المواطنة انتماء الإنسان إلى وطنه على أسس من القيم، والأخلاق، والمبادئ مع التمتع بالحقوق وأداء الواجبات

كتابة سحر غنيمي -
المواطنة انتماء الإنسان إلى وطنه على أسس من القيم، والأخلاق، والمبادئ مع التمتع بالحقوق وأداء الواجبات

المواطنة انتماء الإنسان إلى وطنه على أسس من القيم، والأخلاق، والمبادئ مع التمتع بالحقوق وأداء الواجبات ، حيث يكون لكل مواطن حقوق لدى وطنه التي تربى ونشأ بها، ويكون أيضًا عليه الواجبات التي عليه أدائها نحو وطنه، ويعد الوطن هو البيت الكبير الذي يضم الشعب ويحميه، ويضمن له المستقبل كما يضمن له العلم والعمل داخل أرض الوطن.

المواطنة انتماء الإنسان إلى وطنه على أسس من القيم، والأخلاق، والمبادئ مع التمتع بالحقوق وأداء الواجبات

المواطنة انتماء الإنسان إلى وطنه على أسس من القيم، والأخلاق، والمبادئ مع التمتع بالحقوق وأداء الواجبات العبارة صحيحة وبالفعل فأن المواطنة تعني التمتع بجنسية بلد ما أو وطن ما، كما أن المواطنة تعني الحقول التي تكفلها الدولة للمواطنين، ومن يحمل جنسيتها، وكذلك الالتزامات والواجبات التي تفرضها عليه الدولة والتي يجب على المواطن القيام بها.

كما يتوجب المواطنة كافة المشاركات التي يقدمها المواطن نحو وطنه، والتي تكون في الصالح العام للوطن، حتى يشعر الشخص بالانتماء نحو وطنه، ويمكننا تعريف المواطنة من المنظور الاجتماعي والاقتصادي، وهو إشباع كافة الاحتياجات الأساسية للمواطنين، بحيث لا تشغلهم أبدا أي هموم للذات، ويصب الهم الأكبر لهم في مصلحة الوطن.

شاهد أيضًا: من مراحل التخطيط للواجبات المدرسية تسجيل مواعيد الواجبات

أهم العناصر الأساسية للمواطنة

تتكون العناصر الأساسية للمواطنة، من عدة نقاط أساسية، وهي ما تكون على النحو التالي:

  • العنصر الأول: وهو العنصر المدني الذي يضمن حرية الفرد وحرية الاعتقاد والإيمان، بالإضافة الى حرية التعبير عن الرأي في بلد ديمقراطي.
  • العنصر الثاني: وهو العنصر السياسي، وهو حق المواطنين في المشاركات السياسية ومنها إدلاء آرائهم في السلطات الفعالة في المجال السياسي، من خلال مشاركتهم في الانتخابات البرلمانية.
  •  العنصر الثالث: وهو العنصر الاجتماعي حيث يتمتع المواطن بالخدمات الترفيهية وإشباع حقوقه الاقتصادية، والتي تشمل كلا من التعليم والرعاية الصحية واستحقاقه للدعم الذي يضمن له حياة كريمة داخل الوطن.

المواطنة (المواطنية)

تعتبر المواطنة أو ما تعرف المواطنية هي ظاهرة مركبة يكون محورها الرئيسي هو المواطن، حيث انه عضو مشارك في الجماعة الوطنية، و يكون داخل الدولة التي تكون هي دولته الخاصة التي يحمل فيها جنسيته، وبهذه الصفة، يكون المواطن خاضع لمجموعة من الحقوق والواجبات التي يجب أن يلتزم بها.

كما يمكننا القول أن الوطنية أو المواطنة وجهان متباينان من صور وأشكال الارتباط الجماعي داخل الوطن، والتي يؤمن بها المواطنين بوجودها السياسي والاقتصادي والاجتماعي.

حقوق المواطنين من وطنهم

المواطنة هي أن يحصل كل فرد من أفراد الوطن على حقوقه، وعلى المواطن أن يتمتع بالحقوق الأتية:

  • أن يكون له الحق في التصويت والمشاركة في إبداء رأيه.
  • الحق في الانضمام إلى أي تنظيمات سياسية مشروعة، دون التعرض إلى أحداث الفوضى أو الخراب، ويكون من أهداف التنظيم هو المصلحة العامة للوطن.
  • الحقوق الاجتماعية والاقتصادية، التي تحتوي على الرفاهية الاقتصادية والأمان الاجتماعية التي تشمل التعليم والعمل والرعاية الصحية.
  • حق العيش بحياة كريمة، حياة إنسانية، وتلبية جميع احتياجاته وبالفعل ان هناك وزارة خاصة بكل دولة قائمة على هذا العمل.

شاهد أيضًا: من الحقوق التي تكفلها الدولة للمواطن

واجبات المواطنين نحو وطنهم

كما أن هناك مجموعة من الواجبات التي يتثنى على المواطنين الالتزام بها، وهي كالتالي:

  • حماية الوطن، من سطو الأعداء.
  • الاستفادة من الكوادر العلمية في تطوير المجالات المختلفة في الدولة.
  • التضحية من أجل حماية الوطن من الأعداء والمخربين.
  • محاربة أي عداوة داخلية أو خارجية للوطن، بالكلمة والقلم.

وفي نهاية المقال عن المواطنة انتماء الإنسان إلى وطنه على أسس من القيم، والأخلاق، والمبادئ مع التمتع بالحقوق وأداء الواجبات وهو ما تعرفنا عليه من خلال مقالنا اليوم، وتعرفنا على أن العبارة صحيحة، وأن على المواطنين مجموعة من الحقوق وواجبات نحو وطنهم.

435 مشاهدة