كيف كان يودع الرسول شهر رمضان والأعمال التي يقوم بها في رمضان

كتابة بتول المنصور - تاريخ الكتابة: 12 مايو 2021 , 17:05
كيف كان يودع الرسول شهر رمضان والأعمال التي يقوم بها في رمضان

تتسائل معظم الناس عن كيف كان يودع الرسول شهر رمضان المبارك صلى الله عليه وسلم، فالناس تقتدي بالمصطفى خاتم النبيين وقدوة المسلمين في أنحاء العالم أجمعين، حيث يلجؤن لتنفيذ أعماله وتصرفاته بغية التقرب والخشوع من الله تعالى وتنفيد أوامره في السنة الشرعية وفي مقالنا هذا سوف نجيب عن هذا السؤال الذي تكرر على عدة مواقع الإلكترونية في موقع محتويات بعد البحث المكثف في المكتبات والمراجع الدينية والعلمية.

كيف كان يودع النبي شهر رمضان؟

إن رسول الله صلى الله عليه وسلم خيرة خلق الله أجمعين، وقد بعثه الله تعالى إلى البشرية جمعاء كسبيل من سبل الهداية للمسلمين كافة على وجه الأرض، وقد كان النبي تواقاً لاستقبال شهر رمضان المبارك بغية الامتثال لأوامر الله تعالى وسنته الشرعية وفرض الإسلام ألا وهو الصيام، وكان عليه الصلاة والسلام في نهاية الشهر الفضيل يقوم بذكر دعاءٍ تواتر عنه في حديثٍ شريف ورد في كتب الفقه الإسلامي ليكون جواب لسؤال كيف كان يودع النبي شهر رمضان؟ والذي رواه جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ الْأَنْصَارِيِّ “قَالَ: دَخَلْتُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صلَّى الله عليه و آله و سلم فِي آخِرِ جُمُعَةٍ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ، فَلَمَّا بَصُرَ بِي قَالَ لِي”يَا جَابِرُ، هَذَا آخِرُ جُمُعَةٍ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ فَوَدِّعْهُ وَقُلِ: اللَّهُمَّ لَا تَجْعَلْهُ آخِرَ الْعَهْدِ مِنْ صِيَامِنَا إِيَّاهُ، فَإِنْ جَعَلْتَهُ فَاجْعَلْنِي‏ مَرْحُوماً وَ لَا تَجْعَلْنِي مَحْرُوما، فَإِنَّهُ مَنْ قَالَ ذَلِكَ ظَفِرَ بِإِحْدَى الْحُسْنَيَيْنِ إِمَّا بِبُلُوغِ شَهْرِ رَمَضَانَ، وَإِمَّا بِغُفْرَانِ اللَّهِ وَرَحْمَتِهِ”.

شاهد أيضاً: دعاء آخر ليلة من شهر رمضان

الأعمال التي يقوم بها النبي في شهر رمضان

من خلال البحث في موضوع كيف كان يودع النبي شهر رمضان؟،  علما إن النبي صلى الله عليه وسلم يودع  الشهر الفضيل بدعاء؛ ولكن عند الإطالة بالبحث وجدنا أن مفتي الديار المصرية سماحة الدكتور شوقي علام قد تحدث عن الأعمال التي يقوم بها رسول الله صلى الله عليه وسلم خلال أيام شهر رمضان المبارك،  حيث أنه قال:

  • “إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان لاينفك عن الدعاء قبل إفطاره” ويقول فيه: (اللهم إني لك صمت، وبك آمنت، وعليك توكلت، وعلى رزقك أفطرت، ذَهَبَ الظَّمأ، وابتلَّت العروق، وثبت الأجر إن شاء الله، ياواسع المغفرة اغفر لي ولوالديّ، اللهم أعِنّا على الصيام والقيام وغض البصر وحفظ اللسان).
  •  كما كان يدعي أيضاً: (اللهم إني أسألك برحمتك التي وسعت كلَّ شيئ أن تغفر لي).
  • وأضاف سماحة المفتي في كلامه أيضاً: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ماكان من المسرفين في فطره، كما حال أغلب البشر في هذه الأيام، فقد كان عليه الصلاة والسلام يفطر على رطبات، وإذا لم يلقا الرطبات فكان يفطر على تمرات، وإن ما وجد التمرات فأفطر على حسوات من الماء، وقد كان عليه الصلاة والسلام لايترك السحور بل وكان يحثُّ عليه قائلاً: (تسحروا فإن في السحور بركة).
  • ليس ذلك فقط بل ذكر سماحة المفتي في حديثه عن كرم النبي صلى الله عليه وسلم وجُودهِ على خلق الله في شهر رمضان المبارك وقال: أنه عليه الصلاة والسلام ينفق في سبيل الله كما نفقة الذي لايهاب حال الفقر، وكان صلى الله عليه وسلم يسعى دائماً وجاهداً في إفطار المسلمين الصيّام،  وكان داعياً على هذا الأمر دائماً مكان يقول: (من فطّر صائماً كان له من الأجر مثل أَجرٍهِ غير أنه لاينقص من أجر الصائم شيئاً).

شاهد أيضاً: دعاء الساعة الأخيرة في شهر رمضان

دعاء النبي عند وداع شهر رمضان

وفي تتمة بحثنا وتعمقنا في المراجع والمكتبات الفقهية، ذُكِرَ ضمن صفحات الكتب والمعلومات والمواقع الالكترونية عن ماكان يقوله رسول الله صلى الله عليه وسلم في وداع شهر رمضان المبارك، فقد كان يردد ويقول صلى الله عليه وسلم: (اللهم لاتجعله آخر العهد من صيامنا إياه، فإن جعلته، فاجعلني مرحوماً ولاتجعلني محروماً).

في نهاية المطاف لقد تعرفنا على جواب السؤال الذي تصدر بحث محرك جوجل في الساعات الماضية كيف كان يودع النبي شهر رمضان؟ حيث أنه كان يستقبل رمضان بدعاء ويودعه بدعاء على أن يعيده الله عليه في كل عام ليصوم من جديد ويتعبد الله.

200 مشاهدة