اول متحف عام في بريطانيا

اول متحف عام في بريطانيا

اول متحف عام في بريطانيا في مدينة لندن وهو أكبر متحف في المملكة المتحدة، وأحد أهم المتاحف في تاريخ وثقافة البشر، حيث يعتبر من أقدم المتاحف، تأسس عام 1753، وافتتح في 15 يناير عام 1759 في بلومزبري في نفس مكان المتحف الحالي، ويحتوي على أكثر من 13 مليون غرض من جميع القارات.

اول متحف عام في بريطانيا

أول متحف عام في بريطانيا هو متحف أشموليان للفنون والآثار، إذ يوجد في بريطانيا أربع متاحف ومن ضمنهم متحف أشموليان الذي يقع في جامعة أكسفورد، ويعتبر أقدم متحف عام للفنون والآثار والتاريخ الطبيعي في بريطانيا، والهدف من إنشاء هذا المتحف لوضع المجموعات التي تم التبرع بها للجامعة في عام 1677، حيث تبرع بهم عالم الآثار الذي يدعى إلياس أشمولي، الذي ورث مجموعة كبيرة من الآثار من صديقه جون تريدسكانت، تم افتتاح متحف أشموليان للزوار في عام 1683 في مبنى أنشأه توماس وود، كان تركيز المتحف في البداية على التاريخ الطبيعي وبقي مركز الدراسات العلمية لجامعة أكسفورد لمدة 150 عامًا، في القرن التاسع عشر حدث العديد من التطورات وتنوع المقتنيات الجديدة تسبب ذلك في تبعثر المجموعات وإعادة حفظها، ولكن حرص متحف أشموليان على حفظ المجموعات الفنية والاثرية، ويشتمل المتحف على مجموعات غنية من عصر النهضة الإيطالي، ومجموعات من الفن المصري القديم، تم تصميم مبنى متحف أشموليان الحالي على الطراز النيوكلاسيكي، وتم إعماره بين عامي 1841 و 1845، ويحتوي على مجموعة من الآثار والأعمال الفنية.

شاهد أيضًا: معلومات عن المتحف الوطني السعودي مكوناته وموقعه ومواعيده

متى بدأت قصة المتحف العام البريطاني

أصدر القانون البرلماني في بريطانيا أول متحف وطني في سنة 1753، وهو مجاني لدخول الزوار من مختلف أنحاء العالم، وفي عام 1759 أصدر قرار بأن كل زائر ملزم بالحصول على تذاكر لمشاهدة مجموعات المتحف خلال أوقات زيارة معينة، وكان هذا القرار غير مرحب به من قبل الأشخاص المثقفين والفضولين إذ كانوا يجدون مشكلة بأوقات الزيارة المحددة، حيث أصبح دخول المتحف يقتصر فقط على الزوار المرتبطين جيدًا، والذين تمكنوا من حصولهم على جولات شخصية للمجموعات برفقة أمناء المتحف والأشخاص المسؤلة عنه، ومن اوائل ثلاثينات القرن التاسع عشر تم تعديل هذا القرار وتم تمديد أوقات العمل في المتحف بشكل تدريجي، إلى أن أصبح المتحف مفتوحًا في كل وقت ويستقبل جميع زواره مجانًا دون الحاجة إلى الحصول على تذاكر، وأصبح متحف أشمولي يستقبل ما يقارب ستة ملايين زائرًا محليًا ودوليًا في كل عام، وأيضًا قاموا بتطوير برنامج يُسمح لملايين الأشخاص المتواجدين في مختلف أنحاء العالم بمشاهدة مجموعات المتحف عن بُعد.

شاهد أيضًا: معلومات عن المتحف المصري الجديد وأسعار الدخول بالتفصيل

مقتنيات المتحف العام البريطاني

يقع المتحف البريطاني في بلومزبري في منطقة لندن انجلترا، وهي مؤسسة عامة ومتخصصة في تاريخ البشرية والثقافة والفن، وتعد مجموعتها الدائمة التي تحتوي على ما يقارب ثمانية ملايين عمل من بين أكبر وأشمل الأعمال الموجودة، وقد تم جمعها على نطاق واسع خلال عصر الإمبراطورية البريطانية، ويضم متحف أشموليان العديد من المقتنيات، والتي تتمثل بما يأتي:

غرفة القراءة بالمتحف البريطاني

تقع غرفة القراءة في المتحف البريطاني في منتصف المحكمة الكبرى الموجودة بداخل المتحف، إذ تعتبر غرفة القراءة الرئيسية في المكتبة البريطانية التي يلجأ الأشخاص لها، وفي سنة 1997 تم نقل هذه الوظيفة إلى مبنى المكتبة البريطانية الجديدة التي تقع في سانت بانكرات في لندن، ولكنها لا تزال غرفة القراءة موجودة في المتحف البريطاني بتصميمها الأساسي، وقام  سيدني سميرك بإنشاء غرفة القراءة في عام 1857، وكانت غرفة القراءة مفتوحة لزوارها إلى أن تم إغلاقها في عام 1997، إلى أن تم افتتاحها مجددًا في عام 2000، حيث تم الاستعانة في غرفة القراءة لإقامة بعض المعارض المؤقتة من بداية عام 2007 إلى نهاية عام 2017.

التمثال اليوناني

يضم المتحف البريطاني تمثالًا يونانيًا الذي يطلق عليه قاذف القرص، وكان سبب تسميته بذلك لأن التمثال يصور شابًا يرمي رمي القرص برمية ذكاء مطلقة، إذ اكتمل تصميمه في بداية الفترة الكلاسيكية منذ 460_450 قبل الميلاد.

حجر الرشيد

يقع حجر الرشيد في المتحف البريطاني، وهو عبارة عن حجر ضخم تم النقش عليه بثلاث لغات مختلفة، وهما اللغة اليونانية واللغة الديموطيقية واللغة الهيروغليفية، يرجع اكتشاف هذا الحجر إلى عام 1799م، والذي من خلاله تم فك شيفرة اللغة الهيروغليفية واكتشاف الثقافة المصرية القديمة.

شاهد ايضًا: اين يقع متحف ساروق الحديد .. مُكتشف موقع ساروق الحديد هو

أقدم المتاحف في العالم

المتحف هو مؤسسة أنشئت للحفاظ على القطع الأثرية التاريخية من بين المنتجات الأخرى ذات الأهمية التاريخية والعلمية والثقافية والتاريخية منذ الآف السنين، واكتشف ليونارد وولي أقدم متحف قام ببنائه البابليون منذ أكثر من 2500 عام، تستفيد هذه المؤسسات من الأعمال الفنية المحفوظة للجمهور للعرض من خلال معارضها المؤقتة أو الدائمة في جميع أنحاء العالم، وفيما يلي بعض من أقدم المتاحف في العالم.

متاحف كابيتولين

يقع متحف كابيتولين في إيطالي بروما، الذي يقع خارج أسوار مدينة الفاتيكان، وهو أقدم متحف في العالم، يحتوي المتحف  على منصة للرسوم القديمة جدًا، والتحف النادرة والصغيرة، وتم إعمار متحف كابيتولين في عام 1471، إذ ساهم البابا سيكستوس الرابع بتقديم مجموعة كبيرة من الآثار البرونزية التي ترجع إلى عصور قديمة، تم افتتاح هذا المتحف لاستقبال الزوار في عام 1734، وبقي المتحف يوفر القطع الفنية والأثرية من وقت لآخر.

متاحف الفاتيكان

تم إنشاء متاحف فاتيكان في روما عام 1506م، حيث يعتبر أضخم متحف على الإطلاق، وكان السبب وراء إنشاء هذا المتحف هو قيام البابا يوليوس الثاني بتقديم مجموعة كبيرة من المنحوتات لرعايتها وعرضها داخل المدينة، ولا زال المتحف يقدم أكبر مجموعة فنية إلى يومنا هذا.

متاحف هيرميتاج

يقع متحف هيرميتاج في سانت بطرسبرغ في روسيا، ويعد موطنًا للكثير من المتاحف، كما يضم أقدم المتاحف حول العالم، ويحتوي على مجموعة كبيرة من العناصر المهمة التي تشمل الثقافة والفن في العالم، افتتح المتحف في عام 1852، وهو الآن يضم ما يقارب ثلاثة ملايين وأكثر من القطع الأثرية التي تم الحصول عليها من ثقافات مختلفة من نواحي العالم.

متاحف كونستكاميرا

يقع متحف كونستكاميرا في سانت بطرسبرغ، وهو يعتبر أقدم وأشهر المتاحف حول العالم، ويحتوي المتحف على أكثر من 200000 قطعة أثرية، وفي عام 1727 تم افتتاح المتحف لاستقبال الزائرين من مختلف نواحي العالم.

متحف اللوفر

يقع متحف اللوفر في باريس بفرنسا، ويعد من أكثر المتاحف شهرة حول العالم، ومن أكثر المتاحف ذات الإقبال الشديد على زيارته، إذ يتوافد الناس له لإلتقاط الصور أمام الهرم الزجاجي الموجود بداخل المتحف، ويعد أيضًا هذا المتحف ملجئًا لعدد كبير من أشهر الأعمال الفنية في التاريخ مثل لوحة الموناليزا التي قام برسمها ليوناردو دافنشي وتمثال ابو الهول الذي يقع في تانيس، الذي يرجع تاريخه إلى مصر القديمة.

متحف الفنون الجميلة والآثار

يقع متحف الفنون الجميلة والآثار في بيسانكون بفرنسا، إذ قام الرسام الشهير الذي يعرف باسم جان بابتيست بتقديم مجموعة كبيرة من أعماله الخاصة ف سنة 1694 لتصميم المتحف وتشغيله، ويعتبر المتحف من أقدم المتاحف في فرنسا وحول العالم، ويشتمل المتحف على مجموعة ضخمة من الرسومات واللوحات الفنية، والتي تعرض الكثير من المعروضات الأثرية.

شاهد أيضًا: ما هو اكبر متحف في العالم

ختامًا نكن قد أنهينا مقالنا بعد أن تعرفنا على اول متحف عام في بريطانيا، كما تحدثنا عن قصة المتحف البريطاني، وماهي التقنيات والآثار  التي يحتوي عليها، وفي نهاية المقال تعرفنا على أقدم المتاحف الموجودة في العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موقع محتويات