علاج التهاب الاذن بالاعشاب … هل هو حقيقة أم خرافة

كتابة أسماء - آخر تحديث: 28 أكتوبر 2020 , 00:10
علاج التهاب الاذن بالاعشاب … هل هو حقيقة أم خرافة

يمكن علاج التهاب الاذن بالاعشاب والعديد من الزّيوت الطّبيعيّة المستخلَصة منه، مثل الثّوم وإكليل الجبل، والفقرات التّالية تتحدّث أكثر عن حقيقة علاج التهاب الاذن بالاعشاب، أم أنّها مجرّد علاجات شعبيّة، وعن أعراض وأسباب التهاب الاذن، وطرق علاج التهاب الأذن الطّبّيّة، وعلاج التهاب الاذن عند الأطفال.

علاج التهاب الاذن بالاعشاب

يوجد العديد من الأعشاب المُبثتة طبّيًّا لعلاج التهاب الاذن، ومنها:[1]

  • زيت الأوريجانو: هو علاج مضادّ للبكتيريا والفيروسات، ويُعزّز نظام المناعة، ويُخفّف الالتهاب من الشّعب التّنفّسيّة وقنوات الأذن، لكن يجب تخفيفه بزيت آخر، مثل زيت جوز الهند.
  • الثوم: هو علاج فعّال ضدّ البكتيريا، ويمكن عمل زيت الثّوم منزليًّا، عن طريق وضع الثّوم في زيت الزّيتون لليلة قبل دهن الأذن به.
  • نبتة القنفذيّة: تُطهّر القنفذيّة الأذن من الدّاخل، وتمنع الالتهابات، عن طريق خلطها مع ماء فاتر، وتناولها ببطء.
  • زيت إكليل الجبل: يقضي زيت الروزماري على أيّ بكتيريا سريعًا، كما أنّه يُلطّف الجيوب الأنفيّة، ويمكن خلطه بزيت اللّافندر.
  • زيت شجرة الشّاي: زيت شجرة الشاي أحد الزّيوت المكافحة للبكتيريا والفيروسات، ويُعالج جميع أنواع الالتهابات، لكن لا يجب استخدامه داخل الأذن؛ لأنّه قد يكون سامًّا.

علاج التهاب الاذن بالاعشاب هل هو حقيقة أم خرافة

تناولت العديد من الدّراسات تأثير الأعشاب على التهابات الأذن، وأخذت بعين الاعتبار السّجلّ الطّبّيّ للمصابين، والتّاريخ المرضيّ، ونوعيّة العلاج العشبيّ المُستَخدَم لعلاج الالتهابات، وتبيَّن أنّ الأعشاب تُعزّز فاعليّة المضادّات الحيويّة، وتُحسّن القدرة على السّمع، مع ذلك تتطلّب هذه العلاجات استشارة الطّبيب قبل استخدامها، كما أنّه تتطلّب مزيدًا من الأبحاث؛ للتّأكّد من فاعليّتها وآثارها الجانبيّة.[2]

اسباب التهاب الاذن

يحدث التهاب الأذن الوسطى بسبب:[3]

  • البكتيريا مثل البكتيريا المُستديمة النّزليّة، أو الملويّة (العقديّة).
  • الفيروسات، كالفيروسات التي تتسبّب بالزّكام أو الإنفلونزا.

اعراض التهاب الاذن

عادة ما تظهر أعراض التهاب الأذن سريعًا وتشمل:[4]

  • ألم في الأذن.
  • ارتفاع الحرارة إلى 38° أو أعلى.
  • الشّعور بالمرض.
  • نقص الطّاقة.
  • صعوبة السّمع.
  • خروج إفرازات من الأذن.
  • الشّعور بالضّغط والاحتقان في الأذن.
  • حكّة وتهيّج في الأذن وحولها.
  • تقشّر الجلد في الأذن وحولها.

علاج التهاب الاذن

يمكن علاج التهابات الأذن الوسطى الشّديدة والنّادرة عن طريق ما يأتي:[5]

  • انتظار التهاب الأذن إلى أن يختفي من تلقاء نفسه، وهي عادة تستغرق أسبوعًا أو اثنين، وهذا ليس خيارًا لجميع الحالات.
  • الكمّادات: يُنصَح باستخدام كمّادات دافئة على الأذن المصابة؛ لتقليل الشّعور بالألم.
  • الأدوية: استعمال المسكّنات التي لا تحتاج وصفة طبّيّة، مثل باراسيتامول.
  • المضادّت الحيويّة: قد يصف الطّبيب المضادّ الحيويّ من دون انتظار الأذن لتُشفى لوحدها، عند الرّضّع قبل السّتّة أشهر، أو لغيرهم.

علاج التهاب الأذن عند الأطفال

الذي يُحدّد نوع التهاب الأذن عند الطّفل هو الطّبيب المختصّ، عن طريق السّؤال عن العلامات والأعراض، والفحص البدنيّ، عن طريق المنظار؛ لمعرفة حالة طبلة الأذن الصّحّيّة، أو إذا كان في الأذن صديد، ويكون العلاج بناءً على الأعراض ويتضمّن:[3]

  • المضادّات الحيويّة لعلاج الحالات الشّديدة، أو الحالات التي تستمرّ لأكثر من 3 أيّام مثل الأموكسيسيلين.
  • يوصف للأطفال الذين لا تزيد أعمارهم عن 6 أشهر، دواء الأسيتامينوفين فقط.
  • بعد 6 أشهر يمكن إعطاء الأطفال دواء الأسيتامينوفين أو الأيبوبروفين، ولا ينبغي أبدًا أن يأخذوا الأسبرين.
  • تفادي أدوية السّعال لمن هم دون 4 سنوات.
  • التّأكّد من أنّ الطّفل يحصل على الجرعة الموصوفة له بدقّة.

من الممكن علاج التهاب الاذن بالاعشاب لكنّها ليست جميعها آمنة للجميع، مثلًا لا يمكن استخدام العديد من زيوت الأعشاب داخل الأذن مباشرة، أو أنّها قد تحتاج إلى تخفيف بزيت آخر، كما أنّه لا يجب استخدام هذه الزّيوت للأطفال أو الرّضّع، وإذا لم يشعر المصاب بتحسّن بعد أسبوعين أو ثلاثة، يجب استشارة الطّبيب؛ لاستخدام المضادّات الحيويّة.

المراجع

  1. ^ organicfacts , 9 Proven Essential Oils For Ear Infection , 27-10-2020
  2. ^ sciencedirect , Herbal medicines for treating acute otitis media: A systematic review of randomised controlled trials , 27-10-2020
  3. ^ cdc , Ear Infection , 27-10-2020
  4. ^ nhs , Ear infections , 27-10-2020
  5. ^ mayoclinic , Ear infection (middle ear) , 27-10-2020
254 مشاهدة