تسمى الحركة المفاجئة للقشرة الأرضية والتي تغير من شكلها

كتابة ربا سليمان -
تسمى الحركة المفاجئة للقشرة الأرضية والتي تغير من شكلها

تسمى الحركة المفاجئة للقشرة الأرضية والتي تغير من شكلها، تتركب الكرة الأرضية من ثلاثة طبقات أساسية، تختلف عن بعضها من حيث طبيعة الصخور والمعادن، والحرارة، والضغط، وهذه الطبقات بالترتيب هي، اللب، الوشاح، ثم الطبقة السطحية والمعروفة باسم القشرة الأرضية، حيث تتعرض هذه الطبقة إلى تأثير مجموعة من العوامل الطبيعية، ومن بين هذه العوامل تلك التي تسبب تغيير شكل القشرة، فماذا تسمى، وكيف تحدث، هذا ما سيتم توضيحه في المقال التالي المقدم من موقع محتويات.

تسمى الحركة المفاجئة للقشرة الأرضية والتي تغير من شكلها

تسمى الحركة المفاجئة للقشرة الأرضية والتي تغير من شكلهاالزلازل، أو ما يعرف بالهزات الأرضية، والتي تعتبر من الظواهر الطبيعية التي تنتج عن اهتزاز أو ارتجاج مجموعة من الطبقات السطحية للأرض، ومن الممكن أن لا تتجاوز مدتها ثوان قليلة، بشكل عام هي حركة الصفائح الصخرية الموجودة في القشرة الأرضية، والتي تؤدي إلى تكسر الصخور وإزاحتها، نتيجة للإجهادات الداخلية التي يتغير توزيعها ضمن الأرض.[1]

أسباب الزلازل

قام العلماء والجيولوجيون بدراسة حركة الأرض أثناء الزلزال، والبحث وراء المسببات الرئيسية لها، وانقسمت الأسباب في مجموعتين رئيسيتين هما:

  • النشاط البركاني المفاجى وانفجاره مما يتسبب في حدوث زلزال.
  • النشاطات التكتونية في الأرض من انزلاق الصخور والتصدعات.

وتجدر الإشارة هنا إلى أن الجيولوجيا المتعلقة بمنطقة ما على سطح الأرض، من سماكة القشرة الأرضية، وطبيعة الصخور، والتصدعات والفولاق، هي من أهم العوامل التي تجعل هذه المنطقة معرضة للزلازل أو لا.

شاهد أيضًا: تعريف الزلزال

أنواع الأمواج الزلزالية

يتشكل الزلزال من المركز أو ما يعرف بالبؤرة، والتي ينتج عنها مجموعة من الأمواج الزلزالية المرتدة، والتي تصنف ضمن مجموعات هي:

  • الموجات الأولية p: والتي تتميز بسرعتها العالية، وهي أول الموجات التي يمكن رصدها عند حدوث زلزال، وتصل إلى السطح بشكل عمودي، وتنتقل بشكل تضاغطي، لذلك تسمى بموجات الضغط.
  • الموجات الثانوية S: والتي تكون أبطأ من الأولية، وتنتقل بحركة عرضية ومترددة، ولا يمكنها العبور في الأوساط السائلة.
  • الموجات السطحية: والتي تعد الأشد خطرا، والأكثر ضررا، والتي تقسم بدورها إلى موجات تعرف باسم لوف، والتي تنتقل بشكل متشتت، وموازي لسطح الأرض، وموجات رايلي التي تأخذ شكل إهليلجي، وتنتقل بشكل أبطأ من موجات لوف.

وفي الختام تكون قد تمت الإجابة على تسمى الحركة المفاجئة للقشرة الأرضية والتي تغير من شكلها، كما تم تعريف الزلزال، وذكر أهم مسبباته، بالإضافة إلى تصنيف الأمواج الزلزالية، وذكر خصائص كل منها.

المراجع

  1. ^ britannica.com , earthquake , 10/03/2022
157 مشاهدة