اسباب فطريات الفم

كتابة يسرى ياسر -
اسباب فطريات الفم

اسباب فطريات الفم من الأمور التي كثيرًا ما يسأل عنها بعض الناس حيث أن الفطريات هي نوع من أنواع الكائنات الحية الدقيقة التي يمكن أن تصيب أي جزء من جسم الإنسان وتسبب مجموعة من الأعراض المزعجة التي قد تتطور إلى بعض المضاعفات، وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن هذا الموضوع وأهم أسباب هذه الفطريات وأعراضها وطرق العلاج والوقاية منها والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

فطريات الفم

تعتبر الفطريات من الكائنات الحية الدقيقة التي تصيب مختلف الأعضاء والأجهزة في جسم الإنسان، ومن أكثر الأعضاء التي يمكن أن تصاب بالفطريات هي الفم وكذلك الأعضاء التناسلية، وتعتبر فطريات الفم من الأمراض المنتشرة بين الكثير من الناس خاصةً في الأطفال وكذلك كبار السن بسبب ضعف الجهاز المناعي لديهم وعدم قدرته على مكافحة مسببات الأمراض مثل الفطريات بمختلف أنواعها، وهناك الكثير من الأسباب وعوامل الخطورة الأخرى التي تزيد من فرصة الإصابة بهذه الفطريات في منطقة الفم والتي من أهمها ضعف المناعة، وهناك الكثير من الأعراض التي يمكن أن تنتج بسبب وجود هذه الفطريات في الفم ومن أشهر هذه الأعراض وجود مادة بيضاء على منطقة اللسان وفي المنطقة الداخلية من الخد كما يمكن أن تتطور هذه الأعراض إلى أعراض خطيرة أخرى بسبب انتقال هذه الفطريات إلى اللوزتين والحلق، وهناك الكثير من العلاجات المختلفة التي يمكن من خلالها التخلص من هذه المشكلة.[1][2]

شاهد أيضًا: علاج فطريات الفم … الطبية والمنزلية وأسباب الإصابة بها وأعراضها

اسباب فطريات الفم

هناك مجموعة من الأسباب وعوامل الخطورة التي تؤدي إلى إصابة الشخص بهذه الفطريات ومن أهم هذه الأسباب والعوامل ما يلي:[1][2]

  • ضعف الجهاز المناعي عند الشخص لذلك فهي شائعة عند الأطفال وكذلك عند كبار السن، كما أنها شائعة عند الأشخاص المصابين بأمراض مناعية مثل مرض نقص المناعة البشرية وكذلك تناول بعض الأدوية التي تقلل المناعة مثل الأدوية التي تستخدم لعلاج السرطان.
  • الإصابة بمرض السكر حيث أن وجود كمية كبيرة من السكريات في لعاب الشخص يحفز نمو الفطريات في الفم.
  • الإصابة بجفاف الفم.
  • تركيب أطقم الأسنان.
  • الإفراط في تناول بعض الأدوية مثل المضادات الحيوية وكذلك الأدوية التي تحتوي على الكورتيزون.
  • التغيرات الهرمونية التي تحدث في العديد من الحالات مثل التغيرات الهرمونية خلال فترة الحمل.
  • التدخين بكثرة.
  • الإصابة بالالتهابات الفطرية المهبلية حيث أن الفطريات التي تتواجد في المهبل هي نفسها المسببة للفطريات التي تحدث في الفم.
  • سوء التغذية.

أعراض فطريات الفم

هناك الكثير من العلامات التي تدل على إصابة الشخص بالفطريات في منطقة الفم ومن أهم هذه العلامات ما يلي:[1]

  • وجود مادة بيضاء على منطقة اللسان وفي المنطقة الداخلية من الخد.
  • احمرار وتهيج في منطقة اللثة والأسنان.
  • عدم القدرة على التذوق بشكل طبيعي.
  • قرح مؤلمة في منطقة الفم.
  • وجود بثور على منطقة اللثة وفي سقف الفم ومن الممكن أن تسبب هذه البثور نزيف عند الفرك فيها.
  • وجود تشققات في زوايا الفم.

ما هي مضاعفات فطريات الفم

يمكن أن تتطور الإصابة بالفطريات الموجودة في الفم إلى مجموعة من المضاعفات إذا لم يتم الاهتمام بها وعلاجها ومن أهم المضاعفات التي تحدث نتيجة لذلك ما يلي:[1][2]

  • انتشار الفطريات إلى الدم والإصابة بعدوى في الدم لدى الأشخاص ذوي المناعة الضعيفة.
  • مشاكل واضطرابات في أعضاء الجسم المختلفة مثل الكبد والقلب والدماغ.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • قشعريرة الجسم.

شاهد أيضًا: ما هي طرق علاج رائحة الفم الكريهة من المعدة وما اسبابها

متى يجب زيارة الطبيب

هناك بعض الحالات التي تستدعي زيارة الطبيب في حالة وجود فطر في الفم ومن أهم هذه الحالات ما يلي:[1]

  • الارتفاع الشديد في درجة حرارة الجسم.
  • وجود مشكلة في التنفس أو ضربات القلب.
  • عدم تحسن الأعراض أو اختفاء البثور الموجودة في منطقة الفم بمرور الوقت.
  • الصعوبة الشديدة في البلع مما يؤثر على قدرة الشخص على تناول الطعام.

كيفية تشخيص فطريات الفم

هناك بعض الطرق التي يمكن من خلالها تشخيص الإصابة بالفطريات التي تصيب الفم حيث يقوم الطبيب بعمل فحص بدني للشخص وملاحظة الأعراض التي يعاني منها الشخص كما يتم سؤال الشخص ما إذا كان يعاني من ضعف المناعة أو مصاب بأمراض تقلل من مناعة الجسم مثل مرض نقص المناعة البشرية، أو تناول بعض الأدوية التي تقلل المناعة مثل الأدوية التي تستخدم لعلاج السرطان أو ما إذا كان الشخص يتناول أدوية مثل الأدوية المضادة الحيوية وكذلك الأدوية التي تحتوي على الكورتيزون، كما يمكن أن يقوم الطبيب بأخذ خزعة من نسيج الفم من أجل فحصه ومعرفة ما إذا كان مصاب بالفطريات أم لا، كما يمكن أن يقوم الطبيب بعمل فحص للمعدة والأمعاء ومعرفة ما إذا كان هناك مشكلة تسبب وجود الفطريات.[1][3]

علاج فطريات الفم

هناك بعض الطرق المختلفة التي يمكن أن يتم اتباعها من أجل علاج مشكلة تكون الفطريات في منطقة الفم ومن أهم هذه الطرق ما يلي:[1][2]

  • استخدام الأدوية المضادة للفطريات والتي تستخدم في قتل الفطريات التي تنمو في منطقة الفم وبالتالي تقليل الأعراض ويمكن تناول هذه الأدوية بعدة طرق مثل عن طريق الفم أو الاستحلاب أو الحقن.
  • استخدام المراهم المضادة للفطريات التي تساعد في القضاء على البثور البيضاء الموجودة على منطقة اللسان أو اللثة.
  • تعقيم أطقم الأسنان التي يستخدمها الشخص لتجنب انتقال العدوى الفطرية عن طريقها.
  • الحرص على نظافة الأسنان وغسلها بفرشاة الأسنان والمعجون ولكن لابد من تغيير فرشاة الأسنان كل فترة قصيرة من أجل الوقاية من العدوى.
  • الغرغرة باستخدام الماء والملح حيث أن لها دور في قتل الميكروبات التي تنمو في الفم وتسبب الأعراض.

الوقاية من الإصابة بفطريات الفم

هناك عدة طرق يمكن اتباعها من أجل الوقاية من الإصابة بالفطريات في منطقة الفم ومن أهم هذه الطرق ما يلي:[1][3]

  • الاهتمام بنظافة الفم والأسنان وخاصةً بعد تناول الأطعمة.
  • تنظيف الأسنان بواسطة خيط الأسنان وكذلك استخدام الغرغرة المناسبة لنوع الأسنان.
  • التقليل من تناول الأطعمة التي تحتوي على كمية كبيرة من السكريات حيث أن السكريات تزيد من فرصة نمو الفطريات.
  • عدم الإفراط في تناول بعض الأدوية مثل المضادات الحيوية وكذلك الأدوية التي تحتوي على الكورتيزون.
  • تعقيم أطقم الأسنان التي يستخدمها الشخص وتنظيفها بشكل يومي لتجنب انتقال العدوى الفطرية عن طريقها.
  • علاج الالتهابات الفطرية المهبلية حيث أن الفطريات التي تتواجد في المهبل هي نفسها المسببة للفطريات التي تحدث في الفم.
  • الحرص على تناول الأطعمة المفيدة التي تحتوي على جميع أنواع العناصر الغذائية من أجل تجنب الإصابة بمشكلة سوء التغذية.

شاهد أيضًا: ما هي انواع تلبيسات الاسنان ؟ ونصائح عند تلبيس الأسنان

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال اسباب فطريات الفم ما هي؟، كما نكون قد تعرفنا على أهم المعلومات عن هذه الفطريات وكذلك الأعراض والعلامات التي يمكن أن تسببها وكذلك المضاعفات التي تسببها والحالات التي تستدعي زيارة الطبيب وكذلك طرق التشخيص والعلاج، والطرق التي يمكن اتباعها من أجل الوقاية من الإصابة بالفطريات في منطقة الفم والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

المراجع

  1. ^ Healthline.com , Everything You Need to Know About Oral Thrush , 02/12/2021
  2. ^ MedicalNewsToday.com , Oral thrush: All you need to know , 02/12/2021
  3. ^ Mayoclinic.com , Oral thrush , 02/12/2021
57 مشاهدة