الشكل الفيزيائي لسطح الأرض يسمى

كتابة ربا عبدالله - تاريخ الكتابة: 1 ديسمبر 2020 , 17:12
الشكل الفيزيائي لسطح الأرض يسمى

الشكل الفيزيائي لسطح الأرض يسمى ، بمختلف ما يحويه من مسطحات مائية واليابسة ومعالم اليابسة المهمة بما فيها الجبال والتلال والأودية والسهول وكيفية تشكل هذه المعالم هو ما سنتحدث عنه في هذه المقالة.

الشكل الفيزيائي لسطح الأرض يسمى

يعرض سطح الأرض مجموعة لا حصر لها من الأشكال الموجودة على سطحه حيث تكثر السلاسل الجبلية العالية، والصحاري الشاسعة، والسهول السحيقة، والجزر، والأودية العميقة، وخنادق قاع البحر، كما وأن هذا التشكل ليس ثابتًا، وذلك لأن العوامل الجوية تحول الجبال إلى تلال صغيرة، كما وأن الأنهار تحمل رواسب جبلية إلى المحيط، و تتسبب تيارات الحمل الحراري في باطن الأرض في ذوبان قاع البحر القديم حيث يتم حمله تحت الحواف القارية حتى مع تكوين قاع البحر الجديد على طول مراكز الانتشار في تلال وسط المحيط، لذلك كل هذه التغيرات التي تحدث لسطح الأرض نطلق عليها ما يسمى بالتضاريس، حيث الشكل الفيزيائي لسطح الأرض يسمى بالتضاريس والمتمثلة بما تحويه من جبال وسهول وتلال وهضاب. [1]

تضاريس سطح الأرض

شكل الأرض هو ميزة على سطح الأرض وهي جزء من التضاريس بما فيها الجبال والتلال والهضاب والسهول، حيث أنها هي الأنواع الأربعة الرئيسية للتضاريس، كما وتشمل التضاريس الصغرى الأودية والوديان والأحواض. [2]

الجبال

 الجبال هي تضاريس كبيرة ترتفع عالياً فوق التضاريس المحيطة وتشكل عادةً قممًا حادة، كما وتتكون معظم الجبال من حركة الصفائح التكتونية للأرض، والتي تسمى النشاط التكتوني، فعندما يتم دفع صفيحتين تكتونيتين معًا لفترة طويلة من الزمن، يتم دفع شظايا القشرة إلى أعلى، لتشكيل سلاسل جبلية تمتد على مسافة الخط بين الصفيحتين التكتونيتينً كما ويقدر العلماء أن هذه العملية قد تستغرق ما يصل إلى 100 مليون سنة؛ كما ويمكن للنشاط البركاني أيضًا أن يُكون الجبال عندما تنفجر الصهارة من تحت قشرة الأرض على السطح، وبمرور الوقت بينما تستمر الصهارة في الخروج إلى أعلى البركان وتبرد مرارًا وتكرارًا، يتشكل مخروط كبير من الصخور مما يكون الجبال. 

السهول

السهول عبارة عن قطع أرض كبيرة ومسطحة بدون تغييرات جذرية في ارتفاعاتها، كما ويمكن العثور على السهول على أي ارتفاع، حيث أنها تكون دائمًا أقل من الأرض المحيطة بها؛ وعادة ما تتكون السهول عندما تتآكل الرواسب من التضاريس الشاهقة مثل الجبال ، وبمرور الوقت تتراكم الرواسب لإنشاء سهل مسطح كبير، كما يمكن أن تشكل الحمم البركانية أيضًا سهولًا عن طريق التبريد والتجفيف؛ ومن الممكن أن تكون السهول عبارة عن أراضٍ عشبية، أو صحاري. 

التلال 

التلال عبارة عن أجزاء مرتفعة من الأرض ذات قمم ملحوظة منخفضة وأقل انحدارًا من الجبال، كما وتحتوي معظم التلال على قمم ليست مدببة بشدة مثل قمم الجبال، وتتشكل التلال من نفس النوع من النشاط التكتوني الذي يشكل الجبال، كما ويسمى هذا النشاط الذي تتحرك فيه الصخور لأعلى بسبب اصطدام الصفائح التكتونية بالتصدع، وعلى مدى فترات طويلة من الزمن من الممكن أن يحول الصدع التلال إلى جبال، كما ومن الممكن أن تصبح الجبال أيضًا تلالًا بمرور الوقت وذلك بسبب التآكل الشديد، وعوامل التعرية والتجوية.

العمليات التي تشكل الشكل الفيزيائي لسطح الأرض

من العمليات التي تشكل الشكل الفيزيائي لسطح الأرض يسمى التضاريس، وهي التضاريس المختلفة على سطح الأرض من جبال وأودية وسهول وهضاب وأنهار وغيرها هي عمليتين أساسيتين هما التجوية بنوعيها الإثنين وهما التجوية الكيميائية والتجوية الميكانيكية، بالإضافة إلى العملية الثانية وهي عملية التعرية.

التجوية

التجوية هي احدى العمليات الرئيسية التي تشكل أشكالًا مختلفة من التضاريس، وتساهم درجة الحرارة وهطول الأمطار والضغط على الصخور والتربة في عملية التجوية، ومن الممكن أن تسبب التفاعلات الكيميائية في تحلل المعادن والصخور والتربة وبالتالي تؤثر أيضًا في عملية التجوية، وهناك نوعان من التجوية هما: التجوية الميكانيكية والتجوية الكيميائية.

  • التجوية الميكانيكية: ومن الامثلة الشائعة على التجوية الميكانيكية يدخل الماء داخل شقوق الصخور عند تشكل السقيع، حيث يتمدد الماء عندما يتجمد، مما يسبب في تفكك الصخور، ومع استمرار عملية التجمد والذوبان، يمكن أن يدخل المزيد من الماء في الشقوق ويكسر الصخور اكثر.
  • التجوية الكيميائية: هي تغير في خصائص المواد الموجودة على سطح الأرض، وأحد الامثلة عليها الكربنة، ويحدث ذلك عند حدوث ظاهرة المطر الحمضي، حيث أنه عندما يسقط المطر الحمضي على الصخور التي تحتوي على كربونات الكالسيوم، ومثال عليه الحجر الجيري، فإن الحجر الجيري سوف ينكسر بسبب عملية الكربنة، فيستبدل الحجر الجيري بعنصر كيميائي جديد يسمى بيكربونات الكالسيوم، ومثال اخر على التجوية الكيميائية الاكسدة، حيث يتفاعل الاكسجين الموجود في الهواء مع المواد الكيميائية الموجودة في التضاريس المختلفة من الأرض، ويعد تغير اللون علامة شائعة على حدوث التاكسد، خاصة في الصخور التي تحتوي على الحديد، حيث عندما يتعرض الحديد للاكسجين، ينتج عن تفاعل التآكسد والاختزال أكسيد الحديد الذي يسمى أيضًا بصدأ الحديد.

التعرية

هي عملية من العمليات الأساسية لتكوين تضاريس سطح الأرض، وذلك عندما تقوم عوامل التجوية الميكانيكية والكيميائية بتكسير المواد الموجودة على سطح الأرض، في ذلك الوقت تساعد التعرية على نقلها الى مواقع جديدة وبالتالي تكوين تضاريس جديدة، ومثال على ذلك تؤدي الرياح أو الماء أو ذوبان الجليد إلى تكوين أودية، من خلال إزالة المواد الموجودة في المكان، أما بالنسبة للمواد التي تحمل بعيدًا فإنها تتراكم في مكان جديد على شكل طبقات، وتسمى هذه العملية بالترسيب، وذلك عندما تترسب الرمال على السواحل فإنه يتشكل الشاطئ، وعندما تترسب المواد على مصب الانهار فإنه يتشكل الدلتا.

وفي ختام هذه المقالة نلخص أهم ما جاء فيها حيث تم التعرف على الشكل الفيزيائي لسطح الأرض يسمى ، وتضاريس سطح الأرض، من الجبال والتلال والسهول، بالإضافة إلى العمليات التي تشكل الشكل الفيزيائي لسطح الأرض .

المراجع

  1. ^ eolss.net , PROCESSES THAT SHAPE THE SURFACE OF EARTH , 1/12/2020
  2. ^ sciencing.com , What Are the 4 Main Types of Landforms? , 1/12/2020
  3. ^ letstalkscience.ca , The Processes that Shape Landforms , 1/12/2020
1356 مشاهدة