الجهاز الذي يربط أجهزة الحاسب بخطوط الهاتف، يسمى

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 18 سبتمبر 2021 , 11:09 - آخر تحديث : 18 سبتمبر 2021 , 11:09
الجهاز الذي يربط أجهزة الحاسب بخطوط الهاتف، يسمى

الجهاز الذي يربط أجهزة الحاسب بخطوط الهاتف، يسمى هو سؤال لدى كثير من الناس الراغبين في ربط حواسيبهم عن طريق خطوط هواتفهم سواء أكان ذلك لأغراض شخصية أم لغرض العمل، فربط الحواسيب عن طريق خط الهاتف يسهل على صاحب الأجهزة تلقي المكالمات واستخدام الإنترنت في الأماكن الخالية من شبكات الإنترنت العادية ونقل الملفات والبيانات والعديد من الفوائد الأخرى.

الجهاز الذي يربط أجهزة الحاسب بخطوط الهاتف، يسمى

إن الجهاز الذي يربط أجهزة الحاسب بخطوط الهاتف يسمى المودم، والمودم هو أحد الملحقات الحاسوبية التي تتيح للحواسيب تبادل البيانات والمعلومات مع الهواتف أو الحواسيب الأخرى عن طريق عملية تسمى التضمين و هي عبارة عن استقبال المودم للإشارات الرقمية المرسلة من حاسوب وتحويلها إلى إشارات تماثلية يرسلها إلى حاسوب آخر كإشارات رقمية مرة أخرى.

معنى كلمة مودم

كلمة مودم هي كلمة انجليزية وهي اختصار لكلمة Modulate التي تعني تعديل أو إعادة باللغة العربية، وقد سمي جهاز المودم بهذا الاسم لأنه يقوم بتعديل الإشارات عدة مرات حتى يستطيع نقلها من جهاز إلى جهاز أخر فهو يستلم الإشارات من الحاسوب فيحولها من إشارات رقمية إلى إشارات تماثلية أو إشارات كهرومغناطيسية ثم إلى يعيدها إشارات رقمية مرة أخرى حين تصل للحاسوب المراد إرسالها إليه.

أنواع الجهاز الذي يربط أجهزة الحاسب بخطوط الهاتف

يوجد أربعة أنواع من جهاز المودم وهم كما يلي:

  • النوع الأول: وهو النوع السلكي ويقوم هذا النوع من أجهزة المودم بتحويل الإشارات الرقمية إلى إشارات تماثلية ثم يرسلها إلى الجهاز الأخر على شكل إشارات رقمية مرة أخرى.
  • النوع الثاني: وهو النوع اللاسلكي وهذا النوع يختلف عن النوع الأول في أنه يستلم الإشارات الرقمية لكن بدلًا من أن يحولها إلى إشارات تماثلية يحولها إلى إشارات كهرومغناطيسية ثم يعيد إرسالها إلى الجهاز الأخر على شكل إشارات رقمية، فكلًا من نوعي جهاز المودم يستقبلان الإشارات الرقمية ويقومان بتحويلها لكن الفرق بين جهاز المودم السلكي وجهاز المودم اللاسلكي أن جهاز المودم السلكي يحول الإشارات الرقمية إلى إشارات تماثلية أما جهاز المودم اللاسلكي فيحول الإشارات الرقمية إلى إشارات كهرومغناطيسية.
  • والنوع الثالث: وهو المودم الداخلي وهو عبارة عن بطاقات ISA تتصل بالحاسوب عن طريق فتحات التوسعة وتحتوي على مكان لاتصال خط التليفون بها، لكن هذا النوع من أنواع المودم غير مستحب لأنه كثيرًا ما يصاب بالتشويش بسبب باقي أجزاء الحاسوب الموجودة بجانبه كما أنه يسبب ارتفاع الحرارة الشديد داخل جهاز الحاسوب، الميزة الوحيدة لهذا النوع من أنواع المودم أنه منخفض التكلفة المادية إلى أقصى حد بالنسبة لأسعار أنواع أجهزة المودم الأخرى.
  • النوع الرابع: وهو بطاقة المودم وهذه البطاقات هي نوع من أنواع المودم لكن شكله شديد الشبه ببطاقات الائتمان وتحتوي على مكان يوضع فيه خط الهاتف ثم يتم وضعها في الحاسوب.

شاهد أيضًا: اعدادات المودم stc بمختلف الأنواع القديمة

الفرق بين الإشارات التي يرسلها المودم السلكي والإشارات التي يرسلها المودم اللاسلكي

إشارات المودم السلكي هي إشارات تماثلية أي إنها إشارات يمكن أن تتخذ قيمًا متغيرة بتغير الزمن وأبسط شكل لها هو الإشارات الموجودة في الظواهر الفزيائية من حولنا مثل إشارات الكهرباء وإشارات الصوت وإشارات الضوء، أما إشارات المودم اللاسلكي فهي  إشارات كهرومغناطيسية وتنتشر هذه الإشارات في الفراغ بسرعة الضوء ولا تحتاج لأسلاك تنتقل فيها بل تنتقل عبر الحقول الكهربية والمغناطيسية حيث يتذبذب كلًا من الحقلين الكهربي والمغناطيسي في اتجاه معامد للطاقة وانتشار الموجة في الفراغ.

وضعيات عمل جهاز المودم

يعمل جهاز المودم بوضعيتين هما وضعية الازدواجية الكاملة ووضعية الازدواجية النصفية، بالنسبة لوضعية الازدواجية الكاملة فيتم التمثيل لها بالمكالمات الهاتفية حيث يمكن نقل الملفات من كل الحواسيب لبعضها البعض فى آن واحد فهي في هذا مثل المكالمات الهاتفية حيث تكون المكالمة دائرة من جهتين في نفس الوقت، أما وضعية الازدواجية النصفية ففيها يكون الإرسال من جانب واحد ثم يقوم الجانب الأخر بالإرسال بعد أن يتم استلام الملفات التي أرسلها الحاسوب الأول، فهذه الوضعية هي أشبه ما تكون بنظام إرسال واستقبال الرسائل أو المكالمات من طرف واحد حيث لا يمكن أن يكون الإرسال والاستقبال دائرًا بين الجهازين في نفس الوقت بل يجب أن ينهي أحدهما إرسال رسالته ليبدأ الآخر في الإرسال.

مراحل تطور الجهاز الذي يربط أجهزة الحاسب بخطوط الهاتف

كانت بداية محاولات ربط أجهزة الحاسب بالهواتف أو بالحواسيب الأخرى عن طريق استخدام الأشرطة والأقراص الممغنطة ثم مع مرور الوقت تطورت هذه الطريقة لتظهر طرق المشاركة الأكثر عملية وسرعة بالنسبة لنقل الملفات بين الحواسيب وبعضها وإن كانت لم تتقدم أيضًا بما بكفي وكانت شديدة الشبه بطرق الأشرطة والأقراص المدمجة أما الهواتف فقد ظلت تعمل بطريقة الربط القديمة لبعض الوقت نظرًا لوجود مشكلة تقنية هي أن الحواسيب تتعامل مع الإشارات الرقمية والهواتف تتعامل مع الإشارات التماثلية لذا وبسبب ظهور مشكلة بطء طريقة إرسال الملفات باستخدام الأشرطة الممغنطة أيضًا كان الحل هو استخدام المودم الذي ينقل الإشارات الرقمية من الحاسوب على شكل إشارات تماثلية أو كهرومغناطيسية ثم يعيدها إلى الهاتف على شكل إشارات تماثلية أو إلى حاسوب آخر على شكل إشارات رقمية مرة أخرى وبهذا تم حل مشكلة إرسال الملفات من الحواسيب للهواتف ومشكلة بطء إرسال الملفات من الحواسيب للحواسيب أيضًا.

شاهد أيضًا: اعدادات مودم stc فايبر g-240w-c

الفرق بين المودم والراوتر

على الرغم من وجه الشبه الكبير بين المودم والراوتر حيث أن كليهما يتعامل مع الحواسيب وخطوط الهواتف وكليهما يستقبل الإشارات على شكل إشارات تماثلية أو كهرومغناطيسية إلا أن المودم يختلف عن الراوتر حيث أن الراوتر هو جهاز توجيه يقوم بمشاركة اتصال الانترنت الخاص بالشبكة مع العديد من الأجهزة الأخرى سواء أكانت هذه الأجهزة حواسيب أم هواتف نقالة، أما المودم فهو الجهاز الذي يربط الحاسوب بالراوتر نفسه، فإذا كنا بصدد الحديث عن خدمات الإنترنت مثلًا فإن الراوتر والمودم يقومان بعمل متكامل حيث يربط المودم الحاسوب بالراوتر، كما يمكن أن يتم استخدام المودم وحده لنقل البيانات من الحاسوب إلى الهاتف أو إلى حاسوب أخر بلا راوتر لكن لا يمكن استخدام الراوتر بدون مودم لأنه حينها سيستحيل توصيل الحاسوب بشبكة الإنترنت.

جهاز ربط أجهزة الحاسب بخطوط الهاتف المدمج بالراوتر

يمكن دمج جهاز المودم المستخدم لربط أجهزة الحاسب بخطوط الهاتف بجهاز الراوتر في جهاز واحد يتضمن البرمجيات المشتركة للجهازين معًا، ويستطيع المستخدم الحصول على هذا الجهاز بسهولة من أي فرع من فروع شركات الاتصالات، يعمل جهاز المودم المدمج بالراوتر كجهاز مشاركة شبكة الإنترنت المنزلية ويسمى هذا الجهاز “الراوتر الهوائي”.

سرعة الإشارات التي يرسلها جهاز المودم

تعتمد سرعة الإشارات التي يستخدمها جهاز المودم لنقل البيانات والشبكات على خمسة أشياء هم:

  • نوعية خطوط الهواتف التي تستخدمها شركة الاتصال في المنطقة الموجود بها المودم.
  • جودة الضغط بالنسبة للملفات المرسلة حيث أن جودة الضغط إذا كانت ضعيفة تسبب بطء نقل الملفات.
  • نوعية الملفات المرسلة من الأساس.
  • مدي سرعة استقبال وإرسال البيانات في جهاز المودم نفسه حسب نوعه وطرازه.
  • جهاز ال” ISDN” الموجود في المودم.[1]

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن الجهاز الذي يربط أجهزة الحاسب بخطوط الهاتف، يسمى المودم وهو التطور الطبيعي لطرق نقل الملفات في عصر سرعة الاتصالات، فلم يعد نقل الملفات صعبًا كالماضي بل أصبح من الكافي جدًا أن يقوم الإنسان بتوصيل الحواسيب التي يرغب في نقل الملفات منها وإليها بجهاز المودم وعندها ستنتقل الملفات بين الجهازين تلقائيًا.

المراجع

  1. ^ linksys.com , What is a Modem? , 18\09\2021
107 مشاهدة