كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير

كتابة كتّاب محتويات - آخر تحديث: 10 ديسمبر 2019 , 23:12
كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير

يُعتبر سؤال كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير ؟ من أهم الأسئلة التي تتبادر على ذهن السيدة بعد العلاج بحقن التفجير، حيث تأمل في حدوث الحمل سريعاً ونجاح تجربة الحقن بإبرة التفجير.

يتم حقن السيدة بإبرة التفجير في العضل أو تحت الجلد بعد الحصول على مجموعة من الأدوية المنشطة للتبويض، والتي تُساعد في إنضاج البويضة لتُصبح جاهزة للتخصيب.

تحصل السيدة على إبرة التفجير بعد متابعة نمو حجم البويضة لتصل لحجم يتراوح بين 18 و20 ملم وهذا هو الحجم المطلوب والمناسب للإخصاب.

كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير ؟

تظن بعض السيدات أن الحمل بعد إبرة التفجير هو أمر حتمي وسريع، لكن تُوجد بعض الحقائق المتعلقة بهذا الأمر، هي:

  • تتراوح نسبة حدوث الحمل بعد إبرة التفجير بين 30% و80%.
  • ترتفع نسبة حدوث الحمل مع متابعة التبويض والاستمرار في العلاج.
  • يُعتبر العلاج بإبرة التفجير علاج تراكمي يحتاج المداومة والاستمرار.
  • تحقيق نسب نجاح أعلى يجب الاستمرار في العلاج بإبرة التفجير في فترة تتراوح بين ثلاثة وستة أشهر.
  • يحتاج العلاج بإبرة التفجير إلى الصبر والهدوء والمتابعة الشهرية لدى الطبيب باستخدام الموجات فوق الصوتية.
  • يحدث انفجار البويضة بعد الحقن بفترة زمنية تتراوح بين 24 و36 ساعة.
  • لابد من ممارسة العلاقة الزوجية بعد الحقن مباشرة ولمدة 36 ساعة بعدها.
  • يتم إجراء تحليل التأكد من الحمل خلال فترة تتراوح بين 14 و16 يوم من الحقن.
  • عادة تظهر نتيجة التحليل إيجابية على الرغم من عدم وجود حمل، حيث تحتوي الحقن التفجيرية على هرمون مشابه لهرمون الحمل إذا تم إجراء تحليل الحمل قبل الفترة المحددة.

عوامل نجاح الحمل بعد إبرة التفجير

تُوجد مجموعة من العوامل التي تُؤثر على حدوث الحمل بعد إبرة التفجير، أبرزها:

  • عمر السيدة، حيث كلما كانت المرأة أصغر سناً كانت نسبة النجاح أعلى.
  • صحة الزوج، حيث يحتاج الإخصاب لحيوانات منوية جيدة تتمتع بسرعة الحركة وبأقل نسبة تشوهات.
  • صحة الزوجة، حيث يجب أن تتمتع الزوجة بصحة جيدة ولا تُعاني من مشكلات صحية وأمراض مزمنة.
  • توقيت الجماع، حيث يجب الالتزام بتعليمات الطبيب وممارسة العلاقة الزوجية في المواعيد المحددة بدقة.

أعراض انفجار البويضة بعد إبرة التفجير

بعد الحقن بإبرة التفجير تظهر بعض العلامات التي تُشير إلى نجاح التفجير وخروج البويضة من الجريب واستعدادها للإخصاب، هذه العلامات هي:

  • سوء الحالة النفسية وشعور السيدة بالضيق والقلق والتوتر.
  • كثرة التبول.
  • الشعور بالغثيان والرغبة في القئ.
  • الشعور بالرغبة في الهرش واحمرار الجلد.
  • زيادة إفراز العرق.
  • تورم العيون والجفون.
  • فقدان الرغبة في تناول الطعام.
  • زيادة الإفرازات المهبلية.
  • نمو الشعر في الوجه بكثرة.
  • الحكّة في المهبل.
  • تغيّر لون الحلمة للّون القاتم.
  • زيادة حجم الثدي والشعور بالألم عند الضغط عليه.
  • الشعور بسخونة في الثدي وبروز الحلمة للخارج.
  • ارتفاع درجة الحرارة بدرجة بسيطة.

أعراض الحمل بعد إبرة التفجير

يُمكن أن يحدث الحمل بعد إبرة التفجير، ويُمكن التأكد من حدوثه من خلال إجراء تحليل الدم الرقمي بشرط أن يتم ذلك بعد الحقن بحوالي 16 يوم لتصبح النتيجة مؤكدة، كما تُوجد بعض الأعراض الخاصة بالحمل، وهي:

  • الشعور بالدوخة والدوار.
  • ألم شديد في البطن.
  • ألم شديد أسفل الظهر يقل تدريجياً مع الوقت.
  • الشعور بالغثيان والرغبة في التقيؤ.
  • زيادة حجم البطن والشعور ببروزها.
  • الشعور بألم خفيف في الجانبين.
  • النعاس والرغبة في النوم.
  • الإحساس بالإرهاق والإجهاد وقلة النشاط.

كم نسبة الحمل بعد إبرة التفجير ؟ سؤال مهم حاولنا الإجابة عليه لمساعدة كل سيدة ترغب في حدوث الحمل واستخدمت هذه الحقن لتنشيط التبويض وعلاج العقم، مع الإشارة للأعراض التي تؤكد نجاح الحقن وحدوث الحمل.

2310 مشاهدة