كم مرة ذكر عيسى في القران

كتابة حنين شودب - تاريخ الكتابة: 7 مايو 2021 , 18:05 - آخر تحديث : 7 مايو 2021 , 17:05
كم مرة ذكر عيسى في القران

كم مرة ذكر عيسى في القران ؟ هو أحد الأسئلة المهمّة التي لا بدّ أن نجيب عليها، فقد ذكر الله تعالى في القُرآن خمسةً وعشرين نبيًا ورسولًا، وجاء في سورة الأنعام ذِكْرُ ثمانية عشرَ منهم في موضعٍ واحدٍ، وهم: إبراهيم، وإسحاق، ويعقوب، ونوح، وداود، وسُليمان، وأيوب، ويُوسف، وموسى، وهارون، وزكريا، ويحيى، وعيسى، وإلياس، وإسماعيل، واليسع، ويُونس، ولوط.

كم مرة ذكر عيسى في القران

ذكر عيسى عليه السلام خمسًا وعشرين مرّة في القرآن الكريم، وكان ذلك في العديد من السور، وفيما يأتي بعض المواضع التي ذكر فيها نبيّ الله عيسى عليه السلام:

  • قوله تعالى: “مِنْ بَعْدِهِ بِالرُّسُلِ ۖ وَآتَيْنَا  ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ ۗ[1]. 
  • قوله تعالى: “وَرَفَعَ بَعْضَهُمْ دَرَجَاتٍ ۚ وَآتَيْنَا  ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ ۗ”.[2] 
  • قوله تعالى: “يَامَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ  ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَاوَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ”.[3]
  • قوله تعالى: “فَلَمَّا أَحَسَّ  مِنْهُمُ الْكُفْرَ قَالَ مَنْ أَنْصَارِي إِلَى اللَّهِ”.[4] 
  • قوله تعالى: “إِنَّ مَثَلَ  عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آدَمَ ۖ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ”.[5] 
  • قوله تعالى: “وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ  ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا”.[6] 

شاهد أيضًا: ما هو الكتاب الذي انزل على عيسى

معلومات عن سيدنا عيسى عليه السلام

خَلَق الله سبحانه وتعالى نبيّه عيسى عليه السلام من أم بلا أب، وأمّه هي مريم العابدة الصالحة التقية، بشّرتها الملائكة بأنّ الله سبحانه اصطفاها، وأنه سيهبها ولدًا اسمه المسيح عيسى بن مريم، ومن فضائله أنه سيكون رسولًا إلى بني اسرائيل، وتكون له وجاهة في الدنيا والآخرة، وسيعلمه كلاً من الكتاب، والتوراة، والحكمة، والإنجيل، وبعد أن ولدته أمّه وعانت في ذلك ساق لها الله الطعام والماء، وأمرها بالكف عن التكلم مع أي أحد، واستكبر قومها ما أتت به، واستعظموا ذلك، ومن المعجزات أنّ عيسى عليه السلام كلّمهم وهو في المهد، وقد أرسل الله سبحانه عيسى عليه السلام رسولًا إلى بني إسرائيل، بعد أن انحرفوا عن الصراط المستقيم، وظلموا، وانغمسوا في شهوات الدنيا وملذاتها، وأفسدوا في الأرض، وأنزل الله عليه الإنجيل، مصدقًا ما في التوراة، وهدى ونور.[7]

أجرى الله سبحانه على يد عيسى عليه السلام عدداً من المعجزات، فقد تكلم عليه السلام وهو في المهد، وأنه كان يخلق من الطين كصورة الطير، فإذا نفخ فيه تحوّل إلى طائر يطير، كما أنه كان يبرئ كلًا من الأكمه والأبرص فيبرآن بإذن الله، وكان عليه السلام يحيي الموتى إن أذن الله، وكان أيضًا يخبرهم بما يأكلون وما يدخرون في بيوتهم، ومن هذه المعجزات أيضًا إنزال المائدة من السماء، وعيسى عليه السلام هو نبي كغيره من الأنبياء، وهو بشر مثلهم، مولود من بشر، فقد كان هو وأمه يأكلان الطعام كما قال الله عنهما في القرآن الكريم، أما معجزاته فقد أجراها الله على يديه ولم يكن له تدخل فيها، فأعطاها الله له كما أعطى غيره من الأنبياء.[7]

وهكذا نكون قد اجبنا على السؤال كم مرة ذكر عيسى في القران، فقد ذكر عيسى بن مريم في العديد من المواضع في القرآن الكريم، وأدرجنا معلومات عن نبي الله عيسى عليه والسلام وقصة ولادته ونبوته.

المراجع

  1. ^ سورة البقرة , الآية 87
  2. ^ سورة البقرة , الآية 253
  3. ^ سورة آل عمران , الآية 45
  4. ^ سورة آل عمران , الآية 52
  5. ^ سورة آل عمران , الآية 59
  6. ^ سورة النساء , الآية 157
  7. ^ islamweb.net , قصة عيسى عليه السلام في القرآن 1-5 , 07-05-2021
350 مشاهدة