، وألّا تهملني.

رسائل عتاب للزوج العصبي لزوجته

بعد أن أدرجنا بعضًا من رسائل عتاب للزوج القاسي، ففيما يأتي بعض من رسائل العتاب للزوج العصبي، الذي قد تظل مشاعر زوجته محبوسة بداخلها خوفًا من عصبيته، لذلك ترسل له الرسائل لتعاتبه على ذلك:

  • زوجي وحبيبي مررنا سويا بالعديد من المشكلات والخلافات بسبب ظروف الحياة وزيادة الضغوطات علينا، وأنا أقدر ذلك وأعلم أنك تبذل كل ما في وسعك لتوفر لنا أفضل حياة ممكنة، لكن الغضب والانفعال والعصبية لا داعي لها فحتى إن كان الموقف يستدعى ذلك فأنا زوجتك حبيبتك التي كنت تخبرها دائمًا أنك عند الخلاف تقبل يدها وتجلس سويًا تتحاور معًَا.
  • زوجي الغالي، كل شيء يا عزيزي يمكننا أن نحله ونعرف أن نتغلب عليه بالتفاهم والحوار وليس من خلال الغضب والعصبية والصوت العالي الذي يفزعني أنا وأولادك، أنت أطيب من قابلت في حياتي لكن عصبيتك تفقدك السيطرة على نفسك، الأمر الذي يجعلنا نهابك كثيًرا ونخشى الحوار معك، أكتب إليك اليوم لأنني لا أستطيع أن أتحمل كل ذلك الغضب، وكلي أمل أن تتغير وتتحلى بالهدوء وتعرف أن النقاش والحوار مع زوجتك أفضل بكثير من الصوت العالي.
  • زوجي العزيز، أريد أن تعرف أنّك صاحب اطيب قلب وأنّ فيك من الصفات الجميلة ما جعلني أختارك لتكون شريك حياتي الذي أحبّ، لكن الغضب والعصبية التي تصيبك أحيانًا تجعلني أخاف أن أبوح لك ما في داخلي أو أن أدخل معك في أيّ حوار يخصّ حياتنا، لذلك أرجوك أن تحاول السيطرة على تلك العصبية.

صور رسائل عتاب للزوج القاسي

العتاب عادة صحيّة لاستمرار العلاقات، فهو يجلي القلوب ويهدأ النفوس، وفيما يأتي بعض من صور رسائل عتاب للرجل القاسي:

صور رسائل عتاب للرجل المشغول
صور رسائل عتاب للزوج القاسي
صور رسائل عتاب للرجل المهمل

رسائل عتاب وزعل للزوج تزوج على زوجته

لعل أكثر ما يجرح الزوجة أن يتزوج زوجها وحبيبها عليها، عندها تحسّ بأنّه ليس لها قيمة لديه وبأنّه فضّل عليها امرأةً أخرى، ويكبر الجرح في قلبها ليتجسد في رسائل عتاب للزوج القاسي الذي جرح قلب زوجته بالزواج من أخرى:

  • في القلب حزن كبير، إلا أنّ الشوق إليك أكبر.
  • رغم الجرح الذي ينزف في داخلي، إلا أنني لم أكف يوماً عن حبك.
  • اهتمامك بي يشعرني بالجمال، ويمدني بالقوة، ويمنحني السعادة فلا تحرمني هذه النعمة.
  • حجبت دموعي عنك؛ كي لا تقلل من قيمتها التي ذرفت في ألم حبك، ووجع بعدك
  •  إن ظننت أنّ هجري لك قوة، فاعلم أنه يسلبني هذه القوة بقسوة وألم
  •  أحاول يائسة أن أفتعل أي مشكلة، أو أخوض أي حديث كي أشعرك بوجودي.
  • كالزهرة أنا أذبل كل يوم إن قطعت عني اهتمامك وحبك.
  • جعلتني أعيش حيرة تمزق داخلي، فهل أنت أحببتني حقاً، أم اعتدت وجودي في حياتك؟
  • اعشقني بقلبك لا بعينك، فالعاشق بقلبه يظل وفيّاً لشريكه مخلصاً له طول العمر.
  • مؤلم ذلك الشعور بالشوق لشخص نودّ محادثته، لكننا نتراجع عندما ينتابنا الإحساس بإهماله وعدم اهتمامه.
  •  أريد أن أراك بقربي في حزني وفرحي، وأن تشاركني دمعتي وابتسامتي.
  • العتاب ليس دائماً يكون على هيئة كلام، بل قد تصف نظرة طويلة حجم الألم والفراغ في داخل العاشق المجروح.
  • كنت أرعاك وأخاف عليك من أي تصرف أو حديث يحزنك، لأتفاجأ بأنك أنت من بادرت بإحزاني وتحطيم فؤادي.
  •  لا تجعل الأنانية تسيطر عليك، وتجعلك ترى الحياة تدور حولك فقط.

رسائل عتاب واعتذار وزعل قوية جدا للزوج

المشاكل موجودة في كلّ بيت وبين كلّ زوجين، سواء كانت مشاكل الحياة البسيطة، أو مشاكل الأبناء، أو العمل أو غيرها، وكلّها قد تشكل عقبات ومتاعب في الحياة اليوميّة، وقد تجعل الزوجين في بعض الأحيان يتصرف بقسوة مع بعضهما، ولا سيما الزوج الذي يتعرض لضغوط المصاريف والعمل والمنزل فيصبح قاسيًا على زوجته، وقد يعاملها معاملة سيئة، ولكنّها تحبّه تحاول من خلال رسائل العتاب أن توصل له أنّه يقسو عليها وفيما يأتي بعض من رسائل عتاب للزوج القاسي على زوجته:

  • علمتني الحياة أن الإنسان ليس بما يقوله لسانه من عذب الكلام وجميل المعاني ولكن قيمة الإنسان تكمن بما يحمله في قلبه من صفاء ونقاء وحب.
  • لقد عشتُ معك أيامي الأولى معاني الحُب والتضحية والاحترام ولكن ما إن مضت تلك الشهور الأول وشعرت بفقدي لها، وأقول في نفسي: يا ترى ما هو السبب؟ هل عملت شيئًا يستدعي ذلك؟ ولكن ما زلتُ أدعو ربي أن يُعيد ذلك الحُب وتلكَ العِشرة التي أنسيتني فيها حتى أحبَّ الناسِ.
  • كم أشتاق للحديث معك ولنصائحك، كم أشتاق لاهتمامك وحنانك، ربما أجد من أتحدث معهم وأبوح لهم همي وحزني ولكني لا أجد الأمان الذي كنت أبحث عنه إلا فيك، بدأت تكثر البعد عني وتجلس بالساعات أمام التلفاز أو مع أصدقائك وبدأ الفراغ يملأ حياتي، ألم يوصي النبي صلى الله عليه وسلم بي؟ احفظ وصية نبيك لأنك ستسأل عليها يوم الحساب وأنا أخشى عليك السؤال وأخشى أن تمل نفسي السماح وأكن خصمك في ذلك اليوم زوجي الحبيب.
  • زوجي الحبيب لماذا أصبحت القسوة أسلوب تعاملك معي، لماذا تبدّل ذلك الحب القديم الذي جمع بيننا في الماضي، أرجوك أن تحاول أن تعود ذاك الحنون الطيب الذي احببته يومًا فأنا لم أعد أستطيع تحمّل القسوة.

 رسائل عتاب للزوج المشغول قوية

إنّ إنشغال الزوج عن زوجته وإهماله لها من أصعب ما قد تتعرض له في حياته، فهي بحاجة له دائمًا بجانبها لتكون هي أيضًا بجانبه، وتشاركه حياته، وفيما يأتي رسائل عتاب للزوج القاسي والمشغول:

  • زوجي الكريم اسمح لي أن أفتح معك موضوعًا في غاية الأهمية بالنسبة لي، ودعني أجلس معك ولو لدقائق معدودة على طاولة هذه الأسطر التي أمزجها لك برحيق شوقي وندى حبي، ولعلك تتفق معي أن أعمالك ومهماتك والتزاماتك خارج منزلنا قد زادت كثيرًا، وأنك أصبحت لا ترى أبناءك إلا آخر الأسبوع، وربما آخر كل أسبوعين، بسبب انشغالك المتواصل وأعمالك المتزاحمة، وقد ضاق وقتك حتى لجلسة عائلية أنتظرها بفارغ الصبر؛ لكي نأنس بك وبأحاديثك، فأنت بالنسبة لنا عمود البيت وأساسه، ومن دونك يصبح البيت مظلمًا بلا حياة ولا جمال، ولأنك بهجة البيت فلا تكتمل بهجتنا إلا بتواجدك بيننا.
  • زوجي العزيز ولعلك تتفق معي أيضاً أن حياتنا شراكة في كل شيء، ومن أكبر قواعد هذه الشراكة تربية الأبناء، ولا أظنك تخالفني أن وجود الأب في المنزل ومتابعة أبنائه في دراستهم، ومعالجة سلوكهم وحل مشاكلهم من أعظم يساعد على تربية أبنائنا تربية إيمانية سليمة، وهو ما كنا نرجوه قبل زواجنا، فهّلا أدركت يا زوجي الغالي هذه المعاني الكبيرة التي لو افتقدها أبناؤنا ربما سيؤثر على أخلاقهم وسلوكهم.

رسائل عتاب للزوج الزعلان من زوجته

يكون للمتزوجين كثير من التصرفات والمواقف التي تحدث بينهم تعبّر عن قلة إحساس أحدهما بهموم الآخر أو بما يُعانيه، وإذا ما كان الطرف الذي يريد أن يعاتِب هو الزوج فهو بحاجة إلى رسائل يُعاتب فيها زوجته ويعبّر من خلالها عن ما حصل من تصرف أو موقف أزعجه، وكان سبب معاتبته لها بطريقة ترفع مقامه عندها أكثر، والرسائل فيما يأتي:

  • زوجتي اعلمي أنّ العتاب لا يأتي إلا من محبّة، إلّا أني شخصيًا أكره العتاب المستمرّ من الشخص ذاته مهما كانت معزّته وقدره رفيع عندي.
  • أريد أن أصرخ بصوت خفيف أين أنتِ يا زوجتي لماذا لا تهتمين بي لماذا لا تتصلين بي لماذا لا تفتقديني.
  • أعترف اني أحبك زوجتي، على الرغم من أني لا أحب بعض عاداتك وأفكارك.
  • زوجتي أعاتبك لأني أحبك، وليس لأني أريد اختلاق المشاكل على حدّ قولك فنحن لا نعاتب إلا أولئك الذين نريد البقاء معهم، عليك أن تخاف في اللحظة التي أراك تخطئين فيها وأصمت لأنني عادة لا ألتزم السكوت إلا حين أكون منشغلاً بترتيب حقائب الوداع.
  • زوجتي أعاتبك مرة على عدم تقديرك لمشاعري اتجاه افعالك الي تقومين بها، أعطيك الفرصة الثانية لأني احبك أعطيك الفرصة الثالثة لكي  تراجعي نفسك، ولكن في المرة الرابعة ماذا تتوقعين مني أن أفعل إن استمرّ إهمالك لي.
  • زوجتي أنا لا أعاتبك لتبتعدي عني بل أعاتبك لأني أحبّك لأني أريد أن تكوني دائمًا بجواري.

وختامًا فإنّ الزواج هو أهم مؤسسة في المجتمع، ويقوم على الحب والاهتمام والحنان وكلّ المشاعر النبيلة، التي لا بدّ للزوجين من مراعاتها، واذا ما اعتلّ أيّ منها فالعتاب هو من يجلي النفوس والقلوب ويعيد الأمور إلى نصابها لذلك أورن لكم مجموعة من رسائل عتاب للزوج القاسي أو المهمل أو المشغول.

911 مشاهدة