أنواع الخرائط حسب مقياس الرسم

كتابة سحر - تاريخ الكتابة: 10 سبتمبر 2021 , 10:09
أنواع الخرائط حسب مقياس الرسم

أنواع الخرائط حسب مقياس الرسم تعتبر الخريطة أحد أنواع الصورة المصغرة للرسم العالم والبلاد والبحار والمحيطات للتعرف على أهم المعلومات وكيفية الوصول لها بسهولة، ويتم اختيار الطرق من خلالها وأيضا معرفة العالم في ورقة صغيرة تضم العديد من البلاد حوله، كما أن يتم تحديد القياسات فيها بشكل مضبوط، وفقا إلى التقسيم الدولي للدول، ولكن بشكل مصغر، ويتم بنسبة 1: 00000001.

أنواع الخرائط حسب مقياس الرسم

أنواع الخرائط حسب مقياس الرسم تتنوع إلى العديد الخرائط، ومنها على سبيل المثال، خرائط منها السياسية، الخرائط الفيزيائية، الخرائط المناخية، خرائط اقتصادية، خرائط الطرق، وهما يكونوا كالتالي:

  • الخرائط السياسية: تعتبر تلك الخريطة خاصة بأمور وشؤون الدولة والتي يظهر بها كل أنحاء هذه الدولة، من المدن والمحافظات إلى أصغر القرى، وأيضا تظهر بها الطرق العامة والثانوية، والمقاطع وكذلك شبكات المياه بها، قد تكون الخريطة السياسية تغطي قارة بأكملها أو قارات أخرى والتي هنا تكون أقسامها أصغر، كما من الهام جدا في الخريطة معرفة الاتجاهات وتحديدها مثل البوصلة تمامًا، غالبًا ما تكون جهة الشمال في أعلى الخريطة، واتجاه الجنوب في الأسفل، أما في اتجاه اليمين يكون الشرق ويقابله الغرب.
  • الخرائط الفيزيائية: فيها يظهر المظاهر الطبيعية الظاهرة وتكون مثل البحار أو الجبال والهضاب، ويطلق عليها تضاريس التي تكون بارز الشكل على سطح الأرض، ومن خلالها يتم التعرف على مناطق الطبيعة الجغرافية.
  • الخرائط المناخية: تعتبر إحدى الخرائط التي من خلالها نتعرف على أهم البيانات حول تغيرات المناخ المتنوعة في الكثير من المناطق مثل درجات الحرارة وكذلك نسبة الرطوبة أو نسبة الأمطار، مع معرفة سرعة الرياح وما هو اتجاهها وأيضا الضغط الجوي.
  • الخرائط الاقتصادية: والتي من خلالها نتعرف على الوضع الاقتصادي في البلد وكذلك التعرف على نتيجة الاستثمار والتخطيط الإقليمي لمبادئ البنية التحتية والتعرف على القيم الاقتصادية، ومعرفة أنواع كل الموارد التي تتوفر وأيضا نقط توزيعها ومناطق البيع.
  • خرائط الطرق: والتي تعد الأكثر استخدام وبصورة يومية والتي تبرز باللون الأحمر للتوضيح على الخريطة وأيضًا لتحديد الطرق واتجاهات تفيد السائق بالسير فيها، وكذلك الطرق الفرعية التي تؤدي إلى طرق رئيسية والتعرف على طرق المدينة وسهولة السير فيها.

شاهد أيضاً: الفرق بين الخرائط الورقية والرقمية

مقياس رسم الخريطة

يعد أحد العناصر الأساسية على الخريطة، وهو يمثل أبعاد الخريطة على أرض الواقع، مع تصغير المساحة لسهولة عملية رسمها وكذلك رؤيتها بصورة واضحة بين يديك، حيث تكون الوحدة الواحدة على الخريطة تقدر 10,000 ويتم رسمها 1,10,000 وهنا نجد فرق كبير للغاية.

  • الخرائط الطبوغرافية: من خلالها يتم توضيح التضاريس والمناطق المرتفعة والتي يتم استخدامها لأفراد الجيش، يكون التفاصيل واضحة بشكل أكبر.
  • الخرائط الأطلسية: تستعمل بصورة كبيرة ولوضوح الصورة الجيدة بها ومعرفة الدول المجاورة والمحيطات والتعرف على حدود القارات وكذلك الأنهار والصحاري الرئيسية، ولكن في صورة صغيرة، بحيث أن مقياس الرسم بها مليوني، والتي تقدر 1,10,000
  • الخرائط التفصيلية: تستخدم بصورة كثيرة في العقارات لتقارب تفاصيلها بصورة جيدة، ورؤية المدارس والمنشآت والمنازل والمكاتب بشل واضح وصريح.

أنواع الخرائط حسب التمثيل

يتم عمل الخرائط طبقا لتمثيل البيانات بها، وعلى حسب كمية وأيضا نوعية المناطق التي تتوزع بها، وتحديد ووضوح أهم الظواهر الطبيعية بها، ويتم رسمها بدقة عالية مع وصفها بصورة جيدة.

  • الخرائط الموضوعية: يوجد منها نوعان وهما والأول يتم فيه الاعتماد على التوضيح، وتسمى بالخرائط الموضوعية النوعية، من خلالها تتضح أهم الظواهر البشرية وكذلك الطبيعية.
  • الخرائط الموضوعية الكمية: من خلالها تهتم بالإعداد والقيم لكافة الظواهر التي تم توزيعها في الأماكن المختلفة، كما أنها مهمة ويتم الاعتماد فيها بعلم الإحصاء وترتيب البيانات.
  • خرائط الصور الجوية: يتم فيها الاهتمام أكثر والاعتماد في أخذ المقاسات بدقة عالية، والتي تعد لها أهمية بالغة في علوم الجغرافيا وكذلك الهندسة، كما أنها بها مناطق شاسعة في المساحة،
  • خرائط البعد الثالث: يتم رسمها بأبعاد ثلاثية وهي تعد حديثة ومتطورة على هيئة مجسم، ويتم تداولها على أجهزة الحاسوب، بحيث أن مقياس الرسم بها أما أفقي ورأسي، ومنها خرائط الكنتور للبعد الثالث.

شاهد أيضاً: الخرائط الطبوغرافيه مهمه لانها تمثل

أهمية الخرائط

لا تقتصر أهمية الخرائط فقط على توضيح الأماكن ولكن للخرائط أهمية أخري ومنها:

  • يتم استخدامها في إقامة المشاريع من قبل المهندسين وعمال فنيين في أعمال التخطيط.
  • تستخدم من المهندسين الزراعيين في معرفة نوع التربة وتصنيفها وكذلك دراستها بصورة واضحة.
  • تستخدم من قبل علماء الجيولوجيا والتعدين والكشف عن أهم المعادن والعمل على دراستها وإقامة الطرق والمشاريع.
  • تستخدم بصورة كبيرة في الحصول على استغلال الثروات الطبيعية وتحسين الاقتصاد للدولة.
  • تستخدم من رجال العسكر أو الجيش في فهم طبيعة الظواهر المنتشرة في المكان واختيار أماكن للتدريب والهجوم وعمليات الدفاع.
  • يستخدمها علماء الجغرافيا في القيام بعملية تسجيل كافة المعالم والحقائق الجغرافية في المناطق المختلفة.
  • تُمكن من معرفة أماكن توزيع السكان والمناطق العمرانية وكذلك معرفة الطرق الرئيسية والفرعية.
  • تستخدم في المدارس والجامعات لشرح معالم الطبيعة عليها.

وفي نهاية المقال تعرفنا على أنواع الخرائط حسب مقياس الرسم منها السياسي والجغرافي والطرق والمناخي والاقتصادي وكذلك الفيزيائي الإلكتروني والورقي لتحديد المعالم والظواهر الطبيعية والتضاريس والمرتفعات في الدول والبحار والصحاري ومعرفة الطرق.

11 مشاهدة