فن التعامل مع الناس.. تعرف على أهم الأساسيات

كتابة كتّاب محتويات - آخر تحديث: 6 ديسمبر 2019 , 00:12
فن التعامل مع الناس.. تعرف على أهم الأساسيات

تعلّم فن التعامل مع الناس هو محور اهتمام كل شخص يحرص على مشاعر الآخرين ويسعى لكسب صداقتهم ومحبتهم وودهم ليجد لنفسه مكانًا بارزًا في قلوبهم.

يسعى الإنسان الطبيعي الذي لا يعاني من أي مشكلات نفسية إلى اكتساب العديد من الصداقات والعيش في إطار اجتماعي طبيعي يضم الكثير من الأهل والأصدقاء.

تحتاج الحياة الاجتماعية السويّة إلى الاهتمام بتعلم فن التعامل مع الناس حتى يسود الهدوء والاستقرار.

فن التعامل مع الناس

لكي يعيش الإنسان حياة سعيدة مستقرة تتسم بالتفاهم والحب، يجب أن يتمتع بالذكاء في تعاملاته مع المحيطين بحيث يتمكن من اكتساب الأصدقاء، حتى لا يدخل في دوامة الوحدة والانطواء والعزلة.

ومن أهم النصائح التي يقدمها خبراء التنمية البشرية للتعامل الجيد مع الناس ما يلي:

  • الوجه المبتسم، حيث تفتح الابتسامة القلوب المغلقة، ويجب الحرص على الظهور بوجه مبتسم وبشوش مع الجميع حتى ينتقل إليهم مشاعر إيجابية تساعد على التعامل معهم بسهولة وتذليل أي عقبات تقف في طريق بناء جسور الصداقة، حيث ينفر الناس من الشخص الذي يمتلك وجهًا عبوسًا ومشاعر سلبية.
  • لغة الجسم، كل شخص لديه قدرات خاصّة تميزه عن غيره في التعبير عن مشاعره، وحتى يمكن التعامل مع الناس بفن ومهارة لابد من تعلم قراءة لغة الجسد التي تنطق بما لا ينطقه اللسان. وقد يصدر البعض تعبيرات وإيماءات الوجه والشفاه أو اليدين أو اهتزازات القدمين وغيرها من العلامات التي تشير إلى المشاعر الإنسانية كالحزن والسعادة والتوتر، وإجادة قراءة هذه اللغة يساعد في فن التعامل مع الناس جيداً والوصول لقلوبهم سريعاً.
  • مجاملة الآخرين، هذا أيضاً من الخطوات المهمة في فن التعامل مع الناس، فلا بأس من التفوّه ببعض الكلمات الجميلة التشجيعية التي تساعد على إعطاء الغير ثقةً في أنفسهم وتُدخل السعادة في قلوبهم وتُقوّي علاقة الشخص بالمحيطين. ويمكن إلقاء كلمات المجاملة المتعلقة بجمال الشكل أو المظهر والملابس والشعر وغيرها من الأمور التي تدعم المشاعر الإيجابية وتدعم الروابط الاجتماعية وتُحسن من الحالة النفسية للأشخاص.

نصائح أخرى لتعلم فن التعامل

  • احترام الآخرين، من أهم قواعد التعامل هي الاحترام والتحدث بلطف وبطريقة مهذبة واحترام من هم أكبر سناً ومركزاً، وتجنب العصبية والتسرع والتحدث بهدوء وصوت منخفض، حتى عند الغضب يجب التحكم في الأعصاب قدر الإمكان.
  • حُسن الاستماع، حيث يجب التدريب على الاستماع للآخرين باهتمام وعدم مقاطعتهم عند التحدث مع التحدث بهدوء وعرض الأفكار بشكل مرتب وعدم التقليل من أهمية حديثهم، حيث يخلق ذلك ثقة متبادلة بين الأطراف ويدعم العلاقات ويجعل الشخص جذابًا يبحث عنه الأصدقاء ليستمع إليهم وإلى مشكلاتهم ومع الوقت يتحول إلى مخزن أسرارهم.
  • احترام المشاعر، من أساسيات فن التعامل مع الناس، حيث يجب احترام جميع المشاعر من أحزان وأفراح واكتئاب وقلق وتوتر وعدم التقليل من قيمة أي شعور يشعر به أي إنسان، بل يجب مشاركة الجميع في مشاعرهم الإنسانية وعدم إجبارهم على كبتها أو تجنب البوح بها خوفاً من إهمالها.
  • الذاكرة الجيدة، تمتع الشخص بالذاكرة الجيدة تجعله يتذكر أسماء الأصدقاء ويناديهم بالألقاب المحببة إليهم، مع تذكر المناسبات الخاصة به، مثل أعياد الميلاد وذكرى الزواج وغيرها من المناسبات التي إذا تذكرها الشخص سوف تساعد على تقوية العلاقات وانتشار المحبة بين الجميع.
  • الانطباعات الأولى، يجب الاهتمام بترك انطباعات جيدة عند الآخرين حتى تدوم المشاعر الإيجابية وتستمر مع تدعيمها بمواقف إيجابية قادمة مُفعمة بالحب والاحترام والتقدير.
  • انتقادات أقل، لابد من التقليل من توجيه الانتقادات والعبارات السلبية للآخرين التي ربما تفقدهم ثقتهم في أنفسهم أو تدفعهم لتجنب الحديث مع الشخص الذي يتعمد توجيه اللوم والعتاب المستمر لهم.

يعتبر فن التعامل مع الناس من فنون الحياة المهمة التي يجب الحرص على تعلمها والاهتمام بها لأنها تكسر الحواجز النفسية بين الناس وتُقرب بين القلوب وتدعم الروابط الاجتماعية وتنشر الحب والخير والسلام.

380 مشاهدة