ثالث من اسلم من اهل عُمان

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 9 يونيو 2021 , 11:06
ثالث من اسلم من اهل عُمان

من هو ثالث من اسلم من اهل عُمان ؟، فلقد بعث الله النبي محمد صلى الله عليه وسلم إلى العالم كافة ليدعوهم إلى عبادة الله الواحد الأحد وترك عبادة الأصنام التي لا تضر ولا تنفع بشيء، وكذلك قد وصلت الدعوة الإسلامية إلى بلاد عمان التي كانت ولا تظل واحدة من أهم بلاد العرب واسلم عدد كبير منها، وكان لبعضهم دور كبير في نشر الإسلام.

ثالث من اسلم من اهل عُمان

إن ثالث من اسلم من اهل عُمان هو مازن بن غضوبة وقصة إسلامه قصة مؤثرة وعظيمة ولا زالت تحكي في التاريخ الإسلامي، حيث أسلم مازن في السنة السادسة من الهجرة المحمدية، وقد ذكر أن الأصنام هي التي كانت سببًا في إسلامه حيث حدثه الصنم بضرورة الاستماع إلى النبي محمد وإتباعه.

من هو مازن بن غضوبة

هو مازن بن غضوبة بن سبيعة بن شماس بن حيان بن أبي بشر بن سعد نبهان بن عمرو بن الغوث بن طئ من قرية “سمائل” في عمان، وقد قيل إنه من أوائل من أسلموا في عمان، أسلم في السنة 6 من هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم، وحكايته في الإسلام تقشعر لها الأبدان، حيث كان مازن بن غضوبة أول الأمر ممن يعبدون الأصنام كغيره من أهل عمان وكان صنمه يدعي “بارح” وكان صنم كبير ذو نحتة فخمة، وفي يوم من الأيام كان مازن بن غضوبة يقوم بذبح شاه بجانب الصنم “رابح” فتكلم الصنم بنفسه وقال له أن ينصت له وأخبره بالنبي محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم وأن يؤمن به، فتعجب لهذا الأمر وقام بذبح شاه أخرى بجانب الصنم فتكلم مرة أخرى وأكد له على ضرورة الإسلام لله وحده وترك عبادته وعبادة أي صنم آخر.

وقال مازن عن ذلك: ففزعت لذلك، وقلت: إن هذا لعجب، ثم عترت بعد أيام عتيرة، فسمعت صوتا من الصنم يقول:

أقبل إلي أقبل     تسمع ما لا تجهل

هذا نبي مرسل     جاء بحق منزل

فآمن به كي تعدل     عن حر نار تشتعل

في نفس الوقت دخل على مازن شخص آخر من قبيلته يحدثه بوصول رجل يدعى محمد بن عبد الله ويقول أنه رسول من الله ليس مختالًا ولا قاسيًا ولا يريد أموالهم ويريد فقط الدعوة إلى دين الله، فقام مازن بن غضوبة بكسر الصنم “بارح” وتوجه إلى المدينة المنورة لمقابلة الرسول صلى الله عليه وسلم وطلب منه أن يدعوا لأهل عمان بالهداية فدعا لهم، وطلب منه أن يدعوا الله له إن يترك حب الخمر والميسر والنساء وأن يلهمه الصواب والخير ويرزقه بولد حلال، ودعا الرسول له واستجاب الله تعالى لدعائه واستقامت حياة مازن بن غضوبة ورزق بولد سماه “حيان بن مازن” وقد كتب مازن شعرًا يحكي فيه قصة إسلامه وتحدث صنمه بارح و المعجزة الإلهية التي منّ الله بها عليه وكانت السبب في دخوله في دين الله في الأعوام الأولى من الهجرة.[1]

شاهد أيضًا: من هو اول داعية في الاسلام

دور مازن بن غضوبة في نشر الإسلام

لم يتوقف دور مازن بن غضوبة الطائي إلى هذا الحد فقط، بل وأن له دور ورسالة عظيمة في الإسلام، فقام ببناء أول مسجد في مدينة عمان في العام 6 من الهجرة النبوية، وقام بنشر رسالة الإسلام في كل العالم التي وصل إليها وشارك في الغزوات الإسلامية والفتوحات هو ونسله كله، فقام أبناؤه وأحفاده بنشر العلوم الإسلامية من بعده.

وفي نهاية المقال نكون قد عرفنا من ثالث من اسلم من اهل عُمان وهو مازن بن غضوبة ودوره في نشر رسالة الإسلام، على أنه لم يعرف له مكان أو زمان وفاة ولا يعرف أحد حتى الآن أين توفي مازن بن غضوبة، لكن كانت لقصته أثر كبير في نشر الدين الغسلامي في عمان.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , حديث مازن بن الغضوبة , 9-6-2021
146 مشاهدة