ما اهمية تكرار التجربة العلمية

كتابة balsam - آخر تحديث: 12 سبتمبر 2020 , 09:09
ما اهمية تكرار التجربة العلمية

ما اهمية تكرار التجربة العلمية ؟ حيث يقوم العلماء، المختصين، و الطلاب بتكرار التجارب العلمية و ذلك للحصول على النتائج الصحيحة و الدقيقة التي يُبنى على أساسها العديد من المعلومات، و الأبحاث العلمية، والاكتشافات. أو من أجل تدعيم النظريات السابقة. 

تعريف التجربة 

في أقصر إجابة و صورة لتعريفها فإنها اختبار الفرضية، و العلاقة المقترحة لتفسير الظاهرة، فالتجربة هي أساس المنهج العلمي و وسيلة لاكتشاف العالم، وعلى الرغم من وجود صورة نمطية للتجارب و انحصارها بالمختبرات الا ان التجربة يمكن القيام فيها بأي مكان، و زمان، و بخصوص اي موضوع. و تنقسم التجربة لنوعين رئيسيين هما: التجربة الطبيعية و التجربة الميدانية وتقوم التجربة العلمية على عدد من الخطوات وهي كالتالي[1]:

  • أخذ الملاحظات.
  •  صياغة الفرضية.
  • إجراء اختبار للفرضية.
  • تقييم النتائج.
  • قبول أو رفض النتائج.
  • عمل اختبار لفرضية جديدة إذا لزم الأمر.

ما اهمية تكرار التجربة العلمية

تكمن أهمية القدرة على  تكرار التجارب العلمية في الأسباب التالي[2]:

  • الموثوقية:  يتيح التكرار رؤية الأنماط في النتائج الظاهرة للتجربة، و يجعل من الادعاءات المقدمة مبرهنة ومدعومة بشكل أكبر، اضافةً للحفاظ على سلامة البيانات من الأخطاء، مع ضرورة التنويه بأن الأخطاء البشرية واردة، وقد تكون عبارة عن قراءة بشكل خاطئ أو ادخال البيانات بشكل يفتقر للدقة، كما أن التكرار يسمح بكشف أي تزوير أو تلاعب متعمد في البيانات.
  • مراجعة النتائج والبدائل: يمكن لأي شخص التأكد من النتائج للتجربة من خلال تكرار عملها بأنفسهم.
  • المنشورات: بحال كانت التجربة المقدمة سيتم نشرها، فمن المهم وجود جزء خاص بأساليب عمل التجربة وتطبيقها شريطة أن تكون التجربة قابلة للتكرار؛ وذلك لتتيح الفرصة أمام الآخرين في تطبيق الأساليب والطرق المنشورة ومعرفة مدى موثوقية التجربة ونتائجها.
  • فحص ومعاينة المتغيرات: تسمح عملية التكرار للتجربة من فحص المتغيرات الداخلية الغريبة التي تؤثر بالنتائج الخاصة بالتجربة حتى و إن كانت بسيطة، و القدرة على تحديدها و التحكم فيها و التقليل من تأثيرها إن أمكن.   

نكون بهذا وضحنا ما اهمية تكرار التجربة العلمية، إذ أن الهدف الرئيسي من ذلك هو التأكد من صحة المعلومات والنتائج مع التنويه بوجود عدد من مصادر الخطأ التي قد تؤثر عليها ومنها: عدم الضبط الدقيق والصحيح للأجهزة وأدوات القياس، كما تلعب العيوب المصنعية في الأجهزة المستخدمة دورًا مهما في ذلك، هذا وقد تؤثر بعض الظروف المحيطة على الدقة فيها كالحرارة والرطوبة، واخيرًا الأخطاء البشرية بسبب الافتقار للخبرة في التعامل مع الأجهزة.

المراجع

  1. ^ Thoughtco.com , What Is an Experiment? Definition and Design , 11-9-2020
  2. ^ Labfolder.com , The Importance of Replicable Data
364 مشاهدة