ما هو اول ركن من اركان الاسلام

كتابة أحمد محمد خلف - تاريخ الكتابة: 19 يناير 2021 , 16:01 - آخر تحديث : 19 يناير 2021 , 16:01
ما هو اول ركن من اركان الاسلام

اول ركن من اركان الاسلام من المعلومات الدّينيّة التي يجب على كُلّ مُسلمٍ ومُسلمة أن يكونوا على بيّنةٍ واضحةٍ منها، وذلك لأنه بدون تلك المعرفة لن يدخُلُوا في الإسلام، أو لن يتحقّق إسلامهم، والدّين الإسلاميّ هو دين السّماحة والرّحمة، ولذا لم يُحمّل أحدًا ما لا طاقة له به، وفيما يلي سنتعرّف على أول ركن في الإسلام.

اول ركن من اركان الاسلام

أول رُكن من أركان الإسلام هو الشّهادتان، وهي أن يشهد المرء أن لا إله معبود بحقٍّ إلا الله-تعالى-، وأن بيده ملكُوت كلّ شيء، فهو باسط الأرزاق، والآمر بقبض الأرواح، وهو الغنيّ وعباده هم الفُقُراء إليه، وهو الملك القدّوس الرّحمن الذي وسعت رحمته كلّ شيءٍ، ويشهد أيضًا أن محمّدًا عبدُ الله ورسوله، وأنه أرسله إلى النّاس؛ ليُخرجهم من ظُلُمات الكُفر الذي كانو يعيشون فيه إلى نور الإسلام، وأنه هو المبعوث رحمةً للعالمين، ويجب عليهم اتّباعه، واقتفاء أثره، والالتزام بسُنّته.[1]

شاهد أيضًا: ما اعلى مرتبة من مراتب الدين

ما هي أركان الإسلام

الإسلام هو الاستسلام لله بالعبادة، والانقياد له بالطّاعة، والبراءة من الشّرْك وأهله، وللإسلام خمس أركان، وهي مُجملة: شهادة أن لا إله إلا الله، وأن مُحمّدًا رسول الله-صلى الله عليه وسلّم-، وإقام الصّلاة، وإيتاء الزّكاة، وصوم رمضان، وحجّ البيت لمن استطاع إليه سبيلًأ، وإليك بيان بهذه الأركان:[2]

الشهادتان

النّطق بالشّهادتين هو أوّل شيءٍ يفعله المرء، إذا ما أراد أن يترُك ما عليه من شركٍ إلى الدّين الإسلام، ودون الشّهادتين لا علاقة للمرء بالإسلام، والإسلام يجُبّ ما قبله، فما فعله المرء من سيّاتٍ وأوزارٍ بمُجرّد أن ينطق الإنسان بالشّهادتين يُرفع عنه كلّ ذلك، ولكن لا بُد وأن يكون النّطق مقرونًا بالإيمان القلبي، أي: يعتقد المرء اعتقادًا جازمًا بأنّ لا إله إلا الله، وأن محمّدًا رسول الله، فإن خالف ما قلبه ما نطق به لسانه؛ فلا يكون مُسلمًا.

الصلاة

الصّلاة في اللغة العربيّة يدور معناها حول: الدُّعاء، وفي اصطلاح العلماء قالوا بأنها: أقأقوال وأفعالٌ مُفتتحةٌ بالتّكبير، ومُختتمةٌ بالتّسليم، وقد فُرضت الصّلاة ليلة الإسراء والمِعراج، وكانت أوّل ما فُرضت خمسون صلاةً في اليوم والليلة، ولكنّ النبيّ-صلى الله عليه وسلّم- طلب من ربّه التخفيف؛ حتى صارت خمس صلوات، ولكنّها في الأجر خمسون، وهي عماد الدّين، والذي يُفرّق بها بين الكافر والمُسلم، من أقامها؛ فقد أقام الدّين، ومن هزمها؛ فقد هدم الدّين.

إيتاء الزكاة

يدور معنى الزّكاة في المعاجم العربيّة على أنها بمعنى: النُّمُوّ والزيادة، وأما اصطلاحًا فهي: مال مخصوصٌ في وقت مخصوص لأصناف مخصوصة، والمقصود بالمال المخصوص أي المقدر الذي إذا ملكه الرّجُل؛ وجب عليه إخراج الزّكاة، في وقت مخصوص أي بعد مرور عام أو بمُجرّد حولان الحول على هذا المال، والأصناف المخصوصة التي تخرج الزّكاة لها: الفقراء، والمساكين، والعاملين عليها، والمؤلّفة قلوبهم، وفي الرّقاب، والغارمين، وفي سبيل الله، وابن السّبيل.

صوم رمضان

عُرّف الصّوم بأنّه: الإمساك، وفي اصطلاح الفقهاء بأنه: إمساكٌ عن شهوتيْ الفرج والبطن، أو عن المُفطرات من طلوع الفجر إلى غُرُوب الشّمس، والصّوم من العبادات التي يتقرّب بها العبد من ربّه، فقد جعل الله كلّ العبادات الذي يقوم بها العبدُ في موازين حسناته إلّا الصّوم؛ فقد جعل الله له، وهو الذي يجزي العبد به، وهذا إن دلّ فإنّه يدُل على مكانة الصّوم وفضله عند ربّ العالمين.

حجّ البيت

عُرّف الحجّ بأنه: القصد، فهو قصد بيت الله الحرام للقيام بالشّعائر الدينيّ’ التي أوجبتها الشّ{يعة الإسلاميّة على من عنده القُدرة المالية والبدنيّة؛ لأداء فريضة الحجّ، فمن لم يكُن عنده القُدرة الماليّة أو البدنيّة على القيام بها؛ فلا حرج عليه.

شاهد أيضًا: ثمرات المحافظة على الصلاة

ومن خلال هذا المقال يُمكننا التعرف على اول ركن من اركان الاسلام ، وما هي الأركان الخمسة التي يتوجّب على كُلّ مُسلمٍ فعلها، وما معنى الشّهادتان، وما معنى إقام الصّلاة، وهل كانت أوّل كما فُرضت خمس صلوات فقط أم كانت أزيد من ذلك، وما هو الصوم وفضله، وإيتاء الزّكاة وشروطها، والحجّ ومعناه.

المراجع

  1. ^ binbaz.org , معنى الركن الأول من أركان الإسلام , 19/1/2021
  2. ^ alfawzan.af.org , أركان الإسلام , 19/1/2021
1016 مشاهدة