الحامل والجنين في الشهر السادس من الحمل

كتابة كتّاب محتويات - تاريخ الكتابة: 15 ديسمبر 2019 , 13:12
الحامل والجنين في الشهر السادس من الحمل

ينمو الجنين بشكل متطور في الشهر السادس من الحمل ، وتشعر الأم بحركاته ووجوده في أحشائها، مما يزداد لديها الشعور باللهفة والاشتياق لرؤيته. ومن خلال هذا المقال سنتعرف بشكل تفصيلي أكثر عن المرأة الحامل والجنين في الشهر السادس من الحمل وأهم التطورات التي تحدث خلاله.

تطور الجنين في الشهر السادس من الحمل

تزداد التطورات الجنينة خلال الشهر السادس من الحمل بداية من الأسبوع الثالث والعشرين حتى نهاية الأسبوع السابع والعشرين، منها:

  • تضاعف وزن الجنين ليبلغ حوالي 660 كغم، بينما يصل طوله في نهاية الأسبوع الـ27 إلى 34.6 سم.
  • يستطيع الجنين مص أصابعه.
  • تتطور عيون الجنين حتى يُمكنه فتحها وغلقها.
  • يُمكن للجنين التمييز بين الأصوات المختلفة.
  • يستطيع أن يشعر بحركة الأم ويستجيب للمحيط الخارجي من خلال حركته أو زيادة نبضه.
  • زيادة ترسب الدهون تحت الجلد مع زيادة نمو عضلاته.
  • نمو المزيد من الشعر في مناطق مختلفة من جسده.
  • تتكون أوردة الطفل بشكل مرئي.
  • يُصبح جلد الجنين مجعدًا وأحمر اللون.

أعراض الحمل في الشهر السادس

خلال الشهر السادس من الحمل ، قد تقل الأعراض المتعبة التي تُصاحب رحلة الحمل منذ بدايته بشكل تدريجيّ، مع وجود بعض الأعراض الطفيفة التي تُعاني منها الحامل، منها:

  • الإصابة بحكة طفيفة في جلد الحامل بمنطقة الثديين والبطن والأرداف.
  • الإصابة بحرقة في المعدة.
  • انتفاخ الوجه وتورم اليدين والقدمين.
  • تشنجات وتقلصات عضلات الساقين.
  • زيادة شهية الحامل لتناول المزيد من الأطعمة.
  • احتمال إصابة الحامل بدوالي الساقين.
  • الإصابة بالشخير.
  • المعاناة من الأرق وصعوبة في النوم.
  • آلام في الظهر.
  • الإمساك وعسر الهضم.
  • الشعور بالتعب والإرهاق والوهن العام.
  • احتقان ونزيف الأنف بسبب زيادة حجم الدم.
  • انتفاخ البطن.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بالصداع.

تغذية الحامل والجنين في الشهر السادس من الحمل

على الأم الحامل أن تهتم بنظام غذائي صحي وسليم خلال الشهر السادس من الحمل الذي يُمثل نهاية الثلث الثاني من مرحلة الحمل ويحتاج فيها الطفل للتزويد بالمغذّيات والعناصر الغذائية العالية، لذلك عليها أن تهتم بتناول تلك الأطعمة والتي من أهمها:

  • تناول الأطعمة الغذائية الصحية التي تحتوي على مغذيات وعناصر ذات قيمة غذائية مختلفة.
  • التنوع في تناول الفواكه والخضروات والحمضيات.
  • الإكثار من تناول المكسرات خلال هذه الفترة من الحمل لضرورة احتياج الجنين الفيتامينات والعناصر الغذائية الغنية بها.
  • تناول الأطعمة التي تضم قدرًا عاليًا من حمض الفوليك.
  • تناول الأكلات الغنية بالكالسيوم و المغنيسيوم والحديد.
  • تناول الكثير من الألبان ومشتقاتها.
  • الحرص على تناول اللحوم والدواجن والقليل من الدهون الصحية.
  • تناول الأرز وخبز الشوفان وحبوب القمح الغنية بالفيتامينات والألياف مما تعالج الإمساك وعسر الهضم.

نصائح هامة للمرأة الحامل والجنين في الشهر السادس من الحمل

  • احذري من تناول أسماك القرش وأبو سيف والماكريل والقرميد لاحتوائه على نسبة عالية من الزئبق.
  • ضرورة تناول الكثير من السوائل وشرب ما لا يزيد عن ثماني أكواب يوميًا للتخلص من الالتهابات المهبلية.
  • شرب الكثير من عصير التوت لتجنب الإصابة بعدوى الجهاز البولي.
  • عدم تناول الوجبات في وقت متأخر من الليل للتخفيف من حموضة وحرقة المعدة.
  • تجنب ارتداء السراويل والملابس الضيقة.
  • الحرص على ارتداء الملابس القطنية حتى لا تتعرض المنطقة الحساسة للالتهاب.
  • ضرورة عمل فحص بروتين فايبرونيكيتن (بالإنجليزية: fibronectin) خلال الشهر السادس من الحمل ، لكي يتم التأكد من وجوده في الأغشية الجنينية وكيس الأمينوسي، فإذا كان موجودًا فهناك خطر كبير على الحامل ومن المحتمل أن تتعرض للولادة المبكرة، مع العلم أن هذا البروتين لابد من اختفائه تمامًا بعد مرور 22 أسبوع من الحمل.

الجماع في الشهر السادس من الحمل

لا تُشكل ممارسة الجماع أي خطورة على الحامل والجنين في الشهر السادس من الحمل ، ولكن يُفضل استشارة الطبيب.

11543 مشاهدة