فن الرد المهذب على الكلام الجارح

كتابة كتّاب محتويات - آخر تحديث: 18 نوفمبر 2019 , 19:11
فن الرد المهذب على الكلام الجارح

يمر الإنسان بعدد كبير من المواقف اليومية والحياتية التي تحتاج منه سرعة التصرف وتعلم فن الرد المهذب على الكلام الجارح، فقد يتعمد البعض التفوه بكلمات غير لائقة لكن الرد عليهم يحتاج إلى سرعة بديهة ولباقة وحُسن تصرف.

يحتاج الشخص المهذب الذي لم يتعود على إهانة  الآخرين لبعض الوقت للتفكير في الرد المناسب على الكلام الجارح الذي تم توجيهه إليه، لأنه غير مُدرب على مثل هذه المواقف المفاجأة.

فن الرد المهذب على الكلام الجارح

يقدم خبراء التنمية البشرية مجموعة من النصائح للتعامل مع المواقف المحرجة يتعلم منها الشخص القدرة على الرد على أي كلمات جارحة يتعرض لها خلال حياته اليومية، من أهم هذه النصائح:

  • كسب الوقت، يحاول الشخص الحصول على راحة لدقيقة للتفكير في رد مناسب للكلمات، ثم يعيد الكلام مرة أخرى.
  • نشاط مختلف، القيام بشرب الماء أو بعض العصير من التصرفات الممكنة حتى يتمكن الشخص من اختيار الرد المناسب.
  • تكرار السؤال، يمكن للشخص تكرار نفس السؤال على السائل والنقاش معه وإحراجه بلباقة.
  • الأصدقاء، يمكن الاعتماد على الأصدقاء وطلب المساعدة منهم في الرد.
  • المرح، يمكن تجاوز الكلام الجارح وتحويل الموقف لموقف مرح وفكاهي للخروج من المأزق.
  • الرد بهدوء، يمكن الرد بلباقة على الإهانة دون خطأ بكلام عام لا يحتوي على كلمات خارجة.

أفضل الطرق للرد على المواقف المحرجة

توجد مجموعة من الطرق التي يمكن الاعتماد عليها لتعلم فن الرد على أي كلام جارح، أهمها:

  • تجاهل الشخص، من أفضل الطرق المستخدمة للرد على الكلام المهين، حيث يتم تجاهل الشخص الذي أصدر الكلام الجارح ولا يحصل علي أي اهتمام، لأن كلامه بالتأكيد نابع من مشاعر حقد وكراهية ودونية ولا تستحق إلا التجاهل.
  • المواجهة، يمكن أن يختار الفرد مواجهة الشخص الذي أهانه بشكل مباشر وعدم تجاهله، هنا يجب ضبط النفس وعدم التسرع والتلفظ بمفردات سيئة أو تشابك بالأيدي، فقط تكون المواجهة بالنقاش الهادئ باستخدام كلمات مهذبة.
  • تجنب الشخص، هنا يختلف الأمر عن التجاهل، حيث يمكن تجاهل شخص يتواجد في نفس المكان، لكن التجنب معناه الابتعاد عن التواجد في الأماكن التي يتواجد فيها، وهذا يمكن أن يشعره بخطئه.
  • الرد بهدوء، إذا أصر الشخص على الرد، يمكن أن يستخدم أسلوب الرد الهادئ الذي يمكن يشبه الاستفزاز، حيث يكون الرد مصحوب بابتسامه وتحركات بطيئة باردة تؤكد أن الشخص لم يغضب ولم يتأثر بالكلام الجارح، ويتسبب هذا الأسلوب في استفزاز الشخص وربما يتعلم عدم تكرار مثل هذا الكلام مرة أخرى.
  • إظهار الحقيقة، يعتمد هذا الأسلوب على إظهار حقيقة الشخص للآخرين كوسيلة عملية لرد الإهانة، ويتم مواجهته بمشكلاته ونقاط ضعفه وأخطاءه، حتى يتوقف عن كلامه الرديء.
  • إثبات الذات، هي وسيلة عملية ولكنها طويلة الأمد، حيث يقوم الشخص بفعل المزيد من التصرفات التي يثبت من خلالها أنه يمتلك الكثير من الصفات الحسنة التي لا تتناسب مع الكلام السيئ الذي قيل عنه، حيث يجتهد في عمله ويحقق الكثير من الإنجازات والنجاحات، ويحسن من تصرفاته ليثبت للجميع عكس ما سمعوه بأدلة عملية ملموسة.
  • الرد بالخير، وهذه الطريقة تحتاج للصبر وتحث عليها جميع الأديان السماوية، حيث يكون الرد على الإساءة بالكلمة الطبية والتصرفات الخيرة، حيث يمكن أن تحرج مثل هذه التصرفات من قام بهذه الأفعال ويكف عن القيام بها وربما يعتذر ولا يكررها.

12441 مشاهدة