عبارات عن التنمر

كتابة كتّاب محتويات - آخر تحديث: 13 فبراير 2020 , 08:02
عبارات عن التنمر

التنمر كلمة مستحدثة ودخيلة على لغتنا العربية الفصحى كمسمى فقط، ولكن المعنى المراد بها والتي قد استحدثت من أجله معروف منذ القدم، فالتنمر صفة كريهة ومذمومة، والمقصود بها السخرية من الآخرين، والتنابز بالألقاب ومعايرتهم بأي نقص فيهم بما يلحق بهم الأذى ويجعلهم دومًا في وضع الهروب من التجمعات وعدم القدرة على التواجد بين الجموع خشية من سخريتهم، فهو السلوك العدواني البحت الذي يقصد منه إلحاق الأذى بالآخرين سواء كان هذا الأذى بالقول أوالفعل، وقد يكون بالتلاعب بالألفاظ أو عن طريق تحقير الشأن بالتجاهل أو بالتهميش، وقد يكون كنوع من أنواع العنصرية عن طريق التحيز إلى جنسية أو عرق، كما يكون التنمر عن طريق الإستهزاء بمظهر شخص سواء بسبب ملابسه أو إعاقته أو لغته، وفي هذا المقال سنتناول بعض من عبارات عن التنمر .

عبارات عن التنمر

تعريف التنمر

يُعّرف التنمر بأنه نوع من أنواع السلوك العدواني الذميم الذي يُقصد منه إلحاق الأذى بالطرف الآخر سواء عن طريق ملاحقته بالألفاظ اللاذعة أو التهكم من تصرفاته أو الضحك أثناء حديثه مما يصيبه بعدم الثقة في نفسه ويتجنب التواجد في محيط الجماعة ويجبره على العزلة وقد يضطره في بعض الحالات المتفاقمة إلى الإنتحار.

عبارات عن التنمر

تم تناول التنمر قبل ذلك وقبل وضع تعريف له وذلك عن طريق المفكرين والأدباء وفيما يلي بعض من عبارات عن التنمر الشائعة:

“إذا كنت فظيعًا بالنسبة لي ، سأكتب أغنية عن ذلك ، ولن يعجبك. هذه هي الطريقة التي أعمل بها. ” تايلور سويفت.

أذا كان من حولك يحاولون  الإيقاع بك، فذلك إنما يدل على تفوقك عليهم وتميزك عنهم.

التنمر ليس خطاك وليس لك سبب فيه ولكنه مسئولية الشخص المريض الذي يحاول فرضه عليك.

“لا تفعل أبداً شيئًا خاطئًا لتكوين صديق – أو الاحتفاظ بأحد الأصدقاء”. روبرت لي

“التنمر يبني شخصية مثل النفايات النووية يخلق الأبطال الخارقين. إنها نادرة الحدوث وغالبا ما تحدث أضرارا أكثر بكثير من فوائدها“. زاك دبليو فان

“الناس الذين يحبون أنفسهم ، لا يؤذون الآخرين. كلما كرهنا أنفسنا ، كلما أردنا أن يعاني الآخرون. ” دان بيرس

انواع التنمر

للتنمر عدة أنواع سوف نقوم بذكرها فيما يلي:-

  • التنمر الجسدي : ويكون عن طريق الحاق الأذى بجسد الطرف الأضعف سواء عن طريق الدفع أو الضرب أو تقطيع ملابسه أو قذفه بالحجارة أو القاذورات بما يؤدي إلى حزنه واستيائه وفقدان الثقة في نفسه وفي الآخرين من حوله.
  • التنمر اللفظي : ويكون عن طريق إطلاق ألفاظ بذيئة على الشخص أو مناداته بما يكره أو إلصاق صفة سيئة به وجعلها ملازمة لتواجده أينما حل بمكان  أو ملاحقته بالجري خلفه أو تهديده وتوعده مما يخشى منه،بما يجعله يكره الخروج من المنزل أو الاختلاط بالآخرين.
  • التنمر الجنسي : ويكون عن طريق إطلاق الألفاظ الخادشة للحياء أمام الشخص أو انتهاك حرمته بكشف ملابسه أو ملامسته .
  • التنمر الاجتماعي : ويكون  عن طريق اضطهاد شخص معين ونبذه من وسط الآخرين وتحريض الجميع على عدم مصاحبته والنفور منه.
  • التنمر الإلكتروني :  ويتم عن طريق ملاحقة شخص بالسباب أو التهديد والابتزاز عن طريق السوشيال ميديا، كما يتم عن طريق نشر الشائعات أو الأكاذيب بغرض فضيحته وتشويه سمعته أو عن طريق تركيب الصور أو الفيديوهات الملفقة.
  • التنمر العائلي : وهو الذي يتم بين أفراد الأسرة الواحدة سواء من قبل الأبوين على الأبناء أو بين الإخوة بعضهم البعض او بين الزوجين احدهما ضد الآخر.
  • التنمر العاطفي : ويكون بواسطة نشر الأكاذيب والشائعات عن شخص معين لتشويه صورته نتيجة رفضه له أو نفوره العاطفي منه أو كنوع من أنواع تصفية الحسابات والانتقام.
  • التنمر السياسي : ويكون عن طريق قهر السلطة للشعب أو قهر الحكومة للمواطنين عن طريق تضييق سبل العيش عليهم وعدم توفير الحياة الكريمة لهم.
  • التنمر الوظيفي : ويكون عن طريق تسلط الرؤساء على الموظفين وممارسة الضغوط عليهم أو سرقة جهودهم ونسبها لأنفسهم.

أقسام التنمر

للتنمر قسمين هما:-

  • التنمر المباشر: ويتم عن طريق ضرب الطرف الوخز أو تمزيق ملابسه أو عضه أو صفعه أو وخزه أو حرق ملابسه أو ركله أو دفعه أو ملاحقته ومطاردته أوترويعه أو الجري خلفه أو طعنه أو أي شكل من الأشكال التي تترك أثر سواء على جسد الضحية أو ملابسها.
  • التنمر غير المباشر: وفي هذا النوع يتم تهديد الضحية بالحاق الضرر بها، سواء عن طريق نشر الإشاعات والأكاذيب حولها، أو عن طريق تسليط المحيطين بها، أو عن طريق نبذ الضحية من الآخرين.

اسباب التنمر

التنمر من السلوكيات السيئة التي لابد أن يكون لها مسبباتها المباشرة ومن هذه الأسباب ما يلي:-

  • تأثير وسائل الإعلام في الأفراد وخاصة الصغار منهم ، ويتم ذلك من خلال بث أفلام العنف التي تدعو إلى استخدام القوة في فرض السطوة على الآخرين.
  • الشعور بالدونية وتحقير الذات وتعويض ذلك بفرض السيطرة على الآخرين أو محاولة قهرهم كنوع من أنواع التعويض  النفسي.
  • اتساع الفوارق الطبقية بين أفراد المجتمع.
  • الرغبة في اجتذاب انتباه الآخرين.
  • الحياة في البيئات العشوائية.
  • التعرض للعدوان والتحرش واللجوء إليه بعد ذلك كنوع من أنواع الانتقام والتنفيس عن الذات.
  • الرغبة في الشعور بالتميز من كونه إنسان مرهوب الجانب.
  • يعتبر التفكك الأسري من ابرز الأسباب التي تؤدي إلى التنمر حيث لا يوجد من يقوم بالتنشئة أو التنبيه أو الإعداد النفسي للصغار.
  • الإصابة ببعض الأمراض التي تؤثر بالتالي على كيمياء المخ ومن ثم تؤثر على سلوكيات الفرد.
  • الشعور بالحقد والغل والكراهية لدى الآخرين.
  • الإحساس بالقهر داخل جدران المنزل فيتم التنفيس عن كبته خارجه.

عبارات عن التنمر

علاج التنمر

التنمر ليس بالمشكلة الهينة التي لا ضير من التباطؤ في حلها أو التهاون في وضع حلول سريعة لها، بل هو من المشاكل التي تنذر بالخطر لأنه قد يؤدي إلى جرائم بشعة كالقتل والانتحار،ويتم علاج التنمر  طريق بضع خطوات وهي:

  • العلاج السلوكي: ويتم العلاج السلوكي إما عن طريق المراكز المختصة بالحوار مع الشخص ومحاولة تقويم سلوكه وتصرفاته وتدعيمه وبث الرغبة داخلة أن يكون إنسانًا محبوبًا ممن حوله وليس مرفوضًا ويخشون وجوده.
  • الأدوية : ويتم ذلك عن طريق الطبيب المعالج في حالة وجود خلل هرموني لدى الطفل يحتاج إلى العلاج أو إذا كان يعاني من العدوانية كنوع من أنواع الاكتئاب النفسي التي تلجأ للتنفيس
  • محاربة أسباب التنمر: من خلال تربية الأطفال تربية سليمة في بيئة صحية،بعيدة عن العنف والقهر والقسوة.
  • الرعاية العائلية: بالبعد بالأطفال عن الخلافات الأسرية بين الأبوين واستخدام لغة الحوار والمناقشة معهم.
  • الإعلام: عن طريق بث المواد الترفيهية والأفلام البسيطة التي تدعو إلى الحب بين الأفراد ونبذ العنف و القضاء على الصورة التي في خيال الصغار أن الشخص القوي العنيف هو البطل والفارس الذي لا يقهر.
  •  الجانب الديني: إن تنمية الوازع الديني لدى الأطفال والحرص على تدعيم الجانب الإنساني أيضا الذي يتناول العطف على الصغير والضعيف يعتبر من أهم الخطوات العلاجية للقضاء على التنمر.
  • الأنشطة الاجتماعية: الاهتمام بالمسابقات والألعاب والأنشطة التي تصنع روح الألفة والود وتنمية الروح الرياضية التي تتقبل الفوز والخسارة بصدر رحب، تعد من الأسباب التي لا غنى عنها في القضاء على ظاهرة التنمر.

المراجع

3077 مشاهدة