ما نوع التفاعلات التي تحدث بين الغازات المكونه للنجم

ما نوع التفاعلات التي تحدث بين الغازات المكونه للنجم

ما نوع التفاعلات التي تحدث بين الغازات المكونه للنجم ؟، حيث إن الغازات الموجودة في نواة النجوم كثير ومتعددة، وإن هذه التفاعلات التي تحدث فيما بينها هي سبب حرارة وضوء النجوم، وفي هذا المقال سنتحدث بالتفصيل عن الغازات الموجودة في النجوم، كما وسنوضح ما هي التفاعلات التي تحدث في نواتها.

مما تتكون النجوم

إن النجوم عبارة عن كرات كبيرة من الغازات المتفجرة، ويكون معظم هذه الغازات من الهيدروجين والهيليوم، وإن أقرب مثال لهذه النجوم المتكونة من الغازات المتفجرة هي نجم الشمس، حيث يعتقد العلماء أن نواة الشمس عبارة عن بلازما تبلغ حرارتها حوالي 15 مليون درجة مئوية، وهي عبارة عن خليط من الإلكترونات والبروتونات التي يتم تجريدها من ذرات الهيدروجين، وهذا الخليط المسمى بالبلازما، يشكل حوالي 90% من الشمس أو النجوم المشابهة لها، حيث أنه في كل ثانية تمر تتصادم آلاف البروتونات الموجودة في قلب الشمس أو النجم مع البروتونات الأخرى لإنتاج نوى الهيليوم الذي يطلق الطاقة الكبيرة.

وبعد ذلك تتحرك الطاقة الناتجة لخارج الشمس أو النجم بواسطة عملية تسمى الإشعاع والتي تحدث بالقرب من سطح النجم، ثم تتحرك الطاقة في القشرة الخارجية للشمس أو النجم من خلال عملية تسمى الحمل الحراري، حيث ترتفع الغازات الساخنة وتبرد، ثم تنخفض مرة أخرى، وعندما تتحرك هذه الكتل من الغازات، فإنها تدفع بعضها عن بعض مسببة بما يسمى زلازل النجوم، وتساعد هذه الزلازل النجمية أو الشمسية العلماء على تحديد البنية الداخلية للشمس أو النجم.[1]

شاهد ايضاً: فوائد النجوم في السماء .. أنواع النجوم بالتفصيل

ما نوع التفاعلات التي تحدث بين الغازات المكونه للنجم

إن نوع التفاعلات التي تحدث بين الغازات المكونه للنجم هي تفاعلات نووية (بالإنجليزية: Nuclear Reactions)، ويمكن القول إن النجوم هي عبارة عن مفاعلات نووية عملاقة، حيث إنه في مركز النجوم تتفكك الذرات عن طريق الإصطدامات الذرية الهائلة التي تغير التركيب الذري لنواة النجم، والتي تطلق كمية هائلة من الطاقة، وإن هذا ما يجعل النجوم ساخنة ومشرقة جداً، كما ويحدث في النجوم بما يسمى بالإندماج النووي، وإن الإندماج النووي هو تفاعل ذري يغذي النجوم بالطاقة، حيث تتحد العديد من النوى وهي مراكز الذرات معاً، وذلك من أجل تكوين نواة أكبر وهي عنصر مختلف، ونتيجة هذه العملية تكون إطلاق قدر كبير جداً من الطاقة الذرية، حيث إن النواة الناتجة تكون أصغر في الكتلة من مجموع النوى التي صنعتها، ويتم تحويل الفرق في الكتلة إلى طاقة، وذلك حسب قانون البرت اينشتاين المشهور، وهذا القانون هو كالأتي:[2]

E = m c²

حيث إن هي الطاقة الناتجة، و هي الكتلة، و c هي سرعة الضوء، وحسب هذا القانون إن الكتلة ومهما كانت صغيرة ستتحول إلى قدر كبير جداً من الطاقة الذرية.

شاهد ايضاً: لماذا تبدو الشمس اكبر واشد لمعانا من اي نجم اخر

التركيب الكيميائي للنجوم

اعتقد العلماء في الماضي أن النجوم ربما تكون مشابهة للأرض في التركيب الكيميائي، ولكن عندما قاموا بتمرير ضوء النجوم عبر منشور وفحصوا الطيف الناتج، وجدوا أن خطوط الإمتصاص والإنبعاث تختلف، ولذلك وبعد الدراسات الفلكية الطويلة تبين أن التركيب الكيميائي للنجوم يختلف بشكل كبير عن التركيب الكيميائي للكواكب أو الأرض أو باقي الأجرام السماوية، حيث إن النجوم تتكون مما يلي:[3]

  • الهيدروجين (بالإنجليزية: Hydrogen): حيث تتكون النجوم من حوالي 90% من غاز الهيدروجين.
  • الهيليوم (بالإنجليزية: Helium): حيث تتكون النجوم من حوالي 9.95% من غاز الهيليوم.
  • العناصر الثقيلة (بالإنجليزية: Heavy Elements): حيث تتكون النجوم من حوالي 0.05% من العناصر الثقيلة.

وفي ختام هذا المقال نكون قد عرفنا ما نوع التفاعلات التي تحدث بين الغازات المكونه للنجم، كما ووضحنا بالتفصيل مما تتكون النجوم وماذا يحدث في داخل نواتها، وذكرنا ما هو التركيب الكيميائي للنجوم.

المراجع

  1. ^qrg.northwestern.edu , What are stars made of , 2/2/2021
  2. ^enchantedlearning.com , NUCLEAR FUSION IN STARS , 2/2/2021
  3. ^spiff.rit.edu , The chemical composition of the stars , 2/2/2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موقع محتويات