سبب سجن ساره الكندري وما حقيقة هروبها إلى تركيا

كتابة دعاء - تاريخ الكتابة: 17 نوفمبر 2020 , 19:11
سبب سجن ساره الكندري وما حقيقة هروبها إلى تركيا

سبب سجن ساره الكندري من الأمور التي يرغب في التعرف عليها المتابعين لنشاطها على الإنترنت، فهي واحدة من المشاهير على سناب شات وانستقرام، ويتابعها مئات الآلاف من المتابعين عبر الحسابات المختلفة لها، سواء من داخل الكويت أو خارجها. ويعتبر أغلب المتابعين أنها من الأشخاص المحبين لإثارة الجدل حولهم من أجل زيادة عدد المتابعين، فضلا عن كونها من الأمثلة السيئة للمرأة الكويتية.

من هي سارة الكندري

سارة الكندري هي فاشنيستا كويتية تبلغ من العمر حوالي 24 عامًا، فهي من مواليد عام 1994 بالكويت، اشتهرت عبر منصات انستقرام وسناب شات ، تهوى التمثيل وتهتم بالأزياء والموضة بشكل كبير. يتابعها ما يزيد عن ربع مليون متابع عبر حسابها على انستقرام، وهي تقوم بنشر الصور ومقاطع الفيديو التي تستعرض من خلالها الأزياء المختلفة التي تروق لها، كما أنها تقوم بعمل الإعلانات الدعائية للعديد من العلامات التجارية في الكويت، سواء المتعلقة بالملابس والموضة والأزياء، أو المتعلقة بمستحضرات التجميل والعناية بالجسم والشعر والبشرة.

خضعت الكندري للعديد من عمليات التجميل فتغيرت ملامح وجهها بشكل كبير. وهي على الرغم من سنها الصغير إلا أنها دائمًا ما تثير الجدل حولها من خلال بعض مقاطع الفيديو التي تقوم ببثها عبر حساباتها المختلفة. وهي متزوجة من الشاب أحمد العنزي الذي يكبرها بعدة أعوام وهو أيضًا من الشباب المشهورين في مواقع التواصل الاجتماعي، ويعيشان معًا في دولة الكويت.

سبب سجن ساره الكندري

تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت أنباء عن سجن ساره الكندري لمدة عامين وتغريمها ألفي دينار كويتي. وكانت قد نشرت عبر حسابها على سناب شات صورة لها في الحمام، وهي تقوم بوضع أحد الزيوت على قدمها. وبعد أن نشرت هذا المقطع تعرضت للهجوم الشديد من المتابعين، لأن هذا الفيديو الذي اعتبروه “خارجًا عن القيم العامة” لا يليق بفتاة كويتية تحترم بلدها، وعاداته وتقاليده أن تقوم به، وطالبوا السلطات المحلية أن تقوم باتخاذ الإجراءات اللازمة ضدها، وهو بالفعل ما قامت به الحكومة الكويتية، حيث تم إلقاء القبض عليها هي وزوجها، وتمت محاكمتهما بتهمة إساءة استعمال منصة سناب شات.

وتم الحكم عليهما بالسجن لمدة عامين وغرامة تقدر بأكثر من ستة آلاف دولار. وتم تخييرهما بين الحبس ودفع الغرامة مع التعهد بعدم نشر أي من مقاطع الفيديو التي تخالف الآداب العامة في الكويت. وقد أعلن كل من زوجها ووالدتها غضبهما بسبب الحكم الصادر ضدها، مؤكدين على أنها لم ترتكب أي من الأخطاء لتعاقب عليها، وإنما قامت بنشر مقطع فيديو تقوم من خلاله بالإعلان عن أحد الزيوت للعناية بالجسم.

هروب ساره الكندري إلى تركيا

بعد الأنباء عن صدور الحكم بالسجن سنتين ضد سارة الكندري وزوجها انطلقت الأنباء عن هروبها من الكويت إلى تركيا، لعدم الخضوع للحكم الصادر ضدها، وقد بثت مقطعًا للفيديو من تركيا، وقالت فيه أنها قد سافرت بالفعل إلى تركيا، ولكنها لم تهرب من الحكم الصادر ضدها، وأكدت على أنها لم ترتكب أي شيء خاطئ لكي تهرب منه وإنما سافرت إلى تركيا من أجل تصوير أحد الإعلانات التي كانت متفقة عليها مع أحد الجهات، كما أنها سافرت إلى هناك مع أمها وإخوتها.

كما أعلنت أنها تعتذر لزوجها وأهلها من أي شعور بالألم تسببت له فيه، وأكدت على اعتزازها بوطنها وفخرها بالزواج منه. وتداول المستخدمين هذا المقطع بشكل كبير معلنين أنهم لا يصدقون ما تقوله الكندري، وأنها قد سافرت إليها بالفعل هربًا من العقوبة المنتظر توقيعها بحقها.

حساب ساره الكندري انستقرام

يتابع ساره الكندري على موقع التواصل الاجتماعي انستقرام ما يقرب من ثلاثمائة ألف متابع مهتمين بما تقوم بنشره من الصور ومقاطع الفيديو، حيث تقوم بنشر يومياتها من خلال هذه المقاطع، كما تقوم بنشر الإعلانات للمعلنين عن المستحضرات التي تدخل في نطاق اهتمامات المتابعين لها، ويمكن الوصول إلى حسابها على موقع انستقرام “من هنا“.

وبهذا، نكون قد انتهينا من المقال؛ وقد تعرفنا من خلاله على سبب سجن ساره الكندري ، كما تعرفنا على الحقيقة وراء سفرها إلى تركيا هل هي من أجل أحد الإعلانات كما تزعم، أم أنها هربًا من تنفيذ عقوبة السجن.

437 مشاهدة