ما هي قصة اذاعة طامي الاذاعة الشعبية بالرياض

ما هي قصة اذاعة طامي الاذاعة الشعبية بالرياض

ما هي قصة اذاعة طامي الاذاعة الشعبية بالرياض؟، وهي تعد من أقدم وأشهر الإذاعات التي تم إنشاؤها في المملكة العربية السعودية، كما حظيت بإنجازات وذكريات لا تنسى لدى المجتمع السعودي، وفي هذا المقال سنقوم بالتعرف على قصة إذاعة طامي، وأهم المعلومات عنها.

ما هي قصة اذاعة طامي الاذاعة الشعبية بالرياض

إن قصة إذاعة طامي الإذاعة الشعبية بالرياض، هي أول إذاعة أهلية في المنطقة الوسطى بالمملكة العربية السعودية، رخص لها مجلس الوزراء في عهد الملك سعود، وبدأت بثها من العاصمة الرياض عام 1381 هجري واستمرت أقل من ثلاث سنوات، وتم تأسيس الإذاعة على يد الأستاذ عبد الله بن سليمان العويد ولقبه “طامي” ومن مواليد بريدة هي إحدى مدن منطقة القصيم عام 1341 هجري، ختم القرآن الكريم ثم عمل في التدريس مدة قصيرة، وبعدها سافر وكان في بداية شبابه إلى الأردن والشام وساهم مع الجيوش العربية هناك في مقاومتها للجيش الفرنسي، وتعلم أثناء ذلك أعمال اللاسلكي وعلومه، والإلكترونيات، والتعامل مع المتفجرات فولع بها، حصل هناك على رتبة ضابط ملازم، وبعد نهاية الحرب العالمية الثانية عاد إلى السعودية.

وبعد عودته حاول عبد الله العويد أو “طامي” استثمار خبرته الفنية حين عودته إلى بلاده وأراد أن يفتح ورشة لإصلاح المذياع، إلا أن رأي المجتمع في المذياع آنذاك وتشدد بعض فئاته تجاه هذا الجهاز العجيب وأد هذه المحاولة، فاهتدى إلى فكرة صناعة كرسي متحرك مجهز بالصوت والتلفون والراديو والتسجيل وقدمه هدية للملك عبد العزيز فأعجب به وبجهد مخترعه.

ظل طامي يستمع إلى إذاعته دون بثها للناس، وتعرف خلال ذلك بالأمير أحمد بن عبد الرحمن الذي كان يستمع لأخبار العالم وأحداثه من خلال إذاعة طامي ويبلغها إلى الملك عبد العزيز، وفي موسم الحج اتجه إلى مكة المكرمة حيث دشن أول ورشة لإصلاح الراديو والمسجل بالمملكة العربية السعودية عام 1371هـ.

وكانت الإذاعة في شقة في الدور الرابع في شارع الوزير بالرياض، ووضع المرسلة الإذاعية على أعلى شجرة قريبة من العمارة التي تقع في الجهة المقابلة لمبنى شرطة النجدة في تلك المنطقة السكنية ذلك الوقت، وكانت برامجها بسيطة الإعداد ويقدمها باللهجة المحكية وبعفوية ودون تقيد مضبوط بالوقت، وكان يستهلها بالأخبار المجمعة من الإذاعات والصحف الملحية المتوفرة حينها واشتهر في تقديم الأخبار بعبارته (يقرؤها لكم أنا) وكان أحد أهداف الإذاعة مواجهة الحملات الإعلامية ضد المملكة العربية السعودية في تلك المرحلة وتعزيز الوطنية.

شاهد أيضًا: رابط اذاعة القران الكريم مباشر من السعودية 2021

نهاية مسيرة الاذاعة

نتيجة قرب افتتاح إذاعة الرياض رسميًا، توقفت إذاعة طامي بتوجيه حكومي وتم مكافأة صاحبها عبد الله العويد ماليًا، وحين تعسر تعيينه في وزارة الإعلام “وزارة الثقافة والإعلام حاليًا” تم تعيينه في وزارة الدفاع وظل فيها حتى حلول تقاعده من العمل الحكومي، وكان بعد توقف إذاعته تفرغ لهوايته وشغفه بالاختراعات حيث صنع أجهزة تكييف، كما اخترع جهاز راديو فون، وأنتج منه عددًا كبيرًا واستخدمت في المدارس وبعض الدوائر الحكومية، فعرضت عليه شركة فيليبس الهولندية لشرائه وتطويره وتصنيعه فرفض خوفًا من أن لا ينال حقوقه كاملة خصوصًا أنه لم يكن في ذلك الوقت حماية حقوق الملكية والفكرية.

شاهد أيضًا: اذاعة عن اليوم الوطني 1443

قد قدّمنا في هذا المقال ما هي قصة اذاعة طامي الاذاعة الشعبية بالرياض؟، حيث ذكرنا لكم القصة بالكامل وعلى يد من تم تأسيسها، كما ذكرنا لكم اين كان موقعها وأهم الإنجازات التي حققتها الإذاعة، ومت تم إغلاق الإذاعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موقع محتويات