كيفية العمرة

كتابة ريتاج عمر - آخر تحديث: 3 يناير 2020 , 13:01
كيفية العمرة

كم مِنا لديه رغبة روحية بداخله، للقيام بعمرة يغتسل بها من جميع ذنوبه وخطاياه، ويعود منها كما ولدته أمه. فالعمرة هي زيارة بيت الله الحرام بمكة “الكعبة الشريفة” والقيام بعدد من المناسك والأركان الواجبة الخاصة بالعمرة، بهدف التعبد لله والتقرب منه، من خلال الطواف حول الكعبة الشريفة فالسعي بين الصفا والمروة، ثم تختم مناسك العمرة بالحلق أو التقصير. وبهذا تكون قد أعتمرت، و فُزت بعدد لا يحصى من الحسنات والثواب العظيم. إليك في هذا المقال كيفية العمرة بشكل مُفصل .

كيفية العمرة
كيفية العمرة

العمرة

العمرة كما قال رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) :

“{ من طاف بالبيت، لم يرفع قدما ولم يضع أخرى إلا كتب الله له حسنة، وحط عنه بها خطيئة ورفع له بها درجة }”صدق رسول الله “ص”.
والعمرة على عكس الحج، حيث أنه يمكنك أداء العمرة طوال أيام السنة، ولا يوجد وقت محدد لها، والحج يُعد فرضاً على كل مسلم بالغ عاقل قادر، وله وقت محدد ومناسك محددة أيضا.

مناسك العمرة

وللعمرة ثلاثة مناسك لا تتم عمرتك إلا بإتمامهما وهي :

  • الإحرام.
  • السعي.
  • الطواف.

ويجب على المُعتمر وهو يحرم عدم إرتداء أي رداء مُخيط، ويجب إنهاء عمرته بحلق الرأس أو تقصير الشعر، قبل خلع ملابس الإحرام، للتأكد من تمام و سلامة عمرته على الوجه الأكمل.

و لا بد قبل كل هذا أن يكون المُعتمر مخلصاً لله، ذو قلباً سليماً ونية صادقة في التوبة إلى الله، وإتمام العمرة للفوز بثوابها والتمتع بغفران ذنوبه جميعها. وفيما يلي نشرح معط كيفية العمرة بخطواتها تفصيلاً ، رزقنا الله وإياكم بعمرة قريبة إن شاء الله.

كيفية العمرة

للعمرة العديد من الأركان والمناسك الواجبة، لإتمام العمرة على الوجه الأمثل. ومن ضمن الشروط التي يجب توافرها في المُعتمر هي أن يكون مسلماً بالغاً عاقلاً، حتى يستطيع القيام بالعمرة بكامل أركانها، والتأكد من إخلاص نيته للإعتمار , ومن مناسك العمرة هي :

  • الإحرام

وترجع تسميته بهذا الأسم، نسبة إلى تحريم المعتمر بعض الذي كان مُحلا له ما قبل الإحرام، مثل تقليم الأظافر، والطيب، والنكاح، وحلق الشعر وعدم إرتداء أنواع معينة من الثياب. ويُعد الإحرام هو نية الإعتمار، وقبل البدء بالإحرام، على المعتمر القيام ببعض الواجبات الهامة ومنها :

  • النية: التي لا يتم الإحرام دونها، لأن الإحرام هو نية الاعتمار والدخول في مناسك العمرة .
  • النظافة: وتتمثل في أن يتنظف المعتمر من زوائد الشعر في جسده، حتي لا يفعل ذلك فترة الإحرام، وهي نتف شعر العانة والإبط، وقص شعر الشارب أو الذق.
  • الإغتسال: بعد أن يتخلص المُعتمر من الشعر الزائد في جسده، يحتاج إلى الإغتسال، حتى يتأكد من النظافة الكاملة لجسده، و جعله ذو رائحة طيبة بعد الإغتسال، فالإغتسال قبل الإحرام سُنة عن الرسول “ص” .
  • عدم إرتداء المخيط: وهو أن يتجرد المُعتمر الرجل من كل رداء تمت خياطته، ولا يلبس سوى زي الإحرام الأبيض، لأنه ذاهب لبيت الله الحرام كما ولد ويعود إن شاء الله كما ولد، مُتجرد من كل الذنوب وجميع الأخطاء. أما النساء فيمكنها إرتداء جلباب أبيض أو أسود فضفاض وواسع.

ومن تفاصيل كيفية العمرة بعد إتمام أول أركانها وهو الإحرام، يمكنك الآن التلبية أي تستمر في قول: ” لبيك اللهم لبيك …. لبيك لا شريك لك لبيك …. إن الحمد …. والنعمة … لك والملك … لا شريك لك…. لبيك”.

خطوات العمرة

  • الطواف حول الكعبة الشريفة :

يعد الطواف حول الكعبة الشريفة، كالصلاة يتضمن الطهارة الكاملة، غير أنه يجوز به التحدث، لذلك يجب على المُعتمر التأكد من طهارته قبل التوجه إلى الكعبة و البدء بالطواف. ثم يتوجه المُعتمر إلى الكعبة الشريفة بقدمه اليمنى، ويبدأ بالطواف حولها وعليه لمس الحجر الأسود، وإن تعذر عليه ذلك فيكتفي بالإشارة له بيده اليمنى و يقول الله أكبر. ثم يواصل المُعتمر طوافه بالدعاء وذكر الله. وأفضل ما يقال في الطواف هو :

“رَبَنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّار”.

ويتم الطواف حول الكعبة بسبعة أشواط، وبعد الإنتهاء من الطواف، على المعتمر القيام بصلاة ركعتين لله، خلف مقام سيدنا إبراهيم، ويتم قراءة الفاتحة مع سورة الكافرون في الركعة الأولى، والفاتحة وسورة الإخلاص في الركعة الثانية. وهنا تأتي ثاني خطوة في كيفية العمرة…

  • السعي بين الصفا والمروة:

وهنا على المعتمر الوصول إلى الصفا لبداية السعي ويردد قول الله تعالى:

“إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِن شَعَائِرِ اللَّـهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَن يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ اللَّـهَ شَاكِرٌ عَلِيم”.

ثم ينزل إلى المروة، ويُزيد من الذكر والدعاء والتكبير والحمد والتهليل وهكذا، إلى تمام السبعة أشواط كل شوط يبدأ بالصفا وينتهي عند المروة.

  • الحلق أو التقصير:

بعد الإنتهاء من السعي بين الصفا والمروة، على المعتمر حلق الرأس كاملة أو قص الشعر للرجال. وعلى النساء قص الشعر بمقدار صغير جداً، وبهذا يكون المعتمر قد أتم عمرت. تقبلها الله منه وزادت من حسناته و غفرت جميع ذنوبه ونال بها الجنة بأمر الله تعالى. وهكذا تكون تعرفت على كيفية العمرة ومناسكها، كتبها الله لنا ولكم أجمعين.

263 مشاهدة