هل هناك دقائق غازات في الفضاء

كتابة يسرى إيمان عيساوي - تاريخ الكتابة: 19 يناير 2021 , 23:01 - آخر تحديث : 19 يناير 2021 , 23:01
هل هناك دقائق غازات في الفضاء

هل هناك دقائق غازات في الفضاء من أهم الأسئلة التي يطرحها الطلاب في الصف الابتدائي في مختلف دول الوطن العربي، وهو سؤال علمي يطرح منطقيًا بعد أول دروس الفضاء الخارجي لكوكب الأرض، وفي هذا المقال سيتم تقديم الإجابة النموذجية لهذا السؤال، مع تعريف الفضاء، وتقديم نبذة عن طبقات الغلاف الجوي للكرة الأرضية.

تعريف الفضاء

قبل الإجابة على السؤال الرئيس للمقال هل هناك دقائق غازات في الفضاء من الضروري الوقوف عند مفهوم الفضاء، وهو الفراغ الكبير الموجود في الكون، وهو بصيغة مبسطة العالم المحيط بكوكب الأرض ابتداءًا من السماء، وهو بذلك يضم المجرات السماوية، والغبار والنجوم والثقوب السوداء، والتي تشكل سحابة كبيرة تسمى السديم، ومن الجدير بالذكر أن الصوت لا لا ينتقل عبر الفضاء، كما أنه يستحيل على الإنسان أن يتنفس فيه، ويبدو الفضاء مظلمًا بسبب افتقاره للأكسجين، وهو  ما يكسب السماء لونها الأزرق.[1]

هل هناك دقائق غازات في الفضاء

هل هناك دقئق غازات في الفضاء ؟ نعم، توجد جسيمات من الغاز في طبقة الأكسوسفير في الفضاء لكن بكميات قليلة وتكون متباعدة عن بعضها البعض، وتسمى هذه الطبقة باللغة الإنجليزية “Exosphere”، وهي الطبقة الخارجية والأخيرة، ويمتد هذا المتكور الخارجي فوق المتكور الحراري إلى نهاية الغلاف الجوي، على ارتفاع مابين 500 كم إلى 1000 كم، وتصبح جزيئات الهواء نادرة في هذه الطبقة خاصة في أسفلها، فقد تتحرك ذرة غاز نحو 10 كم قبل أن تصطدم بذرة غاز أخرى، وتسمى المسافة التي تقطعها دقائق الغاز قبل أن تصطدم بغيرها بالممر الحر.[2]

شاهد أيضًا: معنى كلمة الفضاء

طبقات الغلاف الجوي

بعد الإجابة على السؤال الرئيس للمقال فيما يأتي نبذة ملخصة عن طبقات الغلاف الجوي:[3]

  • المتكور الدوار – التروبوسفير: وهي الطبقة التي تبدأ من سطح الأرض وتمتد إلى ارتفاع 10كم وتحدث فيها التغيرات الجوية، وتضم الأكسجين الضروري للتنفس.
  • المتكور الطبقي – الستراتوسفير: وسُمكها حوالي 50 كم، وتضم طبقة الاوزون التي تحمي الأرض من الأشعة البنفسجية.
  • المتكور الأوسط – الميزوسفير: ويتراوح ارتفاعها مابين 80 إلى 85 كلم فوق سطح البحر، أي أن سُمكها حوالي 20كم فوق الستراتوسفير، وتحترق فيها معظم الشهب والنيازك الساقطة والمتجهة إلى سطح الكرة الأرضية فيها.
  • المتكور الحراري – الثرموسفير: يتراوح سمكها فوق حد الميزوسفير بين 420- 670 كم على التوالي، وتتميز بارتفاع درجات الحرارة فيها.
  • المتكور المتأين – الأيونوسفير: وتعلو الميزوسفير بارتفاع 80 كيلومتر تقريبًا وحتى 125 كيلومتر، وتتميز بخفة غازاتها ووجودها في الحالة المتأينة.
  • المتكور الخارجي – الإكسوسفير: وهي الطبقة الخارجية للغلاف الجوي.

هل هناك دقائق غازات في الفضاء سؤال يتطلب الالمام بتكوين الغلاف الجوي المحيط بالأرض، ويدعو للتفكير في أهمية الحفاظ على البيئة، وطبقة الأوزون التي تحمي الكائنات الحية من خطورة الأشعة الفوق بنفسجية، وتشكل سر الحياة واستمراريتها على الكوكب الأزرق.

المراجع

  1. ^ wikiwand.com , Outer space , 19/01/2021
  2. ^ scied.ucar.edu , Exosphere - overview , 19/01/2021
  3. ^ nasa.gov , Earth's Atmospheric Layers , 19/01/2021
527 مشاهدة