كلمة قصيرة عن العشر الأواخر من رمضان

كتابة فيصل - تاريخ الكتابة: 3 مايو 2021 , 10:05 - آخر تحديث : 3 مايو 2021 , 09:05
كلمة قصيرة عن العشر الأواخر من رمضان

كلمة قصيرة عن العشر الأواخر من رمضان ، حيث أن للعشر الأواخر دونًا عن سائر أيام السنة ميزة وفضل خاص لا يعلمه إلا الله، ففيهن ليلة القدر التي هي خيرًا من ألف شهر، وفيها يتوجه المؤمنون للاعتكاف وقيام الليل واحياء الليالي طلبًا لغفران ما تقدم من الذنب، وفي هذا المقال فإننا نسرد أجمل الكلام والعبارات والخواطر عن هذه الليالي المميزة العامرة بالروحانيات والذكر والتقرب من الله.

كلمة قصيرة عن العشر الأواخر من رمضان

في العشر الأخيرة من شهر الخير والبركة، أحد أعظم الأيام والليالي، لذلك ميزها الله ونبيه عن سائر الأيام، فميزها الله عز وجل بأن جعل فيها أول نزول القرآن على قلب خير البشر محمد صلى الله عليه وسلم، فهذه تكون الخطوة الأولى لنزول الكتاب الذي كان هدى للناس ورحمة للعالمين، وأمّا النبي الكريم صلوات ربي وتسليماته عليه، فقد ميزها بقيامها وتلاوة القرآن فيها دونًا عن سائر أيام الشهر الفضيل، ليس هذا وحده بل ورد عنه عليه أفضل الصلاة والسلام أنه كان يوقظ أهله في الليالي العشر الأخيرة من رمضان يدعوهم إلى قيام الليل وعدم اضاعة فضلهن في النّوم، هذا وأن ليلة القدر لوحدها نعمة كبيرة من الله، ذلك لأن قيامها يغفر ما تقدم من ذنوب العبد تمامًا ويمحوه لمن قامها إيمانًا واحتسابًا وتقبل الله جل في علاه منه هذا القيام.

شاهد ايضًا: كم عدد ركعات قيام الليل في العشر الأواخر

كلمات جميلة في العشر الأواخر من رمضان

كلمات جميلة عن العشر الأواخر جميلة ومعبرة عما يشعر به المؤمن وهو يستقبل نفحات الرحمة والهبات والعطايا الالهية في هذه الليالي المباركات، تشحنه وتقوي عزيمته فيبذل الجهد مضاعفًا بحثًا عن مرضاة الله عز وجل، وتاليًا أجمل هذه الكلمات:

  • تتجدد الهمم وتتعاظم الآمال بدخول العشر الأواخر، فيضيء في قلبنا من شعاع الأمال وتهل علينا فرصة خسر من ضيعها ذلك لأنها واحدة من أعظم الفرص التي جعلها الله ليكفر عنا ذنوبنا.
  • في العشر الأواخر يحلو السهر في المساجد بين همسات الراكعين وشقشقة ألسن الساجدين وتلاوة القرآن الكريم فلا تحرم نفسك هذه المُتَع التي جعلها الله رحمة لك بعد عام كامل من الانتظار.
  • في الليالي العشرة الأخيرة من شهر رمضان الكريم أكثر من تلاوة القرآن وتعلمه فقد كانت الملائكة تتدارس القرآن مع سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم في كل ليلة من الشهر الفضيل.
  • اجعل في نهار صيامك صدقة، واجعل في ليل رمضانك قيام، واستكثر من الخير على قدر ما تستطيع وابذل وسعك في ذلك خصوصًا في العشرة الأخيرة من الشهر الفضيل.
  • سبحان من جعل في الشهور رمضان لنتوب إليه، ومن جعل في رمضان العشر الأواخر لنتوب إليه، ومن جعل في العشرة الأواخر ليلة القدر لنتوب إليه، سبحان من يرغب بتوبتنا ويفرح بها أكثر من فرحنا نحن بها.

شاهد ايضًا: كيفية اغتنام العشر الأواخر من رمضان

أجمل العبارات عن العشر الأواخر من رمضان

عبارات مميزة رائعة عن العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم التي جعل الله فيها العتق من النار والبعد عنها والقرب من الجنان ومن الله أرحم الراحمين، وفيما يلي بعض العبارات الرائعة:

  • إن ما يجعل العشر الأواخر من خير الأيام هو وجود ليلة القدر فيهن، فكن لها متحريًا بقيام الليل وصيام النهار، واستغل بركتها بالذكر الكثير والتهجد والاعتكاف بحثًا عن مرضاة الله.
  • جاءت نفحات أيام الخير والبركة العظيمة، فالنستعد لقدومها بالصلوات والدعوات والتفرغ للعبادة، والبعد عن الانشغال في الدنيا.
  • أظلتنا خير أيام العام، فبعد عشرة أيام من الرحمة وعشرة أيام من المغفرة قد أظلتنا عشرة أيام من العتق من النار، فسبحان الله الذي بلغنا إياها والحمد له على هذه الفرصة والرحمة الكبيرة.
  • أيها الأحباب لنبدأ من جديد، بعزم قوي، وإرادة قوية، ونية خالصة لله عز وجل ونستغل هذه الأيام العشر الأخيرة المباركات من شهر رمضان الكريم.
  • اغتنم العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم وأطلب فيها ما قد فاتك من العبادات والطاعات خلال الأيام القاضية، واعلم أن الأوان لم يفت بعد، ففي هذه الأيام من الخير ما لا يحصى ولا يعد.

شاهد ايضًا: دعاء اللهم في العشر الأواخر ارحم أمي

خواطر عن العشر الأواخر من رمضان

مجموعة من الخواطر التي تؤنس المؤمن في ليالي القيام من العشر الأواخر في رمضان، وتعبر عمّا يجول بخاطره من أفكار ومشاعر روحانية متسامية عن كل ما هو دنيوي ومادي، وهذه بعض أجمل الخواطر:

الخاطرة الأولى

في العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم تسكن الدنيا، وترسل السماء ريحًا طيبة، وتسمع الأُذن القرآن بخشوع، فتقشعر الأبدان ثم تلين بإذن ربها استشعارًأ للرحمة والبركة التي يرسيها الله عز وجل على عباده فيهن.

الخاطرة الثانية

الحمدلله الذي قد بلغنا شهر رمضان، ومن ثم من علينا بأن بلغنا العشر الأخيرات منه، ففيها يعظم الخير، ويحلو السهر واقامة الليالي في ذكر الرحمن جل جلاله، وتشعر النفس أنها تنفصل عن الجسد وحاجاته الدنيوية، متعلقة بنور من الله عز وجل يخففها من ذنوبها فتطوف في رضوانه فرحة مستبشرة.

الخاطرة الثالثة

في العشرة الأخيرة من شهر رمضان يشعر أحدنا أنه يعود إلى الحياة من جديد، فيُستنهض العزم، ويُشمّر عن السواعد، ويترك المال والأهل والولد والطعام طلبًا لذكر الله عز وجل وطاعته، ونقضي الليل في القيام وتلاوة القرآن وذكره عز وجل.

الخاطرة الرابعة

نسأل الله في خير الأيام وهي العشر الأواخر من شهر رمضان أن يبلغنا ليلة القدر، فنفوز بغفران ذنوبنا، ويعظم أجرنا وتحل البركة على حياتنا، وننقذ أنفسنا في الدنيا والآخرة بفضلك ومنك يا أرحم الراحمين، فاجعلنا لك عبادًا صالحين قائمين قانتين عابدين، غير مفرّطين بنعمك التي لا تُعد.

شاهد ايضًا: كان أكثر دعاء النبي في العشر الأواخر

صور عن العشر الأواخر من رمضان

عدد من الصور الرائعة التي تحمل عبارات عن العشر الأواخر وكلمات جميلة عذبة لنشاركها مع الأحبة ونذكرهم بفضل هذه الليالي العظيم، وهذه بعض الصور الجميلة:

كلمة قصيرة عن العشر الأواخر من رمضان
كلمة قصيرة عن العشر الأواخر من رمضان
كلمة قصيرة عن العشر الأواخر من رمضان
كلمة قصيرة عن العشر الأواخر من رمضان

شاهد ايضًا: أجمل الصور عن العشر الأواخر من رمضان

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى خاتمة مقال كلمة قصيرة عن العشر الأواخر من رمضان الذي أوردنا فيه جميل الكلام عن هذه الأيام المباركات اللاتي سريعن ما تمضي لتتركنا في انتظار عامًا قابل نستقبل به رمضان جديد بإذن الله.

157 مشاهدة