سبب صيام عاشوراء عند الشيعة

سبب صيام عاشوراء عند الشيعة

سبب صيام عاشوراء عند الشيعة؟، حيث يعد يوم عاشوراء من الأيام الدينية المميزة عند المسلمين، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال عبر موقع محتويات كما سنتعرف على أهم المعلومات عن هذا اليوم وفضل صيامه والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

ما هو يوم عاشوراء

يوم عاشوراء هو ذلك اليوم العاشر من شهر محرم، ويختلف مفهوم يوم عاشوراء عند أهل السنة والجماعة عنه عند أتباع المذهب الشيعي، حيث عند أهل السنة والجماعة فإن هذا اليوم هو اليوم الذي نجا فيه سيدنا موسى من فرعون وظلمه وبطشه، وهو من الأيام الدينية المميزة، بينما عند الشيعة فإن هذا اليوم يوافق وفاة ومقتل سيدنا الحسين ابن سيدنا علي بن أبي طالب في معركة كربلاء، وبالتالي فهو يوم حزن وبكاء عند أتباع المذهب الشيعي، حيث يختلف هذا اليوم وطقوسه بين الطائفتين وهو ما سوف نتعرف عليه فيما بعد.[1]

شاهد أيضًا: هل يصوم الشيعة يوم عاشوراء

سبب صيام عاشوراء عند الشيعة

الإجابة لا يصوم أتباع المذهب الشيعي يوم عاشوراء من الأساس، حيث إن صيام هذا اليوم عندهم مكروه، حيث إن هذا اليوم هو يوم حزن وبكاء لأنها ذكرى وفاة ومقتل سيدنا الحسين ابن سيدنا علي، ويرى بعض علماء الشيعة أنه يمكن الصيام في هذا اليوم عن الماء فقط حيث في ذلك يوجد تشبه كبير بما كان يعاني منه سيدنا الحسين وأهل بيته قبل أن تنتهي حياتهم بتلك الطريقة المآساوية، كما يقوم الشيعة بمجموعة من الطقوس والأعمال الأخرى في هذا اليوم مثل البكاء واللطم وارتداء الملابس سوداء اللون وغيرها.[1]

ماذا يفعل الشيعة في يوم عاشوراء

كما ذكرنا سابقًا أن الشيعة لهم مجموعة من الطقوس والأعمال المختلفة التي يقومون بها في يوم عاشوراء من كل عام، على سبيل المثال يقوم الشيعة بالبكاء واللطم في هذا اليوم حزنًا على الإمام الحسين، كما أن الخطيب يصعد على المنبر ويجتمع حوله الناس ويبدأ في تمثيل قصة قتل الحسين، كما يتجمع الناس في مواكب من أجل زيارة العتبة الحسينية المقدسة الموجودة في كربلاء، كما يكثر في هذا اليوم القيام بإنشاد اللطميات المشهورة عندهم وكذلك ضرب الرأس باستخدام الأدوات الحادة وغيرها من الطقوس الأخرى.[1]

شاهد أيضًا: لماذا يستحب صيام تاسوعاء وعاشوراء والحادي عشر

سبب صيام عاشوراء عند أهل السنة والجماعة

على عكس أهل الشيعة، فإن أهل السنة والجماعة من المستحب عندهم صيام يوم عاشوراء، وذلك اقتداءًا بسنة النبي -صلى الله عليه وسلم – عندما دخل المدينة المنورة ووجد اليهود يصومون هذا اليوم فقال (نحن أولى بموسى منهم)، حيث في هذا اليوم نجا  سيدنا موسى من فرعون وظلمه وبطشه، كما يمكن صيام اليوم التاسع واليوم العاشر من شهر محرم معًا، ويمكن صيام اليوم التاسع والعاشر والحادي عشر من محرم وهو أعلى المراتب.[2]

مراتب صيام عاشوراء

يتم تقسيم صيام عاشوراء عند أهل السنة والجماعة إلى ثلاث مراتب أساسية وهي:[2]

  • المرتبة الأولى: صيام اليوم التاسع والعاشر والحادي عشر من شهر محرم، حيث يتم صيام يوم قبل عاشوراء ويوم بعده.
  • المرتبة الثانية: صيام يوم واحد فقط قبل عاشوراء مع يوم عاشوراء، أي صيام تاسوعاء وعاشوراء، وهي أكثر مرتبة أجمع عليها علماء الفقه.
  • المرتبة الثالثة: صيام يوم عاشوراء وحده، وهي أقل مرتبة ولكن يؤجر عليها المسلم أيضًا.

شاهد أيضًا: حكم عدم صيام عاشوراء

فضل صيام عاشوراء

يعتبر صيام يوم عاشوراء من السنن والأمور المستحبة، حيث بصيام هذا اليوم يكفر الله تعالى للمسلم ذنوب سنة ماضية، كما أن في هذا اليوم يكون الثواب مضاعف سواء في الصيام أو في الأعمال الصالحة الأخرى لكونه واقع في شهر محرم والذي هو أول الأشهر الحرم في الإسلام والذي يتقبل الله فيه صالح الأعمال ويكون الثواب فيها كبير.[2]

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال سبب صيام عاشوراء عند الشيعة؟، كما تعرفنا على أهم المعلومات عن يوم عاشوراء وسبب صيام هذا اليوم عند أهل السنة والجماعة وكذلك مراتب صيام عاشوراء وفضل صيامه والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.