ما هو الودق في القران وكم مرة ذكرت

كتابة أيوب شامية - تاريخ الكتابة: 14 يناير 2021 , 13:01
ما هو الودق في القران وكم مرة ذكرت

ما هو الودق في القران سؤالٌ يجول في خاطر البعض من متصفحي عالم الانترنت ، لكن قبل ذلك لا بدّ من الخوض في الحديث عن إعجاز القرآن الكريم، فالقرآن كتابٌ معجَز أُنزِلَ على النبي محمدٍ صلى الله عليه وسلم عن طريق الوحي جبريل، ويتضمن القرآن كافة التشريعات الدينية وفيه قصّ الله عزّ وجلّ قصص الأولين لتكون عبرةُ للمؤمنين، وقد حوى القرآن دلائل علمية مازال العلم الحديث يكتشفها إلى الآن، ومن الإعجاز القرآني هو الفصاحة والجزالة اللغوية المناسبة لكل زمان ولكل خطاب فلم يشبهه كلام ولا قول ولا شعر ولا نثر فهو كلام معجَز بمعانيه وبمفرداته وحروفه.[1]

ما هو الودق في القران

ما هو الودق في القران، وردت كلمة ودق في القرآن مرتين مرةً في سورة النور ومرة في سورة الروم، قال تعالى: {أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يُزْجِي سَحَابًا ثُمَّ يُؤَلِّفُ بَيْنَهُ ثُمَّ يَجْعَلُهُ رُكَامًا فَتَرَى الْوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خِلَالِهِ}،[2] وقال تعالى:{اللَّهُ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَيَبْسُطُهُ فِي السَّمَاءِ كَيْفَ يَشَاءُ وَيَجْعَلُهُ كِسَفًا فَتَرَى الْوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خِلَالِهِ ۖ }،[3] ودلّت كلمة ودق في كلتا الآيتين على المطر الشديد أو الخفيف أو قطرات المطر التي تهطل من السحاب.[4]

شاهد أيضًا: عبارات عن الغيم والمطر

ظاهرة الودق

بعد الخوض في بيان ما هو الودق في القران لا بد من الخوض في الحديث عن ظاهرة الودق، فالقرآن الكريم عبر الزمن استمرّ بإظهار إعجازه اللغوي والعلمي، فهناك الكثير من الحقائق والتفسيرات التي مازال يكتشفها العلم حديثاً كظاهرة الودق وتشكل السحاب، والتي يسعى البشر لمعرفة سرّها وماهيتها وعجزوا قديماً عن تفسيرها، فقالوا أنّ السحب آلهة وكان بعضهم يعبدها من دون الله، ولكن العلم الحديث وتطوّر الوسائل العلمية وبوجود الأقمار الصناعية استطاع العلماء تفسير ظاهرة تشكل السحاب ونزول المطر حيث فسّروا ذلك بأنّ الماء الموجود على الأرض يتبخّر بفعل الحرارة وثم تتجمع ذراته بفضل الشحنات  الكهربائية وذرات الغبار الموجودة في الهواء لتتكاثف وتشكل الغيوم وتتراكم فوق بعضها  كالجبال لتكون جاهزة لنزول المطر وجاء وصف ذلك بأدقّ وصفٍ و أسلوبٍ علمي في القرآن الكريم الذي نزل على محمدٍ صلى الله عليه وسلم منذ أكثر من ١٤٠٠ عام.[5]

شاهد أيضًا: عبارات عن الغيوم بالانجليزي

كم مرة ذكر الودق في القرآن

ذُكرت كلمة الودق مرتين في القرآن الكريم في سورة النور وفي سور الروم ولكن جاءت مشتقاتها في القرآن أكثر من ذلك ككلمة المطر وهو الودق  ذكرت اثنا عشر مرة وذكرت معانيها كذلك كالغيث، الصيب، الوابل، الماء، فنزول المطر ظاهرة رائعة يتمتع المرء بمشاهدتها وتأملها لذلك وصفها لنا الله عزّ وجل لنتأمل إعجازه وجمال خلقه وهي نعمة عظيمة يرسلها ربّ العباد للأرض ليُحيها من نبات وحيوان وبشر كلهم يستبشرون عند نزول المطر حيث أنّه إذا أراد الله حرمان عباده بسبب ذنْبٍ أو ابتلاء منع عنهم نزول الغيث حتى يتوبوا ويكثروا الاستغفار وجعل ربّ العباد وقت نزول الغيث وقت إجابة للدعوة.[6]

شاهد أيضًا: دعاء نزول المطر للرزق

ما هو الودق في القران كان عنوان هذا المقال الذي فسر معنى الودق وماهي هذه الظاهرة وكم مرة ذُكر في القرآن الكريم.

المراجع

  1. ^ alukah.net , الإعجاز اللغوي عند النبي , 14/01/2021
  2. ^ سورة النور , الآية 43
  3. ^ سورة الروم , الآية 48
  4. ^ quran.ksu.edu.sa , تفسير الطبري , 14/01/2021
  5. ^ kalemtayeb.com , معجزة تشكل الغيوم ونزول المطر , 14/01/2021
  6. ^ alukah.net , آيات الغيث في القرآن الكريم , 14/01/2021
118 مشاهدة