علاج ألم الأسنان للحامل في الشهر الثامن

كتابة كتّاب محتويات - آخر تحديث: 7 ديسمبر 2019 , 03:12
علاج ألم الأسنان للحامل في الشهر الثامن

قد تهتم المرأة الحامل بمتابعة نمو الجنين أثناء فترة الحمل لضمان نمو صحي لطفلها، وتقوم باتباع كافة التعليمات الطبية التي تضمن لها ذلك، مثل تناول الفيتامينات وتناول الطعام الصحي. لكن ربما تُهمل صحة أسنانها مما يتسبب ذلك في حدوث ألم في الأسنان ، وسنتعرف في هذا المقال على علاج ألم الأسنان للحامل في الشهر الثامن .

علاج ألم الأسنان للحامل في الشهر الثامن

قبل بدء عملية العلاج قد يطلب الطبيب عمل أشعة سينية على الأسنان لمعرفة سبب ألم الأسنان تحديدًا ومدى التلف الموجود. ورغم كونها غير آمنة تمامًا أثناء فترة الحمل، لكن أحيانًا يتوجب عملها في الحالات الضرورية مع أخذ الاحتياطات اللازمة للحامل أثناء ذلك الإجراء الطبي الشديد الدقة وبعدها قد يصف الطبيب الآتي:

  • وصف مسكنات ألم أو مضادات حيوية آمنة للحامل،ومن ثم وصف العلاج المناسب والذي لا يؤثر على صحة الجنين أو يسبب تشوهات خلقية له.
  • استخدام بعض العلاجات الطبيعية الآمنة، مثل مضغ القرنفل أو تدليك اللثة والأسنان المصابة بواسطة زيت القرنفل، أو مضغ أوراق السبانخ لتخفيف ألم الأسنان للحامل في الشهر الثامن ، أو عمل كمادات مياه دافئة عن طريق غمس قطعة من القماش في ماء دافيء ووضعها على الوجه من الجهة التي تسبب الألم، أو الغرغرة بمنقوع أوراق الجوافة أو مضغ الأوراق.

أسباب ألم الأسنان للحامل في الشهر الثامن

  • التعرض لمشاكل صحية أخرى أثناء الحمل، مثل غثيان الصباح وانتفاخ القدمين وألم الظهر يجعل السيدة تتناسى الاهتمام بصحة أسنانها وتولي اهتمامًا أكبر للحمل وأعراضه.
  • التغيرات الهرمونية أثناء الحمل وارتفاع نسبة هرمون الإستروجين والبروجسترون تزيد من فرص التعرض لآلام الأسنان والتسوس خلال فترة الحمل.
  • حدوث التهاب اللثة أثناء الحمل الذي يسبب 70% من الحوامل ويؤدي إلى تورم اللثة ونزيفها.
  • أثناء فترة الحمل تزيد رغبة الحوامل في تناول أطعمة محلاة بالسكر والكربوهيدرات، وكلها مسببات لتسوس الأسنان وألم الأسنان للحامل .
  • ارتجاع حمض المعدة وزيادة الحموضة أثناء فترة الحمل يُسبب وصول أحماض المعدة إلى الفم وبالتالي تتلف مينا الأسنان ويزداد الشعور بألم الأسنان لكونها الدرع الواقي للأسنان من أي عوامل خارجية.
  • زيادة متطلبات الكالسيوم في الجسم لنمو الجنين وعظامه بشكل صحي، وبالتالي عدم استهلاك وتناول قدر كافي من الكالسيوم أثناء الحمل، فقد يؤدي ذلك إلى إزالة المعادن في مينا الأسنان، مما يسبب وجع الأسنان وآلامها.

نصائح لتجنب ألم الأسنان للحامل في الشهر الثامن

رغم معاناة فترة الحمل والتغيرات الجسدية والنفسية والصحية التي تعانيها السيدة خلال تلك الفترة، يجب أن تتبع روتينًا يوميًّا للعناية بصحة الفم والأسنان، وذلك عن طريق:

  • غسل الأسنان مرتين يوميًا بفرشاة ناعمة ومعجون غني بالفلورايد.
  • شطف الفم جيدًا بالماء بعد القئ أو الغثيان للتخلص من بقايا أحماض المعدة التي وصلت إلى الفم والتي تسبب تآكل طبقة مينا الأسنان.
  • التقليل من تناول الأطعمة المحلاة بالسكر والكربوهيدرات لتجنب تسوس الأسنان.[1]
  • الإكثار من تناول الخضروات والفاكهة لتمد الجسم والأسنان بالمعادن والفيتامينات اللازمة لصحة الفم واللثة ومن ثم التخلص من ألم الأسنان .

أطعمة تفيد صحة الأسنان أثناء فترة الحمل

  • تناول أطعمة غنية بالكالسيوم مثل الجبن والحليب والزبادي .
  • تناول أطعمة غنية بفيتامين د الذي يُزيد من امتصاص الكالسيوم وتثبيته على العظام والأسنان مثل سمك السالمون والأسماك الدهنية بصفة عامة والبيض.[2]

المراجع

  1. "How to prevent teeth pain during pregnancy", www.healthline.com/, on August 27, 2019, retrieved 7/12/2019. edited.
  2. "Tooth Pain during Pregnancy – Causes and Remedies", parenting.firstcry.com/, 19/12/2018, 
  3. retrieved 7/12/2019. edited.
1064 مشاهدة