قصيدة عبدالله السميري يا وجودي

كتابة خالد الغزي - تاريخ الكتابة: 20 مايو 2021 , 23:05 - آخر تحديث : 20 مايو 2021 , 23:05
قصيدة عبدالله السميري يا وجودي

قصيدة عبدالله السميري يا وجودي، حيث يذخر الأدب العربي بالكثير من الشعراء الفحول الذين نفتخر بهم، ونعتز بقصائدهم، فإنهم ينقلون القارئ إلى عالم آخر من خلال قصائدهم الغنية بالمعاني والفصاحة، والبيان والبلاغة، ومن هذه القصائد قصيدة عبدالله السميري يا وجودي.

قصيدة عبدالله السميري يا وجودي

تعتبر هذه القصيدة من أفضل ما كتب الشاعر عبد الله السميري، وذلك لحسن اختيار المفردات والألفاظ، والانتقال الرشيق في الأفكار ضمن أبيات القصيدة، وفيما يأتي أبيات قصيدة يا وجودي

ياوجودي كل ماشفت نور الفجر بان
وجد عودن وخذت أبله ولاحدن ردها

وياوجودي لأسفر الصبح ووحيت الأذان
جاء عيوني عن حلا النوم شي لدها

وجد من كسرت يدينه وطاح من الحصان
ولالقا حاجه تخبي يجي في سدها

وياوجودي كل ماقلو أن الظهر حان
قمت العن ساعة الحب والعن جدها

كلها من سبة اللي ما شفته من زمان
عيطموسن كن نور القمر في خدها

تحسب أني يوم ما جيت في عيد رمضان
جيته صعبه عليه ولاني قدها

والله اني من رجال لهم في الوقت شان
بس وقتي ماصفالي ونفسي حدها

والله أني كل ماجيت مع ذاك المكان
تلد عيني غصب صوبه وأنا مالدها

والله أني لالمحته غدت عشري ثمان
وسال دمعي من عيوني وهي ماودها

والله أني يوم جيته معصب وزعلان
لين قال بليز ريلكس نفسك هدها

ومن نشدني قال ماجور ويش فيك اتعبان
قلت له كلمتك هاذي لغيري بدها

حكيها حكمه لو تقول ياليل يدان
لا حكت تقول تمزح وهي من جدها

كنها ظبين تذير وقفا مع طمان
في فياضن غاطن العشب الأخظر خدها

درتن ماتطلع الا بحفل ومهرجان
من بحورن ماعرف جزرها من مدهاء

لو لمحها عادل إمام قال بعنفوان
ايه داء كله يال هوووووي وقبل يدها

شكلها ماله حلي من تبوك الي عمان
سعد ابو من حط يدها بيده وشدها

واهني من شافها شوف في امان وطمان
لابسه روبن حمر والشعور تكدها

واهني من مزها مز مزن باحتظان
مزتن توصل معاليق قلبه حدها

والا أنا يس أمل النغس والي كان كان
عايشن وقتي كذياه جبها ودها

وفي نهاية القصيدة نجد حسن البداية، وحسن الخاتمة، مع السبك المتين والمعاني المعبرة عن أناقة الشاعر عبدالله السميري.

شاهد أيضًا: قصيدة عبد الرجمن بن مساعد في محمد بن سلمان

لمحة عن حياة الشاعر عبدالله السميري

بعد أن أدرجنا أبيات من قصيدة عبدالله السميري يا وجودي، يجب أن نعرف لمحة عن حياته، فيما ياتي:

  • هو الشاعر عبدالله السميري العتيبي، والذي كان من البارزين في مسابقة شاعر المليون، والذي حظي باهتمام خاص لجزالة شعره.
  • لم يكن شعره بالصدفة أو ضربة الحظ، وإنما جاء من نبع قوة شعرية، وقد كان له ديوان صوتي شعري قديم يحتوي على العديد من القصائد الجيدة والتي ابدع فيها الشاعر واتقن تصويراته الخيالية الجذابة بها.
  • وقد تضرر الشاعر كغيره من الشعراء من سرقة واستحواذ على بعض القصايد منها قصيدة السابق، وقصيدة مر هيك ومر هيك، من شخص يعرفه دون وجه حق.
  • توثيق الشاعر للكثير من قصائده، ومعرفة الناس لها كان حافظًا لحقوقه الشعرية لتلك القصائد، ونحن بدورنا نهيب بمن يعتدون على مشاعر الشعراء الآخرين.
  • كما أنه يجب أن يخافوا الله أولًا، وأن من يسلك هذا سوف ينكشف مهما طال به الأمد ومصيره المقاضاة الإعلامية والتشهير به”.
  • والشاعر عبدالله السميري ليس غريبًا عن الإعلام بمشاركات الشعرية، وإحيائه الأمسيات والمهرجانات في داخل الوطن وخارجه.

شاهد أيضًا: قصيدة الامام تركي بن عبدالله في السيف الاجرب

وفي نهاية هذا المقال نكون قد قدمنا لكم قصيدة عبدالله السميري يا وجودي، حيث كانت قصيدة من أجمل قصائد الشاعر، وأبياتها غايةً في الروعة والجمال، كما قدمنا لكم لمحة عن حياة هذا الشاعر العبقري.

177 مشاهدة