صحة حديث أبي بن كعب عن ليلة القدر

كتابة نور محمد -
صحة حديث أبي بن كعب عن ليلة القدر

صحة حديث أبي بن كعب عن ليلة القدر  حيث يتحدث حديث أبي بن كعب عن ليلة القدر حتى يُبين مدى عظمة تلك الليلة وفضلها، حيث أن ليلة القدر تُعد من أفضل وأعظم الليالي التي شرعها الله سبحانه وتعالى لعباده حتى يتقربوا فيها إليه ويقومون بطلب العفو من الله سبحانه وتعالى.

صحة حديث أبي بن كعب عن ليلة القدر

أورد الإمام مسلم في صحيحه حديث أبي بن كعب الذي كان ينص على ليلة القدر بلفظين، نذكرهم فيما يلي:

  • الأول “سَأَلْتُ أُبَيَّ بنَ كَعْبٍ رَضِيَ اللَّهُ عنْه، فَقُلتُ: إنَّ أَخَاكَ ابْنَ مَسْعُودٍ يقولُ: مَن يَقُمِ الحَوْلَ يُصِبْ لَيْلَةَ القَدْرِ؟ فَقالَ: رَحِمَهُ اللَّهُ، أَرَادَ أَنْ لا يَتَّكِلَ النَّاسُ، أَمَا إنَّه قدْ عَلِمَ أنَّهَا في رَمَضَانَ، وَأنَّهَا في العَشْرِ الأوَاخِرِ، وَأنَّهَا لَيْلَةُ سَبْعٍ وَعِشْرِينَ، ثُمَّ حَلَفَ -لا يَسْتَثْنِي- أنَّهَا لَيْلَةُ سَبْعٍ وَعِشْرِينَ، فَقُلتُ: بأَيِّ شَيءٍ تَقُولُ ذلكَ يا أَبَا المُنْذِرِ؟ قالَ: بالعَلَامَةِ -أَوْ بالآيَةِ- الَّتي أَخْبَرَنَا رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ-؛ أنَّهَا تَطْلُعُ يَومَئذٍ لا شُعَاعَ لَهَا”.
  • الثاني “سَمِعْتُ أُبَيَّ بنَ كَعْبٍ يقولُ: وَقِيلَ له إنَّ عَبْدَ اللهِ بنَ مَسْعُودٍ يقولُ: مَن قَامَ السَّنَةَ أَصَابَ لَيْلَةَ القَدْرِ، فَقالَ أُبَيٌّ: وَاللَّهِ الذي لا إلَهَ إلَّا هُوَ، إنَّهَا لَفِي رَمَضَانَ، يَحْلِفُ ما يَسْتَثْنِي، وَوَاللَّهِ إنِّي لأَعْلَمُ أَيُّ لَيْلَةٍ هي، هي اللَّيْلَةُ الَّتي أَمَرَنَا بهَا رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ- بقِيَامِهَا، هي لَيْلَةُ صَبِيحَةِ سَبْعٍ وَعِشْرِينَ، وَأَمَارَتُهَا أَنْ تَطْلُعَ الشَّمْسُ في صَبِيحَةِ يَومِهَا بَيْضَاءَ لا شُعَاعَ لَهَا”.[1]

فوائد من حديث أبي بن كعب عن ليلة القدر

بوجد عدة فوائد من حديث أبي بن كعب عن ليلة للقدر نذكرها فيما يلي:

  • أن الشمس تطلع بدون شعاع لها في صباح ليلة القدر، وهذه تُعد علامة من العلامات الدالة على ليلة القدر.
  • قام الصحابة بالأخذ بعزائم الأمور حتى يتم تحقيق مرادهم.
  • أخفى الله سبحانه وتعالى ليلة القدر عن عباده لحكمة كبيرة وعظيمة وهي أن يقوم الناس بالاجتهاد في العشر الأواخر جميعهم.

شاهد أيضًا: صحة حديث علامات ليلة القدر

شرح حديث أبي بن كعب عن ليلة القدر

ما تم فهمه من حديث أبي بن كعب وما قاله ابن مسعود هو أن المسلمين الذين يقوموا بعبادة الله سبحانه وتعالى في جميع الليالي سوف يُصيب ليلة القدر بالتأكيد، مع الرغم أنه لا يعرف أي ليلة هي ولكن سيصيب تلك الليلة لا محالة، كما يتضح أيضًا أن ابن مسعود لا يرى ليلة القدر غير أنها غير معروفة، ويرى أنها لا تختص بـ شهر رمضان فهي تختص بجميع ليالي السنة وليس ليالي رمضان، ولكن عندما سمع ذلك أبي بن كعب قام بتوضيح ما يقصده ابن مسعود رحمه الله وهو أنه أراد أن يقول للناس لا تتركوا قيام الليل، وعدم انتظارها في ليلة بعينها وذلك حتى لا تفوت منهم ليلة القدر.[2]

وفي النهاية نكون قد عرفنا صحة حديث أبي بن كعب عن ليلة القدر  حيث أنه هو حديث صحيح أورده مسلم في صحيحة، وهو حديث يتحدث عن ليلة القدر وعلاماتها وفضلها.

المراجع

  1. ^ dorar.net , أصح ما ورد في ليلة القدر , 27\04\2022
  2. ^ islamonline.net , فضل ليلة القدر..وقتها وعلاماتها , 27\04\2022
45 مشاهدة