المراد بال بيت النبي صلى الله عليه وسلم

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 11 فبراير 2021 , 17:02
المراد بال بيت النبي صلى الله عليه وسلم

المراد بال بيت النبي صلى الله عليه وسلم من الأشياء التي تجعل الناس لديهم فضول لمعرفة أهل الرسول صلى الله عليه وسلم وذريته، حيث يحبون أن يعرفون كل شيء ليقتدوا به من أخلاقه وتعاملاته مع أهله، حيث أن أل البيت لديهم مكانة خاصة لدى المسلمين، لذا يحاول الجميع التحلي بصفاتهم، وسوف نستوفي الموضوع في هذا المقال.

المراد بال بيت النبي صلى الله عليه وسلم

يطلق لفظ آل البيت على أولاد وذرية وأزواج النبي صلى الله عليه وسلم، وأيضًا من تحرم عليهم الزكاة من أقاربه وهم ( آل جعفر، وآل علي، وآل العباس، وآل عقيل)، حيث أن لهم مكانة خاصة بعد النبي صلى الله عليه وسلم ويجب الاقتداء بهم وإطاعتهم.

فضل آل البيت

هناك العديد من الأفضال التي قام بذكرها النبي صلى الله عليه وسلم  والصالحين كالآتي:

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( اللهم صلي على محمد وآل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم وبارك على محمد وآل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم) حيث يثبت أنه واجب السلام علي آل بيته لعظم قدرهم ومكانتهم وفضلهم.
  • قالت فاطمة رضي الله عنها بأن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( ألا ترضين أن تكوني سيدة نساء المؤمنين، أو سيدة هذه الأمة) ولقد ضحكت لذلك، فهي لها فضل كبير.
  • نقل سعد بن أبي وقاص عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعلي بن أبي طالب ( إما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى؟ لأنه لا نبوة بعدي)، ولقد سمعه سعد أيضا يقول في خيبر ( لأعطين الراية رجلا يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله) وكان يقصد علي بن أبي طالب رضى الله عنه.
  • قال النبي صلى الله عليه وسلم عن الحسن والحسين أبناء علي بن أبي طالب رضي الله عنه ( الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة).

حقوق آل البيت

هناك عدة حقوق يجب إعطائها لآل بيت النبي صلى الله عليه كالآتي:

  • يجب محبة آل البيت والمودة لهم حيث أوصى بهم الرسول صلى الله عليه وسلم خيرًا.
  • ينبغي على المسلم أن يوقر آل البيت ويقوم بنصرهم والدفاع عنهم.
  • يجب الصلاة عليهم، فإن منزلتهم بعد منزلة الرسول صلى الله عليه وسلم حيث قال (اللهم صلي على محمد وآل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم وبارك على محمد وآل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد).
  • ينبغي على أي مسلم نصرة آل البيت والدفاع عنهم والتكلم عن محاسنهم وفضائلهم والعطاء لهم.

شاهد أيضًا: مما يدل على بشرية النبي صلى الله عليه وسلم في صلاته

أحكام متعلقة بآل البيت

من أهم الأحكام التي تتعلق بآل البيت الآتي:

حكم دفع الزكاة والصدقة

قام العلماء بالاتفاق على أن آل البيت لا يمكن أن يأخذوا من أموال الذكاة والصدقة، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إن هذه الصدقات إنما هي أوساخ الناس وإنها لا تحل لمحمد ولا لآل محمد)، ولكن اختلف العلماء في صحة ذكاة وصدقة التطوع المطلقة حيث انقسموا لثلاثة أقوال الآتية:

  • القول الأول: قامت الشافعية والحنفية بقول أنه يجوز منح آل البيت من صدقة التطوع المطلقة.
  • أما القول الثاني: قامت الحنابلة بمنع آل البيت من أخذ الصدقة المطلقة.
  • القول الثالث: قامت المالكية بإجازة أخذ آل البيت من صدقة التطوع المطلقة.[1]

حكم دفع الكفارات لآل البيت

قام العلماء بالاختلاف في حكم دفع الكفارات والأوقاف والنذور لآهل البيت إلى فريقين كالآتي:

  • الفريق الأول: قالت الحنفية والشافعية والمالكية عدم جواز أخذ الكفارات لآل البيت.
  • الفريق الثاني: قالت الحنابلة أنه يجوز أخذ أموال الوصايا والنذور لأنها تقوم على التطوع وكأن الوصية تكون لآل البيت.

وبذلك نكون قد عرفنا  المراد بال بيت النبي صلى الله عليه وسلم، وفضائلهم وحقوقهم، حيث أن أل البيت من أقارب النبي صلى الله عليه وسلم ويجب الاقتداء بهم فيما يفعلونه لأنهم يحملون دم النبي صلى الله عليه وسلم وكذلك الكثير من صفاته، بالإضافة إلى ذلك فإن آل البيت يحفظون ما أمر به الرسول صلى الله عليه وسلم ويقومون بتنفيذه.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , المراد بآل البيت ومكانتهم وهل يفضلون على غيرهم وإن فاقوهم في التقوى , 11-2-2021
387 مشاهدة