ماذا تفعل في أيام العشر من ذي الحجه

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 10 يوليو 2021 , 21:07 - آخر تحديث : 10 يوليو 2021 , 20:07
ماذا تفعل في أيام العشر من ذي الحجه

ماذا تفعل في أيام العشر من ذي الحجه حيث أن أيام عشر ذي الحجة أيام مباركة شريفة، يتم فيها مضاعفة العمل الصالح، ويستحب الاجتهاد فيها، وزيادة عمل الخير باختلاف أنواعه، وقراءة القرآن الكريم ، فيجب على العبد اغتنام هذه الأيام المباركة والكثرة من العمل الصالح فيها، وبذل الجهد لاغتنامها، وهناك أنواع عدة من عمل الخير مثل، الحج والعمرة، والصيام، والصلاة، والصدقة، والأضحية، وقراءة القرآن الكريم.

ماذا تفعل في أيام العشر من ذي الحجه

مع بداية شهر ذي الحجة تبدأ أيام العشر من ذي الحجة، ولقد تكلم عنها كثيرًا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأمرنا بالعمل الصالح فيها، وقال تعالى فيهن ” وَلَيَالٍ عَشْرٍ”، سورة الفجر، والعظيم لا يقسم إلا بما هو عظيم وهذا أكبر دلالة على أنه يجب على العبد أن يجتهد في مثل هذه الأيام، ولكي يتمكن المسلم من اغتنام هذه الأيام اغتنام صحيح يجب عليه استقبالها بالعزم، ويمكننا فعل الكثير في هذه الأيام المباركات مثل ما يلي:

  • أولًا: العزم على الاجتهاد لاغتنام هذه الأيام، حيث من عزم على شيء أعانه عليه الله بدليل قولة تعالي ( والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا).
  • ثانيًا: التوبة الصادقة والبعد عن المعاصي حيث أن المعاصي تبعد العبد عن ربه والدليل قولة تعالي (وتوبوا إلي الله جميعًا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون).
  • ثالثًا: الصيام حيث أعظم الأعمال الصالحة هو الصيام، يغفر الله به الذنوب، ويصح بالصيام الأبدان، وخصوصًا صيام يوم عرفة، قيل في صيامه أنه يتم تكفير ذنوب سنة قبله وسنة بعده.
  • رابعًا: الصلاة يجب علينا الحفاظ على الصلاة في هذه الأيام المباركات في مواقيتها مع الجماعة، والكثرة من صلاة النوافل والسنن وقيام الليل.
  • خامسًا: الصدقة بدليل قوله تعالى (يا أيها الذين آمنوا أنفقوا مما رزقناكم من قبل أن يأتي يوم لا بيع فيه ولا خلة ولا شفاعة والكافرون هم الظالمون).
  • سادسًا: التكبير والتهليل والذكر والتحميد، حيث ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال (ما من أيام أعظم عند الله ولا أحب إليه العمل فيهمن من هذه الأيام العشر، فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد).[1]

فضل عشر ذي الحجة

لقد ورد عن الصحابة رضوان الله عليهم أن رسول الله صلى الله عليه واله وسلم قال: “مَا مِنْ أَيَّامٍ الْعَمَلُ الصَّالِحُ فِيهَا أَحَبُّ إِلَى اللهِ مِنْ هَذِهِ الْأَيَّامِ” يَعْنِي أَيَّامَ الْعَشْرِ، قَالُوا: يَا رَسُولَ اللهِ، وَلَا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللهِ؟ قَالَ: “وَلَا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللهِ، إِلَّا رَجُلٌ خَرَجَ بِنَفْسِهِ وَمَالِهِ، فَلَمْ يَرْجِعْ مِنْ ذَلِكَ بِشَيْءٍ”، فلقد بين لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فضل هذه الأيام المباركة.

ووضح لنا الثواب الكبير في أيام عشر ذي الحجة المباركة، حيث وعدنا الله بمضاعفة العمل الصالح فيها، ويستحب الاجتهاد فيها، وزيادة أعمال الخير باختلاف أنواعها، وذكر الله كثيرًا، فعلي العبد الاجتهاد في مثل هذه الأيام المباركة، والزيادة من أعمال الخير مثل، الحج والعمرة، والصيام، والصلاة، والصدقة، والتكبير، والأضحية، والذكر، وقراءة القرآن الكريم.[2]

شاهد أيضًا: أفضل 150 دعاء العشر الاوائل من ذي الحجة

صيام العشر من ذي الحجة

يجوز للمسلم صيام العشر من ذي الحجة، حيث حث رسول الله صلى الله عليه وسلم على صيامهما لما فيهما من خير ومضاعفة للعمل الصالح، حيث روي عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وأله وسلم قال: (مَا مِنْ أَيَّامٍ أَحَبُّ إِلَى اللهِ أَنْ يُتَعَبَّدَ لَهُ فِيهَا مِنْ عَشْرِ ذِي الحِجَّةِ؛ يَعْدِلُ صِيَامُ كُلِّ يَوْمٍ مِنْهَا بِصِيَامِ سَنَةٍ، وَقِيَامُ كُلِّ لَيْلَةٍ مِنْهَا بِقِيَامِ لَيْلَةِ القَدْرِ)

ولقد حددت دار الإفتاء المصرية موعد صيام العشر الأوائل من ذي الحجة لعام ٢٠٢١ / ١٤٤٢، حيث قالت  ان آخر يوم من شهر ذي القعدة، هو يوم السبت الموافق ١٠ يوليو، وتبدأ العشر من ذي الحجة في يوم الأحد الموافق ١١ يوليو، أي اول يوم من أيام صيام العشر من ذي الحجة من يوم الأحد الموافق ١٠ يوليو.

سنن العشر من ذي الحجة

السنن هي أفعال وأقوال نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، وهناك الكثير من الأفعال التي كان يداوم عليها سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم مثل أداء مناسك الحج والعمرة، والصيام فهو من أفضل السنن، والصدقة، والمحافظة والمداومة علي أداء الصلاة في مواقيتها مع الجماعة، والكثرة من صلاة النوافل وقيام الليل، وقراءة القرآن الكريم، والتكبير والتهليل، والأضحية.

الاستعداد للعشر من ذي الحجة

يجب عدة أعمال يجب اتباعها للاستعداد للقاء شهر ذي الحجة وهي كما يلي:-

  • التوبة الصادقة بين العبد وربه من جميع المعاصي والذنوب، والمغفرة لما بينه وبين الناس من ضغائن ومشدات، ليدخل العبد في شهر ذي الحجة فينشغل قلبه بالطاعات فقط والعبادات بطمأنينة قلب، قال تعالى: ( وتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ)، وعَنْ الأَغَرَّ بن يسار رضي الله عنه عن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (يا أَيُّهَا النَّاسُ تُوبُوا إِلَى اللَّهِ فَإِنِّي أَتُوبُ فِي الْيَوْمِ إِلَيْهِ مِائَةَ مَرَّة).
  • الكثرة من صيام التطوع والنوافل للعزم واتعود على الصيام لصيام العشر من ذي الحجة، ولقد ورد عن فضل صيام التطوع ما قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم (تُعْرَضُ الأعْمالُ في كُلِّ يَومِ خَمِيسٍ واثْنَيْنِ، فَيَغْفِرُ اللَّهُ عزَّ وجلَّ في ذلكَ اليَومِ، لِكُلِّ امْرِئٍ لا يُشْرِكُ باللَّهِ شيئًا، إلَّا امْرَءًا كانَتْ بيْنَهُ وبيْنَ أخِيهِ شَحْناءُ، فيُقالُ: ارْكُوا هَذَيْنِ حتَّى يَصْطَلِحا، ارْكُوا هَذَيْنِ حتَّى يَصْطَلِحا).
  • التوقف عن التدخين ومحاولة الإقلاع عنه، وذلك يكون عن طريق النية قبلَ صيام العشر الأوائل من ذي الحجة، فبترك المسلم معصية يمكنه التقرب من الله سبحانه وتعالى، وأيضًا للإقلاع عن التدخين فوائد كالمحافظة على الصحة، ويعتبر صيام العشر الأوائل من ذي الحجة فرصة كبيرة لم يود الإقلاع عن التدخين.

فضل العمل في ليالي العشر من ذي الحجة

ليس هناك أفضل من العشر من ذي الحجة، حيث النبي صلى الله عليه وسلم: (مَا مِنْ أَيَّامٍ أَعْظَمَ عِنْدَ اللَّهِ وَلاَ أَحَبَّ إِلَيْهِ مِنَ الْعَمَلِ فِيهِنَّ مِنْ هَذِهِ الأَيَّامِ الْعَشْرِ فَأَكْثِرُوا فِيهِنَّ مِنَ التَّهْلِيلِ وَالتَّكْبِيرِ وَالتَّحْمِيدِ)، وتختص الليالي من هذه الأيام بصالح الأعمال وأفضلها وهي قيام الليل، فالتعبد لله عن طريق قيام الليل في الليالي العشر من ذي الحجة يثاب المسلم عليه كثيرًا.

شاهد أيضًا: هل يجوز صيام العشر من ذي الحجة بنيتين

أسباب تفضيل العشر من ذي الحجة

سبب تفضيل العشر من ذي الحجة هو مضاعفة الله سبحانه وتعالى العمل الصالح فيها، وخصوصًا يوم عرفة حيث يكثر فيه العتق من النار، ويوم عرفة هو من أفضل الأيام العشر، حيث قال تعالى: ( والسماء ذات البروج * واليوم الموعود * وشاهد ومشهود)، وقال – صلى الله عليه وسلم (اليوم الموعود يوم القيامة واليوم المشهود يوم عرفة).

ويوم النحر، أي يوم الأضحية وهو اليوم العاشر من ذي الحجة، أول أيام العيد الأضحى المبارك، الذي قال عنه النبي صلى الله عليه وسلم في حديث (إن أعظم الأيام عند الله يوم النحر، ثم يوم القر)، و للأضحية ثواب كبير وفضل عظيم، حيث يقوم المسلم بذبحها للتقرب من الله تعالي، والتوزيع لحومها على الفقراء.[3]

وفي النهاية نكون قد وضحنا ماذا تفعل في أيام العشر من ذي الحجه إن الله سبحانه وتعالى رحيم بنا، حيث أنه جعل لنا خلال العام الكثير من الأيام المباركات التي يتضاعف فيها العمل الصالح، ويستحب فيها فعل الخيرات بشتى أنواعها، مثل العشر أيام الأولي من شهر ذي الحجة، فهن أفضل أيام العام، وأكثرهم فضل وثواب.

المراجع

  1. ^ binbaz.org.sa , بعض أحكام عشر ذي الحجة وأيام التشريق , 10-7-2021
  2. ^ islamonline.net , فضل العشر من ذي الحجة , 10-7-2021
  3. ^ alukah.net , ما سبب تفضيل عشر ذي الحجة على غيرها؟ رابط الموضوع: https://www.alukah.net/sharia/0/61178/#ixzz70EbbCcFR , 10-7-2021
36 مشاهدة