يسمى العصر الثاني في الدولة العباسية بعصر الضعف والانحسار صح ام خطأ

كتابة EMMAN - تاريخ الكتابة: 18 سبتمبر 2021 , 14:09
يسمى العصر الثاني في الدولة العباسية بعصر الضعف والانحسار صح ام خطأ

يسمى العصر الثاني في الدولة العباسية بعصر الضعف والانحسار صح ام خطأ ؟، من التساؤلات الهامة التي بحث عنها كافة الطلاب حيث أن العصر العباسي من العصور التاريخية التي لها إسم كبير وتتسم بالكثير من الخصائص التي تميزه عن غيره من العصور الأخرى، وبذلك عمل موقع محتويات لعرض أهم ما يميز هذا العصر هل هو القوة أم الضعف والإنحسار بشكل مفصل.

الدولة العباسية

الدولة العباسية أو كما عرفت في التاريخ بالخلافة العباسية، سميت بذلك لأنها تعود إلى ثالث خلافة إسلامية تاريخية، ومن هنا سميت بهذا الإسم، وهناك مجموعة من الحكام الذين تولوا الحكم في هذا العهد مثل عبد الرحمن بن معاوية والتي ظلت في خلافته حتى عام 1029 ميلادية.

شاهد أيضاً: متى تولى الخلافة علي بن ابي طالب .. نشأة علي بن أبي طالب في بيت النبوة

يسمى العصر الثاني في الدولة العباسية بعصر الضعف والانحسار صح ام خطأ

اتسم العصر الثاني للدولة العباسية بكثرة العقبات، وهناك العديد من الأسباب التي أدت إلى انهيار هذا العصر سواء كانت أسباب خارجية أو داخلية ولكنها في نهاية الأمر أدت إلى تدهور العصر مما جعله تاريخياً يعرف بعصر الضعف والانحسار، وبذلك فإن الإجابة على هذا التساؤل تتمثل في الآتي:

الإجابة:

  • العبارة صحيحة.

شاهد أيضاً: مركز الدولة في عهد الخلفاء الراشدين وأهم فضائل الخلفاء الراشدين

أسباب انهيار الدولة العباسية

هناك مجموعة من الأسباب المؤدية إلى انهيار الدولة العباسية تتمثل في الآتي:

  1. النزعة الشعوبية التي أدت إلى تفضيل الشعوب الغير عربية على العرب.
  2. تكون مجموعة من الفرق السياسية التي أحدثت ثورة كبيرة في الرأي.
  3. الفرق الإسلامية التي انقسمت إلى أكثر من فرقة لكل منهم رأي مغاير عن الآخر مما أدى إلى سقوط الدولة لكثرة الإنقسام.
  4. الحركات الإنفصالية التي دخلت على الدولة العباسية.
  5. صعوبة المواصلات والتنقل في هذه الفترة.

وفي الختام يسمى العصر الثاني في الدولة العباسية بعصر الضعف والانحسار، وذلك لعدة أسباب تاريخية تعرض لها حكام هذا العصر والتى أدت إلى سقوطه وإطلاق عليه عصر  الانحسار والضعف.

105 مشاهدة