صف طريقة واحدة يستطيع الأطباء من خلالها علاج الاصابات الحادة

كتابة ربا عبدالله - تاريخ الكتابة: 22 يناير 2021 , 13:01 - آخر تحديث : 22 يناير 2021 , 12:01
صف طريقة واحدة يستطيع الأطباء من خلالها علاج الاصابات الحادة

صف طريقة واحدة يستطيع الأطباء من خلالها علاج الاصابات الحادة ؟ هذا السؤال المهم الذي سنجيب عليه تباعًا، حيث تشمل الإصابات الحادة التي تخترق الجلد الجروح والحروق والكسور، وغيرها الكثير من الإصابات والتي تستدعي تدخل طبي.

ما هي الإصابات الحادة

الإصابة الحادة هي ضرر يلحق بالجسم وهو مصطلح عام يشير إلى الضرر الناجم عن الحوادث، والسقوط، والضربات، والحروق وغير ذلك، وتتراوح هذه الإصابات بين الطفيفة والمهددة للحياة، ويمكن أن تحدث الإصابات في العمل أو اللعب في الداخل أو في الهواء الطلق، أو قيادة السيارة، أو حتى المشي عبر الشارع؛ والجروح هي إصابات تخترق الجلد أو أنسجة الجسم الأخرى، وهي تشمل الجروح والخدوش والجلد المثقوب، وغالبًا ما تحدث بسبب حادث، كما وتسبب الجراحة والخيوط الجراحية والغرز أيضًا الجروح، وعادةً لا تكون الجروح الطفيفة خطيرة ، لكن من المهم تنظيفها، وقد تتطلب الجروح الخطيرة والمصابة إسعافات أولية تليها زيارة الطبيب، ويجب أيضًا الانتباه إذا كان الجرح عميقًا، ولا يمكن إغلاقه أو إيقاف النزيف أو إزالة الأوساخ بالاسعافات الأولية، بالإضافة إذا لم تلتئم. [1]

صف طريقة واحدة يستطيع الأطباء من خلالها علاج الاصابات الحادة

قد يحتاج الأشخاص المصابون بإصابات حادة في الجلد مثل الحروق الشديدة والجروح البالغة إلى العلاج في المراكز المتخصصة، وقد يحتاج المصابون إلى ترقيع الجلد لتغطية الجروح الكبيرة، وذلك من خلال نقل رقعة جلد من جزء آخر من جسم الشخص المصاب إصابة حادة إلى المنطقة المصابة وبمرور الوقت تصبح هذه الرقعة جزءا من الجلد المحيط بها وتلتئم؛ كما ويمكن علاج معظم الحروق الطفيفة والجروح الطفيفة في المنزل، وعادة ما تلتئم في غضون أسبوعين، أما بالنسبة للحروق الخطيرة، والجروح الحادة فبعد إجراء تقييم مناسب للإسعافات الأولية والجروح، قد يشمل العلاج الأدوية وضمادات الجروح والعلاج ومن الممكن إجراءالجراحة، وأهداف العلاج هي السيطرة على الألم، وإزالة الأنسجة الميتة، ومنع العدوى، وتقليل مخاطر التندب، واستعادة الأنسجة لوظائفها. [2]

ما هي الإصابات الرياضية الحادة الأكثر شيوعاً

تختلف الإصابات الرياضية الحادة الأكثر شيوعًا بناءً على عمر الرياضي، فالرياضيون الأصغر سنًا ، وخاصة أولئك الذين تقل أعمارهم عن 12 عامًا، هم أكثر عرضة للإصابة بإصابات في العظام، وخاصة في العضلات المرتبطة بالنمو، أما الرياضيين الأكبر سنًا تكون عظامهم أقوى لذلك المزيد من الإصابات تكون في الأربطة والمفاصل، مثل الالتواءات وتمزق الرباط الصليبي الأمامي، كما وتعتبر الكسور من أكثر الإصابات الرياضية شيوعًا لدى الأطفال من سن 12 عامًا أو أقل، وتحدث الكسور الأكثر شيوعًا في: [3]

  • الكاحل
  • المرفق
  • الساعد
  • الركبة
  • المعصم

من الممكن علاج الكسور والاصابات الرياضية الحادة بسهولة، حيث من المهم زيارة غرفة الطوارئ أو أو عيادة مخصصة للإصابات الرياضية عند توفرها.

شاهد أيضًا: السلامة في المنزل للأطفال ونصائح وارشادات للحد من حوادث الأطفال

وفي الختام نؤكد على أنه تم الإجابة وبالتفصيل على سؤال صف طريقة واحدة يستطيع الأطباء من خلالها علاج الاصابات الحادة ، بالإضافة إلى توضيح ما هي الإصابات الحادة، وما هي الاصابات الرياضية الحادة الأكثر شيوعًا.

المراجع

  1. ^ medlineplus.gov , Wounds and Injuries , 21/1/2021
  2. ^ mayoclinic.org , Diagnosis , 21/1/2021
  3. ^ childrens.com , Identifying and treating acute sports injuries , 21/1/2021
348 مشاهدة