تفاصيل مقتل دبلوماسي سعودي في باكستان

تفاصيل مقتل دبلوماسي سعودي في باكستان

عادت قضية مقتل دبلوماسي سعودي في باكستان إلى الواجهة بعد غياب دام لما يزيد عن أحد عشر عامًا ، حيث أصبحت هذه القضية في هذه الآونة محض اهتمام السلطات السعودية، وذلك بعد البت في القضية من قبل الجهات ذات الاختصاص في المملكة، وسنوافيكم من خلال هذا المقال بتفاصيل قضية مقتل دبلوماسي سعودي في باكستان .

مقتل دبلوماسي سعودي في باكستان

أعلنت السلطات الباكستانية في تاريخ 15/5/2011م عن قتل دبلوماسي سعودي يعمل في قنصلية المملكة العربية السعودية في مدينة في كراتشي جنوبي باكستان بالرصاص الحي، وقالت السلطات بأن شخصين كانا يستقلان دراجة نارية أطلقوا النار على سيارة الدبلوماسي السعودي وفارق الحياة على الفور، ويُذكر بأن هذه الحادثة جاءت بعد مرور خمسة أيام من الاعتداء بقنبلتين يدويتين على هذه البعثة الدبلوماسية السعودية، وطالبت على إثر ذلك السعودية من السلطات الباكستانية تقديم الحماية والأمن اللازمة لبعثاتها التي تتواجد على أراضي البلاد، وعلى الرغم من البحث والتقصي الذي قامت به الجهات الأمنية آنذاك إلا أن كافة المحاولات بائت بالفشل، وقد خرج حينها السيد فايز القهاري قائد شرطة ولاية السند وعاصمتها كراتشي ببيان وقال بأن كافة الجهود مبذولة لملاحقة الفعالين، مؤكدًا بأن رجلين أطلقا النار على سيارته التي تحمل لوحة دبلوماسية سعودية، وذلك في حي راق في العاصمة الاقتصادية لباكستان.

تفاصيل مقتل دبلوماسي سعودي في باكستان

أعلنت وسائل إعلام باكستانية عن تقديم إسلام آباد طلب رسمي من طهران للقبض على ثلاثة أشخاص مشتبه بهم بالوقوف وراء عملية اغتيال دبلوماسي سعودي في باكستان في عام 2011م، وأكدت تلك الوسائل الإعلامية بأن المخابرات الباكستانية قد تمكنت من الوصول إلى أماكن تواجد المشتبه بهم، وبحسب ما ورد من قبل السلطات الباكستانية فإن المشتبه بهم متواجدين الآن في العاصمة الايرانية طهران، وكما أشارت الصحف إلى أن المشتبه بهم في تلك العملية البشعة هم ثلاثة أشخاص فقط، وهم عبارة عن خلية مكنونة من ثلاثة أشخاص تعمل على ارتكاب العديد من الجرائم والعمليات الإرهابية في المنطقة، وأصدرت باكستان قرار يقتضي باعتقال هذه الخلية وتقديمهم للقضاء، مشيرة بأنه لا يمكن القبض عليهم إلا في حال تعاون إيران وتسليمهم في أسرع وقت.

من هم المشتبه بهم في مقتل دبلوماسي سعودي في باكستان

بحسب ما صدر من قبل جهات أمنية باكستانية حول أسماء المشتبه بهم في مقتل دبلوماسي سعودي في باكستان فإن القرار قد صدر في حق كلًا من علي مستحسن ورضا إمام وسيد أحمد، وهم الآن أو الأشخاص المتهمين بارتكاب عملية الاغتيال التي راح ضحيتها الدبلوماسي حسن القطاني.

شاهد أيضًا: حقيقة وتفاصيل مقتل مواطن سعودي في مصر

من هو الدبلوماسي الذي قتل في باكستان في عام 2011

أكدت السلطات السعودية عبر بيان رسمي لها بأن الدبلوماسي الذي تم اغتياله في باكستان هو السيد حسن القحطاني، والذي كان يتوجد ضمن بعثة دبلوماسية تتبع إلى المملكة العربية السعودية في باكستان، وذلك لتسيير بعض المعاملات والمصالح المشتركة بين البلدين.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقال مقتل دبلوماسي سعودي في باكستان ، والذي تضمن الحديث عن قضية مقتل دبلوماسي سعودي في باكستان وتفاصيل القضية وأسماء المشتبهين وكذلك مجموعة من المعلومات الهامة حول هذه القضية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موقع محتويات